الرئيسيةالهدهدأنباء متداولة: وضع الملك سلمان الصحي حرج جدا ووفاته قد تُعلن في...

أنباء متداولة: وضع الملك سلمان الصحي حرج جدا ووفاته قد تُعلن في أي لحظة

وطن- تسود مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية، موجة جدل واسعة بشأن الوضع الصحي المتدهور للعاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز.

وضع الملك سلمان الصحي

وبينما ذهب البعض نقلا عن مصادر لم يتم تحديدها، للقول بأن الملك سلمان قد توفي بالفعل ويستم إعلان الخبر بعد ترتيب بيت الحكم، أكد آخرون أن العاهل السعودي لا يزال على قيد الحياة ولكنه في وضع حرج جدا صحيا، وقد تعلن وفاته في أي لحظة، حسب وصفهم.

ويشار إلى أنه في منتصف مايو الجاري، أفادت وكالة الأنباء السعودية بأن الملك غادر المستشفى بعد إجرائه منظارا للقولون.

وبات ظهور سلمان نادرا جدا ولا يكاد يظهر إلا في المناسبات العامة، ما دعم الشكوك المتداولة بشأن وضعه الصحي.

يعيش بجهاز لتنظيم ضربات القلب وفقد التركيز

ويبلغ الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود من العمر (86) عاما، وبدأت علامات فقد التركيز وعدم الإدراك تظهر عليه منذ مدة، وكان ذلك واضحا في خطاباته الرسمية القليلة التي ظهر بها.

ويعاني الملك السعودي من مشاكل صحية عدة أخطرها مشاكل القلب، حيث يعيش على جهاز لتنظيم ضربات القلب، وقام بإجراء جراحة لتغيير بطارية له في مارس.

خبراء: الملك سلمان قد يموت في غضون أسبوعين وفرص بقائه حياً أقل من 10%

ولا تفصح السلطات السعودية بشكل دقيق عن الوضع الصحي للملك. وتكتفي بذكر أخباره العامة المتعلقة بصحته مثل دخوله للمستشفى وخروجه منها.

ولي العهد يفرض رقابة مشددة على والده الملك

ويفرض ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان ـ حاكم السعودية الفعلي ـ رقابة مشددة على والده الملك، ويحيطه بدائرة مقربة منه تبلغه بوضعه على مدار الساعة وتمنع أي مسؤول من الوصول له إلا بأمر من ابن سلمان.

وكانت وكالة الأنباء الألمانية نقلت عن مصادر دبلوماسية غربية مقيمة بالسعودية، أن محمد بن سلمان، أجل جولته الخارجية التي كانت مقررة في يونيو.

وقال مصدران للوكالة شريطة عدم كشف هويتهما، أن سبب تأجيل الجولة يعود لارتباطات داخلية تأخذ الكثير من وقت الأمير.

لماذا أجل محمد بن سلمان جولته الخارجية؟

التسريبات التي دفعت ناشطون للربط بين هذا التأجيل وبين الوضع الصحي للملك سلمان بن عبدالعزيز.

حيث ذهب البعض للقول بأن ابن سلمان يخشى وفاة والده، وهو خارج البلاد ما يعرض العرش للخطر خاصة في ظل خلافاته الطاحنة وخصومته مع أمراء آل سعود وأبناء عمومته الذين همشهم، بل واعتقل بعضهم وأذلهم.

في المقابل نفت شخصيات سعودية هذه الأنباء المنتشرة عن صحة الملك سلمان. وأكدت أنه في وضع صحي جيد ويمارس مهامه بشكل طبيعي.

وفي هذا السياق كتب الأكاديمي والشاعر السعودي الدكتور صالح السعدون:”مليكنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولله الحمد بصحة طيبة وبرعاية الله ثم حب ولي عهده وشعبه. يقود بلادنا بهدوء وخبرة.”

مجتهد: ارتباك في دائرة محمد بن سلمان وتوتر بسبب تدهور صحة الملك سلمان

وتابع مهاجما ما وصفهم بـ”مروجي الشائعات”قتل الخراصون…!! يتنافسون في أكاذيبهم أيهم أكبر كذبة.”

وكان المغرد الشهير “مجتهد” الذي يحظى بمتابعة أكثر من 2 مليون شخص على تويتر، قال إن “أوساط العائلة تتحدث عن ارتباك في دائرة محمد بن سلمان وتوتر وقلق.”

وكشف في تغريدته التي رصدتها (وطن) بتاريخ 14 مايو، أن سبب هذا التوتر داخل الدائرة القريبة لولي العهد ـ حاكم المملكة الفعلي ـ هو تدهور في صحة الملك سلمان.

تشكيك بأحدث ظهور للملك سلمان

جدير بالذكر أنه لم يصدر أي بيانات جديدة من الديوان الملكي عن الوضع الصحي للملك سلمان، بعد إعلان نجاح فحوصاته الطبية الأخيرة.

إلا أن عدم ظهور الملك للعلن منذ مدة، يثير شكوكا كبيرة حول وضعه.

والأربعاء، نشرت وكالة الأنباء السعودية (واس)، صورا للملك سلمان مع نجله ولي العهد محمد بن سلمان، قالوا إنها توثق أحدث ظهور للملك.

إلا أن ناشطين شككوا بتاريخ التقاط هذه الصور، وأنه قد تكون ملتقطة قديما وتم نشرها الآن لتكذيب الأنباء المنتشرة عن صحة الملك.

وعين الملك سلمان ابنه محمد بن سلمان البالغ من العمر (36 عاما) وليا للعهد في العام 2015، في انقلاب ناعم أطيح خلاله بالأمير محمد بن نايف، من منصب ولاية العهد.

محمد بن سلمان ملك السعودية المرتقب

ومنذ ذلك التوقيت شهدت المملكة تغيرات جذرية خاصة داخل الأسرة الحاكمة، حيث نفذ ابن سلمان حملة اعتقالات وإقصاء كبيرة لأمراء بارزين على رأسهم أبناء الملك الراحل عبدالله بن عبدالعزيز، والأمير الوليد بن طلال.

وتم اعتقال عدد من الأمراء السعوديين في العام 2017، بفندق الريتزكارلتون بتهم مزعومة عن الفساد. وتم الإفراج عن بعضهم لاحقا عبر تسويات مع الدولة لم تعلن تفاصيلها إلى اليوم.

وبات ابن سلمان هو الملك المنتظر وصاحب عرش السعودية بعد وفاة والده، بعدما أخلى الطريق أمامه تماما من المنافسين بمساعدة إسرائيل ودونالد ترامب عندما كان في الحكم، وكذلك بدعم كبير من محمد بن زايد الذي بات رئيسا للإمارات، خلفا لأخيه الراحل الشيخ خليفة بن زايد.

ومعروف أن ابن زايد كان له خلافات كبيرة، مع الصف الأول من أمراء آل سعود خاصة الأمير محمد بن نايف.

الملك سلمان يغادر المستشفى .. يمشي بصعوبة وعلامات المرض واضحة على وجهه

باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
اقرأ أيضاً

1 تعليق

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث