الإثنين, ديسمبر 5, 2022
الرئيسيةالهدهد"ضحايا خمور مغشوشة".. وفاة عشرات المغاربة تثير جدلاً بالمملكة

“ضحايا خمور مغشوشة”.. وفاة عشرات المغاربة تثير جدلاً بالمملكة

حماية المستهلك دعت تجار الخمور لبيع مسكرات صحية وسليمة للناس

- Advertisement -

وطن- هزّت حادثة تسمّم مجموعة من الأفراد، بسبب تعاطي مواد كحولية غير صالحة للاستهلاك، في مدينة القصر الكبير في المغرب، السوشيال ميديا، واستنفرت السلطات في الجهة للتدخل العاجل.

الكحول المغشوشة تودي بحياة العشرات في المغرب

وعن تفاصيل الحادثة، تحدثت مصادر إعلامية محلية عن قيام مجموعة من الأشخاص بشراء مشروبات كحولية -بحسب اللهجة المغربية “ماحيه”- مركزة بشكل كبير، مما تسبب في تسمم كثيرين وموت 15 فرداً حتى الآن.

ودخلت الجامعة المغربية لحماية المستهلك على خط الكارثة، ونشرت عبر حسابها الرسمي على موقع فيسبوك بياناً دعت فيه صراحة تجار الخمور لبيع (ماحيا) -كحول- “صحية” و “سليمة” للناس.

- Advertisement -

وجاء في بيان المنظمة على لسان رئيسها نور الدين حماتو، “أن الجمعية المغربية لحماية المستهلك والدفاع عن حقوقه تتبعت فاجعة التسمم الجماعي بمدينة القصر الكبير. والتي أدت لوفاة خمسة عشرة أشخاص ونجاة سبع آخرين في حالة صحية حرجة”.

كما توقّع تزايد ظهور حالات إصابات جديدة إثرَ تسممهم؛ نتيجةَ استهلاكهم لمواد كحولية غير صالحة للاستهلاك، حيث اقتنى ضحايا هذه الفاجعة جرعات الكحول من أحد محلات بيع الكحوليات الغير مرخص، والتي يشتبه فيها أنها تحتوي على مادة سامة مهربة، الشيء الذي تسبب في وفاتهم.

- Advertisement -

وتقدّمت الجمعية المغربية لحماية المستهلك، والدفاع عن حقوقه بـ “التعازي لعائلة وأقارب ضحايا هذه الفاجعة”.

خمور مغشوشة في المغرب تتسبب بحالات وفاة

جدل على مواقع التواصل، بين التعاطف والأسى

أثارت الحادثة تعاطفاً كبيراً وسخطاً في آن واحد، على مواقع التواصل في المملكة .

نشر الأستاد الجامعي “محمد العطافي” تدوينة عبر حسابه على موقع فيسبوك، يقول فيها: إن “الكحول مثل الماحيا، هي سم قاتل مدمر لصحة وعقول الشباب في المغرب”.

ومع انتشار السخرية والاستهزاء بالطريقة التي توفي بها ضحايا الكحول المغشوش في مدينة القصر الكبير، غرّد الكثير من النشطاء معبرين عن تعاطفهم مع هؤلاء الضحايا، داعينَ لهم بالرحمة.

كتب الناشط المغربي “جواد الأطلس” ينتقد عدم ترحّم الكثيرين على المتوفَين بسبب الكحول.

ونشر تغريدة عبر حسابه على منصة تويتر يقول فيها: إن “السخرية من ضحايا قنينات الكحول بمدينة القصر الكبير، يبين فقط ضحالة النفس والاخلاق.. ولا تدري نفس أين وكيف تموت، ارتقوا قليلاً.. وادعوا لهم بالرحمة والمغفرة”.

جدير بالذكر، أن عدد الوفيات في ارتفاع متواصل، وهناك حديث عن ارتفاع الحصيلة إلى 19 ضحية عوضاً عن 15، رغم عدم وجود تأكيد رسمي من المصالح المعنية، حول ذلك.

محل لبيع الخمور بجوار مسجد في المغرب يفجّر غضب المغاربة

فهمي الورغمي
فهمي الورغمي
فهمي الورغمي مُحرر صحفي تونسي ومساهم في مجال الترجمة. ترجمتُ العديد من الدراسات- منشورة مع مراكز بحثية عربية- من الانجليزية إلى العربية حول الشعبوية السياسية في العالم العربي، والانتقال السياسي داخل الأنظمة العربية مابعد ثورات 2011. مُهتم بقضايا الهجرة وتطوراتها؛ وقد صُغت ورقة سياسات حول الهجرة و آفاقها من تونس نحو أوروبا. متابع للأخبار السياسية العربية والتونسية خاصة. شغوف بالصحافة والعمل التحريري الصحفي. مُتحصل على شهادة في صحافة المُواطن من المعهد العربي لحقوق الإنسان. خضت مع صحيفة الإستقلال تجربة صحفية طيلة عامين (منذ جويلية 2020) اشتغلت خلالها مُحررا صحفيا للمقالات والتقارير السياسية حول منطقة المغرب العربي.
spot_img
اقرأ أيضاً

2 تعليقات

  1. مجرد تساؤل.
    قرار أم مجرد شعار !!!؟؟؟
    جاء في المقال ما نصه:
    “ هزّت حادثة تسمّم مجموعة من الأفراد، بسبب تعاطي مواد كحولية غير صالحة للاستهلاك” انتهى الاقتباس.
    مع التشديد على عبارة ” مواد كحولية غير صالحة للاستهلاك”.
    عندما أقرأ كلام كهذا أكاد أفقد صوابي، كأن هناك خمور صالحة للاستهلاك.
    في خطاب عيد العرش يوم:30/07/2022، قال الملك المغربي محمد السادس أنه بصفته أميرا للمؤمنين ما نصه: ” لا أحِل حراما ولا أحرم حلالا ” انتهى الاقتباس.
    غير أن في إمارة المؤمنين يُرخص لبيع الخمور ويُقنن لزراعة الحشيش ويُغض الطرف عن الدعارة لحين إعادة توصيفها بـ “الجنس الرضائي” وتقنينها كما تطالب بذلك النخب في المغرب.
    ثلاثي الخمر والحشيش والدعارة، إما يعتبره أمير المؤمنين ليس حرام أو استثناه من ” قراره” لمساهمتهم في الميزانية العامة لإمارة المؤمنين، وتغذية الاقتصاد وامتصاص البطالة وتدويخ المداويخ أكثر لصرفهم عن ما ينغص معيشتهم.
    وحسب مكوث الأمير المؤمنين لشهور في مدينة الأنوار باريس يترنح في شوارعها مع آل زعيتر يوحي أنه لا يعتبرهم حرام.

  2. مجرد تساؤل.
    قرار أم مجرد شعار !!!؟؟؟
    جاء في المقال ما نصه:
    “ هزّت حادثة تسمّم مجموعة من الأفراد، بسبب تعاطي مواد كحولية غير صالحة للاستهلاك” انتهى الاقتباس.
    مع التشديد على عبارة ” مواد كحولية غير صالحة للاستهلاك”.
    عندما أقرأ كلام كهذا أكاد أفقد صوابي، كأن هناك خمور صالحة للاستهلاك.
    في خطاب عيد العرش يوم:30/07/2022، قال الملك المغربي محمد السادس أنه بصفته أميرا للمؤمنين ما نصه: ” لا أحِل حراما ولا أحرم حلالا ” انتهى الاقتباس.
    غير أن في إمارة المؤمنين يُرخص لبيع الخمور ويُقنن لزراعة الحشيش ويُغض الطرف عن الدعارة لحين إعادة توصيفها بـ “الجنس الرضائي” وتقنينها كما تطالب بذلك النخب في المغرب.
    ثلاثي الخمر والحشيش والدعارة، إما يعتبره أمير المؤمنين ليس حرام أو استثناه من ” قراره” لمساهمتهم في الميزانية العامة لإمارة المؤمنين، وتغذية الاقتصاد وامتصاص البطالة وتدويخ المداويخ أكثر لصرفهم عن ما ينغص معيشتهم.
    وحسب مكوث الأمير المؤمنين لشهور في مدينة الأنوار باريس يترنح في شوارعها مع آل زعيتر يوحي أنه لا يعتبرهم حرام.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث