لطمس الحقيقة.. قرار إغلاق مكاتب “الجزيرة” في إسرائيل اتُخذ وهذا موعد التنفيذ!

وطن – في خطوة تستهدف قناة “الجزيرة” لفضحها جرائم إسرائيل بحق قطاع غزة، أكدت وكالة “EFE” الفرنسية بأن حكومة الاحتلال الإسرائيلي قامت بإعداد نظام طوارئ لإغلاق مؤقت لوسائل الإعلام التي “تضر معلوماتها بالأمن القومي” في الحرب الحالية مع المقاومة في غزة.

ونقلت الوكالة عن وزارة الاتصالات الإسرائيلية أنها قامت بصياغة الإجراء الطارئ، بموافقة وزارة الدفاع وقوات الأمن الإسرائيلية، ولم يبق سوى الموافقة النهائية للحكومة، المنتظرة خلال الساعات القليلة المقبلة.

وأكدت على أنه بمجرد الحصول على موافقة مجلس الوزراء، فإن أمر إغلاق الجزيرة سيصبح ساري المفعول “فورا”.

وقالت وزارة اتصالات حكومة الاحتلال في بيانها، أنه “في ضوء الأدلة التي تثبت أن قناة الجزيرة تبث محتوى يضر بالأمن القومي الإسرائيلي، فإن الحكومة تجيز اتخاذ إجراءات لإغلاق القناة في إسرائيل”.

تعليق البث وسحب التراخيص ومصادرة المعدات

وكشف البيان أن أمر الإغلاق يتضمن “تعليق البث وإغلاق مكاتب القناة وسحب أوراق اعتماد الصحفيين ومصادرة المعدات” وسيتم توقيعه من قبل وزير الاتصالات وتنفيذه على الفور.

وقال وزير الاتصالات الإسرائيلي شالوم كارهي إن “إسرائيل في حالة حرب. في البر وفي الجو وفي البحر وفي الأفكار..لن نسمح للبث بالإضرار بأمن الدولة”.

وزعم الوزير الصهيوني أن “البث التحريضي ضد إسرائيل”، في إشارة إلى العمل الصحفي لقناة الجزيرة، “يخدم حماس وداعش والمنظمات الإرهابية الأخرى في الدعاية التي تشجع على العنف ضد إسرائيل”.

وزير الاتصالات الإسرائيلي شالوم كارهي
وزير الاتصالات الإسرائيلي شالوم كارهي سيوقع على قرار إغلاق مكاتب قناة الجزيرة

وأدعى الوزير على أنه سيتم تنفيذ أمر إغلاق قناة الجزيرة، بعد جمع أدلة بأنها “تساعد العدو في بث الدعاية لخدمة حماس باللغتين العربية والإنجليزية للمشاهدين في جميع أنحاء العالم، بل وتنقل معلومات سرية”، على حد قوله.
إغلاق لمدة 30 يوما قابل للتجديد

ولفت إلى أن إجراء الطوارئ سيكون ساري المفعول لمدة ثلاثة أشهر على الأقل في ظل حالة الحرب الحالية، في حين سيكون أمر إغلاق قناة الجزيرة لمدة 30 يومًا، ويمكن تمديدها لمدة 30 يومًا أخرى.

الجزيرة تفضح جرائم الاحتلال على مدى 24 ساعة في اليوم

يشار إلى أنه منذ بدء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة تقوم قناة الجزيرة بفضح إجرام دولة الاحتلال التي تشن عدوانها الغاشم على القطاع، حيث تقوم بتغطية صور الدمار والجرائم داخل القطاع على مدى 24 ساعة بعد أن نشرت جهازاً صحفياً واسع النطاق، يفوق بكثير ما تستخدمه معظم وسائل الإعلام.

وكانت قناة الجزيرة أيضًا أول وسيلة إعلامية تزور المستشفى المعمداني في مدينة غزة، حيث تسبب صاروخ من طائرة إسرائيلية استهدفها في استشهاد 470 فلسطينيا غلبيتهم من الأطفال والنساء.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث