رسالة جديدة من الحوثيين لأمريكا بشأن عمليات الجماعة في البحر الأحمر (فيديو)

وطن – أكد المتحدث الرسمي باسم جماعة الحوثي محمد عبد السلام، أن عمليات الجماعة اليمنية في البحر الأحمر ضد السفن التي تربطها علاقة بإسرائيل مستمرة، وأنها لن تتوقف إلا بفك الحصار عن غزة.

وجاءت تصريحات متحدث الحوثيين ردا على إعلان الولايات المتحدة، الاثنين، تشكيل قوة عسكرية متعددة الجنسيات لتأمين حركة السفن في البحر الأحمر، ضد هجمات الحوثي.

الحوثيون يردون على تهديد أمريكا

وقال المتحدث باسم جماعة أنصار الله الحوثيين في مداخلة مع “الجزيرة”: “لن تتوقف عملياتنا في البحر الأحمر حتى فك الحصار عن غزة وإدخال المساعدات الإنسانية.”

وتابع أن موقف جماعة الحوثي يأتي “نصرةً لإخواننا المظلومين في غزة وهذا أقل واجب يمكن أن نقدمه لفلسطين” وفق قوله.

وعن القوة الدولية التي أعلنت أمريكا عن تشكيلها بزعم تأمين الملاحة في البحر الأحمر، قال محمد عبد السلام إن “هذه محاولة للضغط من قبل أمريكا وبعض الدول الغربية لكي يكون هناك موقفا من الدول العربية المطلة على البحر الأحمر للمشاركة في هذا التحالف، الذي يراد منه حماية إسرائيل وليس حماية الملاحة الدولية” حسب وصفه.

  • اقرأ أيضا:
“الحوثي يخنق إسرائيل” .. هجوم جديد على سفينتين ترتبطان بالاحتلال في باب المندب

وأوضح متحدث الحوثيين: “ولهذا نحن نشيد ببعض الشركات التي أعلنت إيقاف الملاحة إلى موانئ إسرائيل وهو الخيار السليم والصحيح باعتبار أن عملياتنا نحن تستهدف من يتجه إلى إسرائيل فقط.”

وأكمل:”بدليل أن هناك مئات من السفن تمر يوميا بشكل طبيعي من مضيق باب المندب دون أن يمسها أي أذى.”

جماعة الحوثي: “عملياتنا ليست استعراضا للقوة”

وفي منشور له أيضا عبر حسابه الرسمي بـ”إكس” قال محمد عبد السلام المتحدث باسم الحوثيين، إن عمليات اليمن البحرية بهدف مساندة الشعب الفلسطيني في مواجهة العدوان والحصار على غزة، وليست استعراضا للقوة ولا تحديا لأحد.

وأضاف “ومن يسعى لتوسيع الصراع فعليه تحمل عواقب أفعاله، والتحالف المشكل أمريكيا هو لحماية إسرائيل وعسكرة للبحر دون أي مسوغ، ولن يوقف اليمن عن مواصلة عملياته المشروعة دعما لغزة.”

وأوضح متحدث الحوثيين أنه “كما سمحت أمريكا لنفسها أن تساند إسرائيل بتشكيل تحالف وبدون تحالف، فشعوب المنطقة لها كامل المشروعية لمساندة الشعب الفلسطيني، وقد أخذ اليمن على عاتقه أن يقف إلى جانب الحق الفلسطيني ومظلومية غزة الكبيرة.”

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث