“خاص- وطن”- لا تزال قضية الأطباء واحدة من الملفات التي لم يتم تسويتها في مصر، وتشكل صداعا للنظام الحالي بقيادة ، فضلا عن أنها أحرجت وزارة الداخلية عقب واقعة مستشفى المطرية.

 

وقفة احتجاجية

نظم عشرات الأطباء ظهر السبت وقفة احتجاجية أمام دار الحكمة بشارع القصر العينى للمطالبة بمحاسبة أمناء الشرطة الذين اعتدوا على أطباء مستشفى المطرية وتوفير الحماية للأطباء داخل المستشفيات من أي اعتداء من قبل الشرطة.

 

ورفع الاطباء المشاركون فى الوقفة لافتات عليها: “كرامة الطبيب من كرامة المواطن”، “متى ستتم محاسبة المتهمين بالبلطجة فى المستشفيات؟”، “اتحدو يا ”.

 

منى مينا: محاسبة الشرطة الهدف

قالت الدكتورة منى مينا، وكيل نقابة الأطباء، إن السبب الرئيسي في وقفة اليوم هو المطالبة بمحاسبة ومعاقبة أفراد الشرطة المعتدين على أطباء مستشفى المطرية؛ خاصة أنه مضى شهر على الواقعة، ولم يستجد فى القضية ما يدل على أن هؤلاء الأطباء سيحصلون على حقهم، فضلا عن أنه تم الإفراج عن أمناء الشرطة على ذمة القضية.

 

وطالبت مينا، بضرورة إصدار قانون يجرم الاعتداء على المستشفيات عامة والأطباء خاصة؛ كى يتمكنوا من أداء مهمتهم النبيلة من تخفيف آلام الناس ومعاناتهم وتأدية واجبهم فى أمان.

 

وشددت على ضرورة التأمين الكامل للمستشفيات مما يسهل على الطبيب أداء رسالته. وأضافت وكيل نقابة الأطباء، أن هذه الوقفة تأتى للتأكيد على أن كرامة الطبيب من كرامة المواطن، وأن أي مساس بحقوقه وحريته أثناء عمله يعتبر مساسا بحرية وحقوق المواطن.

 

نقابة الأطباء تستنكر

استنكر الدكتور إيهاب الطاهر، أمين عام نقابة الأطباء، مرور ما يقرب من شهر ونصف، حتى الآن، ولم تنته التحقيقات الخاصة باعتداء أمناء الشرطة على أطباء المطرية، في حين هناك قضايا مثل قضية سيدة المطار وتيمور السبكي تم الانتهاء من التحقيقات فيها، قائلا: مندهشين من عدم انتهاء التحقيقات رغم وضوح القضية، مؤكدا تقديم طلب رسمي للنائب العام لاستعجال التحقيق في القضية.

 

استقالات جماعية للأطباء

وأضاف أمين عام نقابة الأطباء، فى تصريحات صحفية على هامش وقفة أعضاء النقابة أمام دار الحكمة، السبت، أنه فى حال استمرار الوضع سيعرض على الجمعية العمومية، المقرر عقدها 25 مارس الجاري، قرارات الاستقالات الجماعية، قائلا: الأطباء أصبحوا لا يستطيعون العمل فى هذا الجو.

 

وأشار “الطاهر” إلى أن وزير الصحة لم يمتثل لقرار إحالته للجنة التحقيق، لافتا إلى أن ما تقوم به الوزارة بإجبار الفقراء على دفع رسوم العلاج مخالف للوائح، مؤكدا أن النقابة تساند الدكتور أحمد شوقي مساندة تامة وتستنكر تدخل وزير الصحة فى العمل النقابى، قائلا: لا يجوز لوزير الصحة إحالة عضو نقابة للتحقيق على عمله النقابى، وما فعله مخالف للدستور والقانون، وتم اتخاذ قرار من النقابة بإحالة الأمر للتحقيقات.

 

الأطباء: حقنا مش هيضيع

قال الدكتور رشوان شعبان، أمين عام مساعد نقابة الأطباء، إن الوقفة الاحتجاجية التي تم تنظيمها، السبت، جاءت للمطالبة بمحاكمة أمناء الشرطة الذين اعتدوا على أطباء مستشفى المطرية التعليمي، يوم 28 يناير الماضي، لافتًا إلى أنه حتى الآن، لم يحدث أي جديد في تلك القضية. وأكد شعبان أن الأطباء يشعرون بتجاهل لهذه القضية، مضيفًا: بنقول لكل الناس حقنا مش هيضيع.