أظهر تسجيل مصور نشر على موقع يوتيوب الإلكتروني، لحظة تعرض رجل للضرب المبرح من قبل ركاب ميترو بعد أن بامرأة نائمة في العاصمة المكسيكية.

 

وأخرج مجموعة من الركاب كارلوس سانشيز (26 عاماً) من محطة المترو وبدأوا بتوجيه اللكمات والركلات له وتجريده من ملابسه، بحسب ما ورد في الفيديو الذي صوره أحد المتواجدين في المكان.

 

ويذكر بأن سانشيز كان يحاول ملامسة امرأة نائمة في المترو قبل أن تستيقظ المرأة وتضبطه بالجرم المشهود، حيث حاول الفرار من محطة القطار غير أن الركاب تبعوه وأمسكوا به.

 

ويظهر الرجل الذي كان عاري الصدر، والدماء تملأ جسده ويتلقى اللكمات والركلات من كل حدب وصوب، في حين كانت المرأة التي حاول التحرش بها تصرخ بأعلى صوتها قائلة “أظهر وجهك أيها الوغد، كان يحاول لمسي وأنا نائمة في المترو”. وفق ما ذكر موقع 24 الاماراتي.

 

وبعد جولة عنيفة من الضرب، كفّ الركاب عن ضرب سانشيز الذي جلس على الرصيف يلملم جراحه، بينما انتظر مجموعة من الأشخاص بالقرب منه حتى تصل الشرطة التي ألقت القبض على سانشيز ووجهت إليه تهمة الاعتداء الجنسي.

 

من الجدير بالذكر بأن حوادث الضرب في الأماكن العامة تزايدت بشكل ملحوظ في أمريكا الوسطى في الآونة الأخيرة، حيث يرجع الكثير من الأشخاص السبب إلى تقصير الشرطة في واجباتها مما يدفع المواطنين إلى أخذ حقهم بأنفسهم، بحسب صحيفة الدايلي ميرور البريطانية.