الرئيسيةالهدهدبعد كشْف فضيحة سرقتها.. لحظة إزالة رسوم جداريات محطة مترو كلية البنات...

بعد كشْف فضيحة سرقتها.. لحظة إزالة رسوم جداريات محطة مترو كلية البنات بالقاهرة

- Advertisement -

وطن – انتشر مقطع فيديو، يرصد لحظة إزالة لوحات الجداريات من محطة مترو كلية البنات في العاصمة المصرية القاهرة، وذلك بعد اتهام مصممة الجرافيك غادة والي بسرقتها من مصمم روسي.

وأظهر الفيديو، عمالا في محطة المترو وهو ينزعون الجداريات التي أثارت جدلا واسعا على مدار الفترات الماضية.

- Advertisement -

وأكدت شركة “آر. إيه. تي. بي” ديف للنقل كايرو، وهي المسؤولة عن تشغيل الخط الثالث للمترو، احترامها الكامل للملكية الفكرية.

وأصدرت الشركة بيانا، أكد مسؤولية وكالة “أستوديو والي” للدعاية، التي تعاقدت معها الهيئة القومية للأنفاق، لتنفيذ تصميمات المشروع الثقافي بمحطات الخط الثالث ضمن شبكة مترو أنفاق القاهرة الكبرى.

وكان الفنان الروسي قد اتهم مصممة الجرافيك المصرية غادة والي، التي سبق وأن احتفى بها الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي شخصيا، بسرقة اللوحات.

- Advertisement -

وقال كوراسوف في تدوينة له عبر حسابه بموقع “فيسبوك”: “لوحاتي استخدمت في مترو أنفاق القاهرة بدون إذني وحتى ذكر اسمي! .. أنتظر ردا رسميا عن سرقة لوحاتي في محطة مترو”.

فنان روسي يكشف سرقة لوحاته

ولاحقا، صرح الفنان الروسي جورجي كوراسوف بأنه تم استخدام أربع من لوحاته في محطة المترو، وهي موجودة في الموقع الخاص بي في قسم الأصول المباعة.

وأشار إلى أن ثلاثة من هذه اللوحات مباعة بأرقام 38 لعام 1995، ورقم 116 لعام 2001، ورقم 168 لعام 2005 ، والرابعة ما زالت متوفرة تحمل رقم 212 لعام 2012 بقسم الأصول المتوفرة.

ولفت إلى أن اللوحة المستخدمة في محطة مترو كلية البنات مستوحاة من لوحة رقم “38”، ولكن هذه اللوحة ليست عن مصر القديمة بل هي عن اليونان القديمة، ويقول أنه في هذه اللوحة تم رسم “زوجة بينلوب” في ملحمة “هوميروس”.

بينما كانت المصممة المصرية غادة والي، قد قالت من قبل إنها عملت على تلك اللوحات في نحو عام ونصف العام، ليثير الأمر عاصفة من الجدل.

نقابة التشكيليين المصريين تعلق

في السياق، قالت نقيب التشكيليين في مصر صفاء القباني، إن والي ليست عضوا بالنقابة، وأن ما حدث من استنساخ لأعمال فنان روسي دون تصريح منه تعتبر تعديا عليه وعلى حقوق الملكية الفكرية.

بدورها، أفادت الهيئة القومية للأنفاق على لسان مصدر مطلع، بأنه يتم إسناد أعمال تنفيذ المحطات إلى الشركات بعد الاتفاق على التصميمات.

وأضاف المصدر أن دور الهيئة ينتهي عند مراجعة الأعمال والإشراف على المحطات ومطابقتها للمواصفات الفنية ووفقا للمتعاقد عليه.

وأوضح أن الشركة الفرنسية RATP هي من قامت بعمل فعاليات يمكن من خلالها مشاركة عدد من الفنانين من بينهم الفنانة التشكيلية غادة والي

وأشار المصدر إلى أن الشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق المسؤولة عن إدارة الخطين الأول والثاني لمترو الأنفاق سلمت الشركة الفرنسية RATP إدارة الخط الثالث بحوائط السراميك دون أي رسومات.

شيراز ماضي
شيراز ماضي
صحفية فلسطينية، درست اللغة العربية والصحافة في جامعة بيت لحم، مهتمة بالشأن الفلسطيني بشكل خاص، والعربي بشكل عام، حصلت على العديد من الدورات في الصحافة الاستقصائية والدعم والمناصرة والتغطية الصحفية الميدانية والسلامة المهنية وإدارة صفحات التواصل الاجتماعي وغيرها. لدي معرفة وخبرة جيدة في التصوير الصحفي والمونتاج وتعديل الصور. وعملت كمراسلة ومعدة تقارير لدى موقع شبكة قدس الإخبارية وموقع دنيا الوطن، ومحررة في راديو بيت لحم 2000، وأخيرا التحقت بفريق موقع (وطن) بداية عام 2022، كمحررة وناشرة للأخبار بالأقسام السياسية والمنوعة.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اشترك في نشرتنا البريدية

حتى تصلك أحدث أخبارنا على بريدك الإلكتروني

تابعونا

- Advertisment -

الأحدث