كمن يحث خصمه على الإستسلام بدون حتى تفاوض أوضحت الرياض، الثلاثاء، أن بيدها قرار وقف دعم الإرهاب والجماعات المتطرفة. وقال وزير الخارجية السعودي في تغريدات نقلتها تقارير إعلامية إن قرار التوقف عن دعم الإرهاب بيد السلطات في الدوحة.

 

وشدد الجبير على أنه لن يكون هناك أي تفاوض مع السلطات في الدوحة بشأن قائمة المطالب التي قدمتها أربع دول عربية.

 

ووصفت دول كثيرة بما فيها الولايات المتحدة الأمريكية ان بعض المطالب غير قابل للتحقيق فيما اعتبرها قانونيون ومسؤولون غربيون إنها تنتقص من سيادة دولة مستقلة وهي تعارض القانون الدولي.

 

وتتجه والسعودية إلى تصعيد الأزمة مع قطر من خلال مطالبها التعجيزية والتي منحت قطر عشرة أيام لتنفيذها ويعد هذا الأمر مستحيلاً.

 

وحرص وزير الدولة للشؤون الخليجية الإماراتية على التصعيد منذ تسليم قطر قائمة المطالب حيث اتهمها بتسريبها واتضح ان التسريب تم في الإمارات وليس قطر.

 

وكانت والإمارات والبحرين ومصر قطعت في 5 يونيو الحالي العلاقات الدبلوماسية والسياسية مع قطر بسبب مزاعم تمويلها للإرهاب.


Also published on Medium.