الرئيسيةحياتناالفنانة البريطانية "أديل" ترتدي فستان المطربة "أم كلثوم".. صورة تشعل مواقع التواصل!

الفنانة البريطانية “أديل” ترتدي فستان المطربة “أم كلثوم”.. صورة تشعل مواقع التواصل!

- Advertisement -

وطن- انتشر خلال الساعات الماضية على مواقع التواصل صورة للمغنية البريطانية “أديل” زعم ناشروها ترتدي فستان المطربة المصرية الراحلة أم كلثوم.

المنشور الذي نشرته صفحة على “فيسبوك” تحمل اسم “الجيش المصري رجال”ضمّ صورتين، واحدة لأديل والثانية لأم كلثوم تظهران بينما ترتديان الفستان نفسه.

وجاء في التعليق المرافق “الصورة للمطربة العالمية أديل ترتدي نفس فستان أم كلثوم ونفس الحذاء”.
وحصدت الصورة مئات المشاركات والتعليقات على مواقع التواصل من فيسبوك وتويتر.

حقيقة الصورة

- Advertisement -

من جانبها، كشف خدمة تقصي الحقائق في وكالة الأنباء الفرنسية بأن صورة المطربة المصريّة أم كلثوم مركّبة.

وقالت الوكالة إن التفتيش عبر محركات البحث أرشد إلى النسخة الأصلية منها منشورة على موقع وكالة غيتي للصور.

- Advertisement -

وأشارت إلى انه يمكن ملاحظة أنه تم التلاعب بالصورة وتعديلها واستبدال وجه أديل بوجه أم كلثوم.

أديل ظهرت في الفستان في حفل جوائز غرامي 2017

ونشرت وكالة غيتي عدداً من الصور تُظهر أديل تتألق بفستان أخضر اللون، خلال حفل توزيع جوائز غرامي سنة 2017.

وتجدر الإشارة إلى أنّ جوائز غرامي توزّع في الولايات المتحدة، وليس في ألمانيا، كما روّجت المنشورات المضلّلة.

كيف ظهرت الصورة؟

نشر مصمّم مصري الصورتين على موقع بيهانس، قبل التعديل وبعده – عندما استبدل وجه أديل بوجه أم كلثوم.
ويبدو أن بعض المستخدمين، تعمّدوا استخدام الصورتين في سياق مضلّل على أنّ أديل ارتدت نفس فستان “كوكب الشرق” أم كلثوم.

ما هي الحمية التي اتبعتها أديل لتخسر 45 كيلو من وزنها؟

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني،
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث