رجل ستيني يتحرش بمراهقتين ويمارس أمامهما العادة السرية في الشارع العام! (شاهد)

وطن– حدّدت شرطة مدينة إشبيلية الإسبانية هُوية رجل قام في نهاية الأسبوع الماضي بمضايقة مراهقتين وممارسة العادة السرية أمامهما، في شارع تورنيو بالعاصمة.

ووفقاً لموقع “okdiario“الإسباني، فإن الشخص رجل يبلغ من العمر 60 عامًا وله تاريخ من الاعتداء الجنسي، وأمر تقييدي على قاصر، موضحاً الموقع أن الشرطة المحلية أحالت الإجراءات إلى مكتب المدعي العام والشرطة الوطنية.

وبحسب ما ورد، فقد وقعت الحادثة صباح يوم السبت قرابة الساعة السادسة صباحاً، حيث كانت المراهقتان تسيران في شارع تورنيو، على ضفاف نهر الوادي الكبير، عندما صادفهن الرجل الذي بدأ في القيام بإشارات بذيئة.

وعندما عاتبنَه على موقفه، بدأ الرجل الستيني ينطق بعبارات نابية ويهين الفتاتين، اللتين لم يتردّدن في تصوير الرجل وهو يمارس العادة السرية أمامهن، ويقمن ينشر الصور على مواقع التواصل الاجتماعي.

الفتيات المراهقات صورن الرجل الاستيني المتحرش من نافذة المبنى السكني

رفع سرواله وبدأ في ممارسة العادة السرية

وفي الفيديو المنشور، يمكن ملاحظة كيف يقوم الرجل في البداية بحركة لرفع سرواله ومغادرة المكان عندما يدرك أنه يتم تسجيله وتوبيخه، ولكن بعد بضع ثوانٍ يتتبع خطواته ويبدأ في ممارسة العادة السرية مرة أخرى بينما كان يحدق في الشابات اللاتي يصورنَ المشهد من نافذة مبنًى سكنيّ.

وبحسب الفيديو، فقد خاطبت إحدى الفتاتين الرجل قائلة: “أنت بذيء. متى ستغادر لمنزلك أيها القذر؟ نسجل ما تقوم به وسننشره في كل مكان.. يمكنك رؤية وجهك بالكامل”.

وأكد الموقع، أنه منذ الأحد الماضي، بدأ فريق شبكات التواصل الاجتماعي التابع للشرطة المحلية في إشبيلية، بتتبع المنشورات المتعلقة بالحادثة، والتواصل مع الضحايا، والتقدّم في التحقيقات بدعم من قوات من منطقة ماكارينا ووحدة التدخل الليلي.

رجل ستيني يمارس العادة السرية أمام مراهقتين
الشرطة الإسبانية تتمكن من تحديد هوية الرجل الذي مارس العادة السرية في الشارع العام

واقعة سابقة قبل عام لنفس الرجل

يشار إلى أنه قبل عام، في منطقة ماكارينا أيضًا، نددت الشرطة المحلية بالرجل الذي يتمّ التحقيق معه بتهمة السلوك الفاحش في حديقة ميرافلوريس، والتي سرعان ما تم التعرف عليه في الصور التي تم بثها على الشبكات الاجتماعية.

اعتداءات جنسية وتحرش بقاصر

وتم القبض على الرجل مرتين بتهمة الاعتداء الجنسي ومرة بتهمة التهديدات، ولديه أمر تقييدي ساري المفعول لضحية قاصر تبلغ من العمر 13 عامًا، بسبب أحداث وقعت في عام 2019.

تجدر الإشارة إلى أنه منذ أشهر، في نفس شارع تورنيو حيث تمّ تسجيل هذا الحدث، كان هناك بالفعل ما لا يقل عن اعتدائين جنسيين، حيث ألقت الشرطة الوطنية القبض على مهاجر مغربي الجنسية في وضع غير قانوني.

قد يعجبك أيضاً

تعليقات

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تابعنا

الأحدث