الرئيسيةالهدهدفيديو مقتل سلمى الشوادفي فتاة الشرقية وجريمة نيرة أشرف تتكرر بحذافيرها

فيديو مقتل سلمى الشوادفي فتاة الشرقية وجريمة نيرة أشرف تتكرر بحذافيرها

- Advertisement -

وطن – بعد أسابيع قليلة على مقتل الطالبة الجامعية المصرية نيرة أشرف في مدينة المنصورة، تكرر سيناريو جريمتها بحذافيرها حيث لقيت شابة مصرية أخرى تدعى “سلمى الشوادفي” في محافظة الشرقية مصرعها، الثلاثاء، طعناً بالسكين على يد زميل لها.

مقتل فتاة الشرقية سلمى الشوادفي.. نيرة اشرف جديدة

وأشارت مصادر محلية نقلت عنها وسائل إعلام مصرية، إلى أن أصابع الاتهام وجهت لشاب بقتل “سلمى الشوادفي” الطالبة في كلية الإعلام.

- Advertisement -

وبحسب ما نقلت صحيفة “المصري اليوم“، من محضر التحقيقات فقد وجه الشاب الذي رمزت له باسم “إسلام.م”، 15 طعنة نافذة لضحيته في أنحاء متفرقة من جسدها، عند مدخل بناية محجوب بالقرب من حيط محكمة جنايات الزقازيق.

وفرضت الأجهزة الأمنية طوقاً أمنيًا حول موقع الجريمة، وتم ضبط الشاب المتهم، بعد دقائق من ارتكاب جريمته، وجرى التحفظ عليه في قسم شرطة الزقازيق، بعاصمة المحافظة.

- Advertisement -

وتشهد المنطقة في هذه الأثناء تواجدا أمنيا مكثفًا، فيما جرى نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى الأحرار التعليمي بمدينة الزقازيق، والتحفظ عليها تحت تصرف جهات التحقيق في قسم شرطة أول الزقازيق.

مشادة تحولت لجريمة قتل

وقال نشطاء إن الضحية تدعى “سلمى الشوادفي” 20 عاماً وكانت مقيمة في مركز أبو حماد وتدرس بكلية الإعلام في جامعة الشروق.

والقاتل زميلها “إسلام” 22 عاماً في الفرقة الثالثة إعلام، ومقيم بالزراعة الزقازيق وله محل إقامة آخر بالشروق.

وبحسب المصدر فإن مشادة كلامية وقعت بينهما وتطورت إلى مشاجرة وفوجئ المارة بالقرب من محيط محكمة الزقازيق، في نطاق دائرة قسم شرطة أول الزقازيق، بشاب ممسكاً بفتاة، يسدد لها الطعنات في مدخل عمارة «محجوب» بجوار محكمة الزقازيق.

وعبر مرتادو مواقع التواصل الاجتماعي عن صدمتهم من لحادثة وهي الثانية من نوعها خلال أسابيع قليلة.

وطالب البعض بإنزال أقصى العقوبات بالقاتل، كي لا يحصل كما حصل مع قاتل “نيرة أشرف “.

وتسائلت آية: “انا مش فاهمة الناس مالها بجد، كمية جحود وقسوة مش طبيعية”.

وقال “خالد منتصر” مستذكراً قصة نيرة أشرف وتذبذب القضاء المصري في شأن الحكم على القاتل: “حادثة نيرة تتكرر ياترى فيه حد حيدافع عن القاتل زي مادافعوا عن محمد عادل قبل كده “.

وفي السياق ذاته قال “محمد القاضي”: “يارب الناس الا كانت متعاطفة مع قاتل نيرة تكون مبسوطة النهارده”.

واضاف: “نفس الجريمة بتتكرروبنت بتنقتل بـ ١٥ طعنة احنا تقريبا ربنا غضبان علينا لدرجة اننا فقدنا نعمة الاحساس لدرجة اننا بقينا نتعاطف مع قاتل والله ربنا يرحمنا بجد”.

وبدورها عقبت “إيمان مجدي نصر” قائلة: “حادثة تانية متقلش بشاعة عن حادثة نيرة ،الناس خلاص بقت بتعتبر القتل حاجة سهلة وبسيطة، حسبي الله ونعم الوكيل في أي بني آدم يستحل دم بني آدم تاني ، اعدموا الحيوانات دي بأسرع وقت وخلصوا البشرية منهم ومن اجرامهم.”.

وعبر”أحمد” عن اعتقاده بأن التهاون في سرعة تنفيذ الإعدام على القاتل وتعاطف الناس معه حوله من قاتل حقير لقدوة الناس تقلده.

ولا يزال الشارع المصري يترقب حكم تنفيذ الإعدام بمحمد عادل، قاتل نيرة أشرف، حيث أقر المفتي حكم الإعدام، لتأتي هذه القضية فجأة ويتكرر نفس سيناريو نيرة أشرف وسط صدمة كبيرة في الشارع المصري.

خالد الأحمد
خالد الأحمد
- كاتب وصحفي مواليد مدينة حمص 1966، نشرت في العديد من المجلات والصحف العربية منذ عام ١٩٨٣ م , درست في المعهد العلمي الشرعي ثم في الثانوية الشرعية بحمص عملت مراسلاً لجريدة الإعتدال العربية التي تصدر في الولايات المتحدة الأمريكية - نيوجرسي و- جريدة الايام العربية - ولاية فلوريدا أعوام 1990- 2000 وجريدة الخليج الإمارات العربية المتحدة - الشارقة - جريدة الاتحاد -أبو ظبي - مجلة روتانا السعودية - مجلة أيام الأسرة ( السورية) وأغلب الصحف والمجلات السورية، وبعد الإنتقال إلى الاردن اتبعت دورتين صحفية واذاعية لشبكة الاعلام المجتمعي ودورة لمركز الدوحة لحرية الإعلام في عمان وأنجز عشرات التقارير الإذاعية في إذاعة البلد وموقع عمان نت. أعمل كمتعاون مع موقع (زمان الوصل) باسم "فارس الرفاعي" منذ العام 2013 لدي اهتمامات بالكتابة عن القضايا الاجتماعية والتراث والظواهر والموضوعات الفنية المتنوعة لي العديد من الكتب المطبوعة ومنها :(غواية الأسئلة – مواجهات في الفكر والحياة والإبداع) و" عادات ومعتقدات من محافظة حمص-عن الهيئة السورية للكتاب بدمشق 2011 و(صور من الحياة الاجتماعية عند البدو) عن دار الإرشاد للطباعة والنشر في حمص 2008 و(معالم وأعلام من حمص) عن دار طه للطباعة والنشر في حمص 2010 . - والعديد من الكتب المخطوطة ومنها: (أوابد وإبداعات حضارية من سورية) و(زمن الكتابة – زمن الإنصات - حوارات في الفكر والحياة والإبداع) –طُبع الكترونياً بموقع "إي كتاب" و(مهن وصناعات تراثية من حمص) و(غريب اليد والوجه واللسان – صور من التراث الشعبي في حمص) و(مشاهير علماء حمص في القرنين الثاني والثالث عشر الهجريين).
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث