الجمعة, يناير 27, 2023
الرئيسيةحياتنا5 تقنيات بسيطة لإنقاص الوزن دون عناء

5 تقنيات بسيطة لإنقاص الوزن دون عناء

يبدو فقدان الوزن مهمة شاقة، لكن بحسب تقرير لمجلة "برس سانتي" الفرنسية، فإنّ هناك بعض العادات البسيطة، التي يمكنك اتباعها بشكل يومي، ومن شأنها أن تساعدك على إنقاص الوزن

- Advertisement -

وطن– ماذا لو قلنا لك إنه من خلال إجراء بعض التغييرات الصغيرة على روتينك اليومي، يمكنك إنقاص الوزن دون أيّ جهد؟ قد يصعب تصديق هذا، ولكن، ستساعدك هذه العادات البسيطة على البَدء في رحلة إنقاص الوزن وتحقيق أهدافك.

في الحقيقة، قد يبدو فقدان الوزن مهمة شاقة، لكن بحسب تقرير لمجلة “برس سانتي” الفرنسية، فإنّ هناك بعض العادات البسيطة، التي يمكنك اتباعها بشكل يومي، ومن شأنها أن تساعدك على إنقاص الوزن.

فماذا تنتظرون؟ ابدؤوا في تبنّي هذه العادات اليومية!

تأكّد من حصولك على قسط كافٍ من النوم.

وفقًا لما ترجمته “وطن”، فإن معظم الناس يعرفون جيّدًا أنّ هناك علاقة بين النوم وفقدان الوزن، لكنهم قد لا يعرفون مدى تأثير النوم على الوزن. في الواقع، يساعد الحصول على قسط كافٍ من النوم على تنظيم الهرمونات التي تتحكم في الشهية وتعزز عملية الأيض. كما أنّ قلة النوم يمكن أن تؤدي إلى الرغبة الشديدة في تناول الأطعمة غير الصحية. لذلك، فإن الحصول على قسط كافٍ من النوم هو إحدى الخطوات المهمة، التي يمكنك القيام بها إذا كنت ترغب في إنقاص الوزن.

يعرف معظم الناس أن هناك علاقة بين النوم وفقدان الوزن، لكنهم قد لا يعرفون مدى تأثير النوم على الوزن
يعرف معظم الناس أن هناك علاقة بين النوم وفقدان الوزن، لكنهم قد لا يعرفون مدى تأثير النوم على الوزن

ومع ذلك، قد يكون النوم بشكل جيّد أمر صعب المنال، لا سيما إذا كنتَ تعاني من التوتر ومن مشاكل صحية أخرى. وإذا كنتَ تواجه مشكلة في النوم، فهناك أشياء يمكنك تجربتها، مثل: شرب شاي البابونج قبل النوم، أو قراءة كتاب للاسترخاء، أو استخدام آلة صوت الضوضاء البيضاء. فمن خلال إجراء تغييرات صغيرة مثل هذه، يمكنك التأكّد من حصولك على نوم مريح تحتاجه لإنقاص الوزن دون عناء.

تناول الفطور

من بين إحدى التغييرات البسيطة الأخرى، التي يمكنك إجراؤها على روتينك الصباحي، الذي يمكن أن يساعدك على إنقاص الوزن هو تناول وجبة الإفطار. عندما تستيقظ في الصباح، يكون جسمك في حالة “صيام”، أي إنك لم تأكل لعدة ساعات. وإذا لم تتناول وجبة الإفطار، فستكون أكثر جوعًا طوال اليوم، حيث إنه من المرجح أن تتناول وجبات خفيفة وتتخذ خيارات طعام سيئة عندما تكون جائعًا. من ناحية أخرى، إذا تناولت وجبة إفطار مغذية، فأنت بذلك تستعد لكبح شهيتك طوال اليوم.

يساعد الإفطار على بدء عملية التمثيل الغذائي ويمنحك الطاقة التي تحتاجها لمواجهة اليوم. كما أنه يساعد على استقرار مستويات السكر في الدم،
يساعد الإفطار على بدء عملية التمثيل الغذائي ويمنحك الطاقة التي تحتاجها لمواجهة اليوم. كما أنه يساعد على استقرار مستويات السكر في الدم،

كما يساعد الإفطار على بَدءِ عملية التمثيل الغذائي ويمنحك الطاقة التي تحتاجها لمواجهة اليوم. علاوة على ذلك، يساعد الإفطار الصباحي، على استقرار مستويات السكر في الدم، ما يمنع الرغبة الشديدة في تناول الطعام والشراهة. لذلك، يمكن أن يساعدك تناول وجبة الإفطار على إنقاص الوزن دون عناء، من خلال السماح لك بالحفاظ على عادات الأكل الصحية طوال اليوم.

حافظ على رطوبتك

- Advertisement -

كثير من الناس يربطون بين فقدان الوزن وحرمان أنفسهم من الطعام والشراب. ومع ذلك، هل تعلم أن إحدى أسهل الطرق لفقدان الوزن هي في الواقع شرب المزيد من الماء؟ يساعد البقاء رطبًا على تعزيز عملية التمثيل الغذائي وطرد السموم وتقليل الشهية.

عندما تكون رطبًا بشكل صحيح، فإن جسمك يعمل بكفاءة أكبر ولديك بطبيعة الحال رغبة أقل في تناول وجبة دسمة. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يساعد الماء في تقليل الانتفاخ عن طريق الحفاظ على عمل الجهاز الهضمي بسلاسة. لذا إذا كنتَ تبحث عن طريقة سهلة للتخلص من بعض الأرطال، تأكّد فقط من شرب الكثير من الماء طوال اليوم. سوف تُفاجأ بمدى سرعة فقدانك للوزن.

انتبه لخياراتك الغذائية

قمْ باختيارات ذكية للطعام:

هذه واحدة من أسهل الطرق وأكثرها فعالية لفقدان الوزن. من خلال اختيار الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية، مثل: الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة، يمكنك تزويد جسمك بالطاقة التي يحتاجها ليعمل على النحو الأمثل. في الوقت نفسه، تتجنب السعرات الحرارية الفارغة والأطعمة المصنعة التي قد تؤدي في النهاية إلى زيادة الوزن.

انتبه لأحجام الحصص

يمكن أن يؤدي الإفراط في تناول الطعام إلى زيادة الوزن، حتى إذا كنت تتناول أطعمة صحية. من خلال الانتباه إلى كمية الطعام الذي تتناولها، يمكنك التأكد من أنك لا تأكل أكثر من اللازم.

يمكن أن يؤدي الإفراط في تناول الطعام إلى زيادة الوزن، حتى إذا كنت تتناول أطعمة صحية
يمكن أن يؤدي الإفراط في تناول الطعام إلى زيادة الوزن، حتى إذا كنت تتناول أطعمة صحية

يمكن أن يساعدك أخذ الوقت لتناول الطعام بانتظام على إنقاص الوزن

يمكن أن يؤدي تخطي الوجبات إلى تناول وجبات خفيفة غير صحية في وقت لاحق، ويجعل من الصعب التحكم في تناول السعرات الحرارية. من خلال تناول وجبات منتظمة، يمكنك مساعدة عملية التمثيل الغذائي على أن تكون سلسة أكثر، ما يساعد على الإفراط في تناول الطعام في وقت لاحق من اليوم.

اخدع عقلك

لتحقيق أهدافك، فإنّ عقلك هو الوحيد الذي يمكنه مساعدتك! لحسن الحظ، اتّضح أن خداع عقلك يمكن أن يساعدك في تحقيق أهدافك في إنقاص الوزن. تظهر دراستان نتيجتين مختلفتين:

أظهرت دراسة حديثة أنّ الأشخاص الذين يركّزون على فوائد فقدان الوزن، هم أكثر عرضة للنجاح في التخلص من الوزن الزائد. لذا بدلاً من التركيز على جميع الأطعمة التي لا يمكنك تناولها، حاول التفكير في مدى شعورك بالتحسن عندما تصل إلى وزنك المثالي. وبدلاً من الخوف من التمرين التالي، ركز على الطاقة التي ستحصل عليها بمجرد أن تصبح في حالة جيدة. من خلال “خداع” عقلك من خلال التفكير بشكل إيجابي في فقدان الوزن، سيكون من السهل عليك الالتزام بخطتك وتحقيق أهدافك.

أظهرت الدراسة التي نُشرت في مجلة Cell Metabolism، أنّ عقلك قد يعتقد أنك أكلت أكثر مما يجب. سيسمح لك ذلك بفقدان الوزن دون تغيير نظامك الغذائي أو عاداتك. تم إجراء هذه الدراسة على الفئران التي تم إعطاؤها مركّباً لها لتشعرَ بالشبع. لذلك، بعد 4 أسابيع، لاحظ الباحثون أن هذه الفئران فقدت الوزن وتحسنت عملية التمثيل الغذائي لديهم. يعتقد الباحثون أن الشيء نفسه يمكن أن يكون صحيحًا بالنسبة للبشر، ويمكن أن يكون علاجًا جديدًا محتملاً للسمنة. لكن كيف أفعل ذلك؟

  • قدّم وجبتك المعتادة في طبق صغير

تتمثل إحدى طرق خداع عقلك في تناول كميات أقل من الطعام من خلال وضع وجباتك على أطباق صغيرة الحجم. ونظرًا لأن حجم الطبق يحدد نوعًا ما مقدار الطعام الذي نتناوله، فإن استعمال واحد صغير الحجم، يمكن أن يساعدك بشكل طبيعي على تقليل كمية السعرات الحرارية التي تتناولها.

في إحدى الدراسات، قُدّم للمشاركين طبق كبير يحتوي على نسبة 22٪ من الطعام، كما تمّ تقديم نفس النسبة في طبق صغير. بعد ذلك، تم تقديم طبق آخر يحتوي على نسبة 31٪ من الحساء، تمامًا مثل أولئك الذين حصلوا على طبق صغير. وعلى الرغم من أنّها قد تبدو خدعة بسيطة، فإنّ تقديم وجباتك على أطباق أصغر يمكن أن يكون وسيلة فعالة لفقدان الوزن دون الشعور بالحرمان.

تتمثل إحدى طرق خداع عقلك في تناول كميات أقل من الطعام من خلال وضع وجباتك على أطباق صغيرة الحجم.
تتمثل إحدى طرق خداع عقلك في تناول كميات أقل من الطعام من خلال وضع وجباتك على أطباق صغيرة الحجم.
  • اختر طبقًا أحمر

هذه نظرية مثيرة للاهتمام اكتسبت شعبية في السنوات الأخيرة. الفكرة الأساسية هي أن دماغنا مرتبط بربط اللون الأحمر بعلامات الخطر أو التحذير. وعندما نرى اللون الأحمر، فمن المرجّح أن نكون متيقظين وحذرين بما نقوم به. يمكن أن يقودنا هذا الوعي المتزايد إلى اتخاذ خيارات أفضل، بما في ذلك عندما يتعلق الأمر بالطعام.

يمكن أن تذكرنا رؤية طبق أحمر بتناول كميات أقل واتخاذ خيارات صحية. أظهرت الدراسات أن الأشخاص الذين يأكلون في الأطباق الحمراء في الواقع يأكلون أقل من أولئك الذين يأكلون في الأطباق الملونة الأخرى.

  • أضف الألوان إلى طبقك

من البروكلي الأخضر إلى الفلفل الأحمر والجزر والذرة؛ فالوجبة متعددة الألوان تجعلك ترغب في تناول كل شيء دون الالتفات إلى الكمية. عندما تنتهي، سيرسل عقلك تعليمات بالشبع.

أظهرت الدراسات أنّه عندما يكون الطعام ملونًا، فإننا نميل إلى اعتباره أكثر تغذية، حتى لو كانت تحتوي على نفس عدد السعرات الحرارية لوجبة غير متنوعة.

  • امضغ لمدة 10 ثوانٍ

هناك سبب علمي لهذا، حيث يستغرق دماغنا حوالي 20 دقيقة ليكتشف أننا شبعنا. لذلك، إذا تناولنا الطعام بسرعة كبيرة، فإننا نجازف بالإفراط في الأكل قبل أن يتاح لعقلنا الوقت لإدراك ذلك.

طريقة واحدة لخداع عقلك للاعتقاد بأنك ممتلئ أكثر مما أنت عليه في الواقع، هي مضغ كل قضمة من الطعام لمدة 10 ثوانٍ على الأقل. يمنح هذا عقلك وقتًا لإدراك أنّك تأكل ويسمح لك بتذوق طعامك أكثر. نتيجةً لذلك، تقلّ احتمالية الإفراط في تناول الطعام وقد تفقد الوزن بمرور الوقت.

معالي بن عمر
معالي بن عمر
معالي بن عمر؛ متحصلة على الإجازة التطبيقية في اللغة والآداب والحضارة الإسبانية والماجستير المهني في الترجمة الاسبانية. مترجمة تقارير ومقالات صحفية من مصادر إسبانية ولاتينية وفرنسية متنوعة، ترجمت لكل من عربي21 و نون بوست والجزيرة وترك برس، ترجمت في عديد المجالات على غرار السياسة والمال والأعمال والمجال الطبي والصحي والأمراض النفسية، و عالم المرأة والأسرة والأطفال… إلى جانب اللغة الاسبانية، ترجمت من اللغة الفرنسية إلى اللغة العربية، في موقع عرب كندا نيوز، وواترلو تايمز-كندا وكنت أعمل على ترجمة الدراسات الطبية الكندية وأخبار كوفيد-19، والأوضاع الاقتصادية والسياسية في كندا. خبرتي في الترجمة فاقت السنتين، كاتبة محتوى مع موسوعة سطور و موقع أمنيات برس ومدونة صحفية مع صحيفة بي دي ان الفلسطينية، باحثة متمكنة من مصادر الانترنت، ومهتمة بالشأن العربي والعالمي. وأحب الغوص في الانترنت والبحث وقراءة المقالات السياسية والطبية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

spot_img

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث