الإثنين, يناير 30, 2023
الرئيسيةالهدهدفيديو اعتداء ضابط تركي على مسنة سورية.. هل الواقعة جديدة؟ (وطن تنقب)

فيديو اعتداء ضابط تركي على مسنة سورية.. هل الواقعة جديدة؟ (وطن تنقب)

زيادة مرعبة في الاعتداء على اللاجئين السوريين في تركيا

- Advertisement -

وطن– كالنار في الهشيم، انتشر مقطع فيديو يرصد لحظة اعتداء ضابط شرطة تركي على سيدة سورية مسنة، فيما نقّبت وطن عن حقيقة هذا الفيديو، وما إذا كانت الواقعة جديدة أم قديمة.

مواقع التواصل الاجتماعي شهدت خلال الساعات الماضية، تداول مقطع الفيديو بقوة، وأظهر ضابطاً تركياً وهو يعتدي بقسوة شديدة على المسنة التركية.

وفيما أثار الفيديو غضباً عارماً، فقد تحققت وطن من أنّ الواقعة قديمة، وتعود إلى شهر مايو من العام الماضي.

وهذا الفيديو الذي وُصف بالمروّع، يعود لاعتداء شخص تركي، على سيدة سورية مسنة تعيش في غازي عنتاب، حيث تعرضت السيدة للركل من شخص اشتبه بأنها تحاول خطف طفل في المدينة.

وآنذاك، قالت صحيفة يني شفق، إن المُهاجم لديه سجل جنائي سابق بقضايا مخدرات وسرقة، وإنه اعتُقل بسبب الحادثة كما زار والي المدينة السيدة في منزلها.

- Advertisement -

وفي الفترة الماضية، زادت بشكل ملحوظ، جرائم الاعتداء على السوريين في تركيا، مدعومة بخطابات توصف بأنها تحض على الكراهية.

ولا يوجد حصر دقيق لتلك الجرائم التي يعاني منها السوريون، في ظل الخوف من إبلاغ الشرطة تفادياً للترحيل القسري.

عدد السوريين في تركيا

منذ 2011، كانت تركيا الوجهة الأبرز للفارين من الحرب الدائرة في سوريا، وتشير إحصاءات رسمية، إلى أن تعداد اللاجئين السوريين في تركيا يقترب من أربعة ملايين، في حين يعتقد أن العدد الحقيقي يتجاوز ذلك.

نقطة تحول في المشاعر تجاه السوريين

وبحسب منظمة هيومان رايتس ووتش، فإن المشاعر تجاه السوريين بدأت تتغير بشكل حادّ منذ أحداث أنقرة، في أغسطس 2021، عندما قُتل مواطن تركي على يد لاجئ سوري طعناً.

أسفرت هذه الواقعة عن أعمال عنف واسعة استهدفت ممتلكات السوريين هناك، وخاصة في حي ألتن داغ.

في أعقاب الحادث، نشر المعارض المتطرف “أوميت أوزداغ” تغريدة قال فيها: “حان وقت الرحيل”، ومن ثم ركزت سياسات حزبه على محاربة فكرة وجود المهاجرين في تركيا.

خالد السعدي
خالد السعدي
صحافي كويتي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من جامعة الكويت، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث