الرئيسيةالهدهدجيهان العراقية تفجّر مفاجآت جديدة في اتهام عبد الله رشدي باغتصابها (فيديو)

جيهان العراقية تفجّر مفاجآت جديدة في اتهام عبد الله رشدي باغتصابها (فيديو)

- Advertisement -

وطن– أجرت العراقية جيهان صادق، أول مقابلة إعلامية لها، منذ أن أثارت أزمتها الأخيرة التي ادّعت خلالها أن الداعية عبد الله رشدي تعدّى عليها جنسياً.

جيهان البالغة من العمر 30 عاماً، قالت في مقابلة مع “العربية”: إنها عراقية كردية، وإنها مطلقة من رجل مصري.

وروت جيهان طبيعة علاقتها مع عبد الله رشدي، قائلة: إنها تعرّفت عليه قبل أشهر من خلال استشارة دينية عبر برنامج الماسينجر على فيسبوك.

- Advertisement -

وأضافت، أن حالة من الإعجاب قد طغت على العلاقة، مشيرة إلى أن رشدي طلب منها ترك بلغاريا، حيث تقيم، والقدوم إلى مصر، عارضاً عليها الزواج رسمياً.

وتحدّثت السيدة العراقية، عن وجود أدلة حول كلامها، وقالت: إن أحاديثهما موثّقة ومسجّلة بالكامل، وهناك محادثات تكشف طبيعة العلاقة.

اغتصاب عبدالله رشدي لسيدة في العبور.. هذا ما قاله الإعلامي المصري “مين ده؟” عن الواقعة!

- Advertisement -

وأضافت إلى أنّه أقنعها بكلامه، فغادرت بلغاريا متّجهةً للقاهرة، ووصلت يوم 7 أغسطس الجاري.

وأوضحت أنّ لقاءاتهما كانت تتمّ في شقتين؛ واحدة بمدينة العبور، وأخرى في إحدى المدن الجديدة شرق القاهرة، مضيفةً أنهما جلسا معاً للاتفاق على تحرير عقد زواج رسمي.

وأفادت بأنها فوجئت بعبد الله يتصل هاتفياً بشخصين، ويطلب منهما الشهادة على الزواج عبر الهاتف، مؤكّدة أنها لم تصدق ما تسمع، وطلبت منه عدم ملامستها حتى يتمّ توثيق الزواج، لكنّه لم ينتظر وهتكَ عرضَها، وفق تعبيرها.

وأشارت إلى أنها شعرت بالخديعة من جانب الداعية المصري، الذي استغلّ سذاجتها وثقتها فيه، واعتدى عليها بداعي الزواج الشفهي.

وقالت: إنه تخلّى عنها وأنكر معرفته بها، مشدّدةً على أنها لن تتنازل عن حقّها وكرامتها التي أُهدرت، وكذلك حقّ عائلتها التي تساندها بمحنتها، بحسب قولها.

وأكدت أنها كسيدة، لا يمكن أن تدّعي ما حدث زوراً على حساب سمعتها وسمعة عائلتها، كما أنّها لا تحتاج لأموال الداعية نافيةً اتهاماته بالابتزاز.

وأشارت إلى أن أتباع رشدي هدّدوها وشهّروا بها، وتطاولوا عليها لترهيبها ومنعها من الاستمرار في ملاحقة الداعية قانونياً، كما ادّعوا أنها مدسوسة لتشوية صورة رجل الدين.

وأفادت بأنها تواصلت مع زوجة عبد الله رشدي وروت لها ما حدث، لتكتشف من الزوجة أن انطباعها عنه سلبي للغاية.

وكانت هبة حسين، محامية السيدة العراقية جيهان جعفر، قد كشفت أنّ موكلتها لديها محادثات وشهود تستطع من خلالها إثبات هتك عرضها.

وقالت هبة: إنه بعد التواصل مع “جيهان” تمّ الاتفاق على تولّي الأمور القانونية مع المحامي محمد عمران، ورفع قضية هتك عرض ضد عبدالله رشدي.

وأضافت المحامية أنها ستظهر أدلتها مع أقوال الشهود أمام جهات التحقيق، حتى يتمّ اتخاذ الإجراءات القانونية ضد رشدي.

وأشارت إلى أن مستندات السيدة العراقية سليمة وقانونية، ولذلك سيتم من خلالها إثبات حقها في دعواها ضد الداعية بهتك العرض.

واعتبرت أن الضحية تعرّضت لإرهاب لتخويفها ومنعها من اتخاذ أي إجراءات قانونية.

وكان المحامي هاني سامح، قد تقدّم ببلاغ للنائب العام ضد الداعية عبد الله رشدي، اتهمه فيه بالعمل دون ترخيص، وتحصيل الملايين بما تتحقّق معه من جريمة غسل الأموال.

خالد السعدي
خالد السعدي
صحافي كويتي متخصص في الشؤون السياسية، يناقش القضايا العربية والإقليمية، حاصل على ماجستير في الإعلام من جامعة الكويت، وعمل في العديد من المنصات الإخبارية ووكالات الأنباء الدولية، وعمل منتجا لأفلام استقصائية لصالح جهات نشر عربية وإقليمية، وترأس تحرير عدة برامج تلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث