ذكرت صحيفة “رأي اليوم” الإلكترونية، أن عددا من الحكّام بالخليج العربي يستعملون الهواتف القديمة مثل “نوكيا”، بالرغم من قدرتهم على اقتناء آخر طراز من الهواتف.

 

وأرجعت الصحيفة سبب استعمال حكّام لهواتف من الطراز القديم جدا إلى صعوبة اختراقها والتجسس عليها؛ على عكس الأجهزة الحديثة، التي يمكن التجسس على صاحبها ومكالماته وتحركاته وربما تصويره أيضا حتى في غرفة نومه.