تداول روّاد مواقع التواصل الاجتماعي صورة قديمة، من عام 2010، لأمير دانييل، وهو يهتمّ بإطلالة زوجته الأميرة فيكتوريا.

 

وظهر دوق Västergötland، بموقفٍ متواضع، وهو يهتمّ بأطراف فستان زوجته دوقة Västergötland.

 

وانهالت التعليقات، المشيدة برجولة الأمير، الذي لم يهتمّ للمظاهر وانحنى لإصلاح أطراف فستان زوجته.