قال وزير الدولة للشؤون الخارجية في دولة العربية المتحدة، أنور قرقاش، إن عزل “قد يستمر لسنوات”، وفق قوله.

 

وتأتي تهديدات قرقاش في لقاء مع صحفيين في باريس، إذ قال: “نراهن على الوقت. لا نريد التصعيد، نريد عزلها”.

 

ورغم التصريحات التي أدلى بها قرقاش، إلا أن وزير الخارجية العماني كشف اليوم الاثنين، عن أن الأزمة الخليجية “ستُحلّ قريبا”، وفق قوله.

 

وتفرض الإمارات والسعودية ودول عربية أخرى حصارا على دولة قطر برا وبحرا وجوا، بعد قطعها العلاقات الدبلوماسية معها، على خلفية مزاعم “تمويل الإرهاب”.

 

وفي معرض حديثه، قال قرقاش إن “تركيا تحاول حاليا الحفاظ على التوازن في أزمة قطر بين الحماس الإيدولوجي والمصالح الوطنية”، بحسب تعبيره.

 

وكان قرقاش كشف السبت الماضي، عن مقترح تقدمت به الإمارات لإنهاء الأزمة الخليجية مع دولة قطر، وذلك بعد مضي نحو أسبوعين على بدايتها.

 

وأفصح قرقاش عن مقترح بلاده لحل الأزمة بالقول: “إننا لا نثق بها (قطر)، لكننا نحتاج إلى نظام مراقبة ونحتاج إلى أصدقائنا الغربيين أن يلعبوا دورا في هذا”.

 

وهو الأمر الذي يؤكد التصريحات القطرية عقب الأزمة، بأن دولا خليجية تريد فرض وصاية على توجهاتها السياسية.