الرئيسيةالهدهدمحمد ابن الذيب يناشد جمال ريان للدفاع عنه بعد الحكم عليه بالمؤبد...

محمد ابن الذيب يناشد جمال ريان للدفاع عنه بعد الحكم عليه بالمؤبد .. ورد حاسم من مذيع الجزيرة

وطن – رد الإعلامي الفلسطيني والمذيع بقناة “الجزيرة” جمال ريان، على مطالبة الشاعر القطري الشاعر القطري محمد راشد حسن ناصر العجمي الشهير بـ”الشاعر محمد ابن الذيب” له بإثارة قضيته وآخرين، بعد أصدرت محكمة الجنايات في قطر يوم 10 مايو/آذار الجاري ، حكما ضده بالسجن المؤبد بتهمة تهديد أمن واستقرار الدولة والتخابر مع جهات ودول خارجية.

وقال “ريان” في تغريدة له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر “تويتر” رصدتها “وطن”:”أكرر ما قلته:حينما يكون الوطن مستهدفا ، يصطف ابناء الوطن حول الوطن ، هذا ما فعله شعب قطر اثناء حصار الوطن”.

وأضاف قائلا:” في قطر قيادة حكيمة حريصة على الوطن وابناء الوطن ، السياسة فن الممكن والشعر فن الممكن ، نصيحتي لك وانت الشاعر : ابتعد عن اعداء الوطن، ووظف شعرك ممكنا دائما ، فداء للوطن”.

وعقب الحكم عليه، نشر الشاعر “ابن الذيب” مقطع فيديو يطالب فيه بعض إعلاميي قناة “الجزيرة” من أمثال جمال ريان وفيصل القاسم وأحمد منصور بالدفاع عنه وعن من صدر الحكم ضدهم.

وتوجه إليهم قائلا: “إذا عنكم ذرة شرف اذكروهم ودافعوا عنهم”.

وكانت محكمة الجنايات في قطر، قد أصدرت حكما بالسجن المؤبد ضد كل من هزاع على هزاع سالم ابوشريده، وراشد على هزاع سالم ابوشريده، محمد راشد حسن ناصر العجمي، ومحمد حمد محمد فطيس المري (الشاعر القطري المقيم في الامارات)، بتهمة تهديد أمن واستقرار الدولة والتخابر مع جهات ودول خارجية.

التهم

ووفقا لنص الحكم الذي حصلت “وطن” على نسخة منه فور صدوره، فقد اتهمت النيابة العامة كلاً من هزاع علي هزاع أبو شريدة، وراشد على هزاع أبو شريدة، ومحمد راشد حسن العجمي (ابن الذيب)، ومحمد حمد فطيس المري بأنهم في غضون عام 2021 بداخل وخارج دولة قطر، اشتركوا في اتفاق جنائي أدار حركته المتهم الأول، الغرض منه ارتكاب جرائم الجنايات والجنح.

وتابعت اتهامات النيابة بأنهم اتخذوا العدة لذلك على وجه لا يتوقع معه أن يعدلوا عما اتفقوا عليه؛ بأن اتفقوا فيما بينهم واتحدت إراداتهم على ارتكابها.

اقرأ أيضا:

المتهمان الثالث والرابع أيضا ـ بحسب نص الحكم الذي وصل (وطن) نسخة منه، سعوا لدى دول أجنبية وتخابروا معها للقيام بأعمال عدائية ضد دولة قطر.

وأوضح الحكم تفاصيل ذلك بأن الشاعر ابن الذيب المتهم الثالث، ومحمد حمد فطيس المري المتهم الرابع، تواصلوا مع أشخاص ذو نفوذ يعملون في أجهزة أمنية تابعة لدولة الامارات العربية المتحدة ومملكة البحرين بقصد إثارة الرأي العام في دولة قطر.

كما وجهت اتهامات لهم ـ بحسب نص الحكم الذي وصل لـ”وطن” ـ بأنهم لجأوا إلى التهديد وإلى وسائل أخرى غير مشروعة، لحمل الأمير على أداء عمل من اختصاصه قانونا.

“الطعن علانية في ممارسة الأمير لحقوقه وسلطاته”

واتهمت المحكمة ابن الذيب ومن معه أيضا، بأنهم طعنوا بإحدى طرق العلانية في ممارسة الأمير لحقوقه وسلطاته؛ بأن قاموا علانية من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، والظهور أمام العامة، بالطعن والرفض للقوانين والقرارات التي صادق عليها سمو الأمير وصدرها، وذلك على النحو الوارد بالتحقيقات.

كما نشروا إشاعات وأخبار كاذبة ومغرضه في الداخل والخارج بقصد الإضرار بالمصالح الوطنية وإثارة الرأي العام والمساس بالنظام الاجتماعي للدولة.

“ابن الذيب” يهاجم الحكومة بسبب قانون الانتخابات

يشار إلى أنه في أغسطس من العام 2021، ، عبر الشاعر ابن الذيب في عدة مقاطع بثها من الخارج، عن استيائه من استبعاد فئة من المواطنين من حق التصويت في أول انتخابات تشريعية تشهدها البلاد والتي تمت في أكتوبر من العام ذاته.

وهاجم ابن الذيب بوقتها الحكومة القطرية ومسؤولين بارزين، وقال إنه متعاطف مع “المحرومين من حق الانتخاب”، لا سيما أبناء قبيلة آل مرة الذين يشكلون غالبية هذه الفئة.

وفي عام 2016، حصل الشاعر القطري محمد بن الذيب على عفو من أمير قطر تميم بن حمد، بعد شفاعة شيخ قبيلة العجمان، وقضائه 5 سنوات في السجن على خلفية إحدى قصائده التي انتقدت نظام الحكم، فحكم عليه القضاء وقتها بالسجن 25 عاما ثم خفف الحكم لـ15 عاما.

سالم حنفي
سالم حنفي
-سالم محمد حنفي، صحفي فلسطيني وعضو نقابة الصحفيين الفلسطينيين. مهتم بالشؤون السياسية والعربية ويشرف على تحرير القضايا السياسية في قسم هدهد بموقع "وطن" يغرد خارج السرب منذ العام 2018". -حاصل على بكالوريوس العلوم السياسية من كلية الاقتصاد والعلوم الاجتماعية بجامعة النجاح في نابلس-فلسطين. -ماجستير العلوم السياسية من كلية الحقوق والعلوم الاقتصادية والسياسية بجامعة تونس المنار في تخصص "النظم السياسية". -حاليا، مقيد ببرنامج الدكتوراه بنفس الجامعة لتقديم أطروحة بعنوان:"التيار السلفي وأثره على التراجع الديمقراطي في بلدان الربيع العربي". -عملت لدى العديد من الصحف والمواقع الإلكترونية، (مراسل صحفي لصحيفة الأيام الفلسطينية عام 2009، ومعد للبرامج السياسية والنشرات الإخبارية في راديو الرابعة الفلسطيني، مراسل لبوابة القاهرة عام 2012، محرر ديسك مركزي في صحيفة العرب القطرية، محرر أول في موقع بغداد بوست).
اقرأ أيضاً

1 تعليق

  1. عندما يتعلق الامر بقطر ومصدر دخل ريان يبلع لسانة وهذا طبيعي
    لكن الغير طبيعي أن يهاجم ريان كل شي واي شي من اجل ذنب اقترفه اجداده !!!!

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث