الخميس, مايو 19, 2022
الرئيسيةالهدهدهل فعلاً فرضت طالبان غرامة 5 دولارات على من لا يصلي بالمسجد؟!

هل فعلاً فرضت طالبان غرامة 5 دولارات على من لا يصلي بالمسجد؟!

وطن – كذب صحفي أفغاني مزاعم صحيفة “المصري اليوم” بشأن قيام حركة طالبان التي سيطرت على الحكم في أفغانستان، بفرض غرامة قدرها 5 دولارات على كل مواطن يترك الصلاة في المسجد.

وكانت الصحيفة المصرية روجت لهذه الشائعة والكذبة بأن طالبان قامت بفرض غرامة على تاركي صلاة الجماعة. ونسبت مزاعمها لـ”تقارير إعلامية أفغانستانية” دون ذكر أي مصدر.

وضمن هذا الخبر الكاذب قال محرره بالصحيفة إن الحركة الأفغانية فرضت غرامات مالية قدرها 5 دولارات على 73 شخصا بمنطقة بدخشان شمال شرقي البلاد. وذلك لعدم أدائهم الصلاة في المسجد بشكل جماعي.

وتابعت “المصري اليوم” مزاعمها التي نسبتها أيضا لتقارير إعلامية محلية إنه منذ الآن سيكون كل شخص لا يؤدي الصلوات الخمس جماعة في المسجد مطالب بملء الخزينة المحلية في منطقة بدخشان بـ500 أفغاني أو 10% من الراتب الشهري.

تلك الشائعة نفاها الصحفي الأفغاني الشهير عمر الأفغاني.

كما أعاد نشر مزاعم “المصري اليوم” معلقا عليها بالقول:”من الأخبار الكاذبة التي تنشرها الكذابون.”

انتقادات للصحيفة المصريّة 

وانتقد العديد من النشطاء سلوك الصحيفة المصرية وعدم مهنيتها في نقل شائعات والترويج لها دون التثبت من معلوماتها عبر مصادر رسمية.

وهاجمت الصحيفة صفاء حمدي بقولها:”كان الأولى الحديث عن الغرامات الظالمة التي يفرضها نظام الإنقلاب على الشعب المصري المغبون الذي أفقروه من أجل مشاريع غير نفعية.”

فيما غرد إسلام مصطفى:”لاعتب علي الصحف العربية وخصوصا المصرية والإماراتية”.

كما كتب ناصر ساخرا:”يا سلام لو عرف مختار جمعة بتاع الأوقاف لأسرع لوزير المالية فى مصر علشان يطبقوا الفكرة. ويلموا مليارات من الشعب المصرى يعنى مش الهدف هو الحض على الطاعة بقدر ما هو جمع أموال.”

وفد طالبان يجري محادثات في النرويج

هذا وتعقد في النرويج اليوم، الأحد، محادثات بين مسؤولين كبار في حركة طالبان الأفغانية ومبعوثين من واشنطن والدول الأوروبية وشخصيات من المجتمع المدني الأفغاني.

وتركز المحادثات التي تجري في أوسلو على حقوق الإنسان والأزمة الإنسانية في أفغانستان. حيث يهدد الجوع الملايين من السكان، بحسب وكالة “فرانس برس”.

ويشار إلى أن هذه هي الزيارة الأولى لوفد من حركة طالبان إلى أوروبا منذ عودتها إلى السلطة في أغسطس الماضي. عندما بدأت القوات الدولية بالانسحاب النهائي من أفغانستان. وسيرأس وفد الحركة وزير الخارجية في حكومتها أمير خان متقي.

وقال مسؤول في وزارة الخارجية الأمريكية، إن الموضوعات التي ستطرح على جدول الأعمال هي “تشكيل نظام سياسي تمثيلي. والاستجابة للأزمات الإنسانية والاقتصادية الملحة. والمخاوف الأمنية وتلك المتعلقة بمكافحة الإرهاب وحقوق الإنسان. وبخاصة تعليم الفتيات والنساء”.

وتأمل حركة طالبان بأن تساعد المحادثات على “الانتقال من جو الحرب إلى وضع سلمي”.

(المصدر: وطن – متابعات) 

باسل النجار
باسل النجار
كاتب ومحرر صحفي مصري ـ مختص بالشأن السياسي ـ يقيم في تركيا، درس في أكاديمية (أخبار اليوم) قسم الصحافة والإعلام، حاصل على ماجستير في الصحافة الإلكترونية من كلية الإعلام جامعة القاهرة، تلقى عدة دورات تدريبية بالصحافة الاستقصائية، التحق بفريق (وطن) منذ العام 2017، وعمل سابقا لدى العديد من المواقع الإخبارية المصرية والعربية، مختص بصحافة السوشيال ميديا ومواقع التواصل وقياس ردود الأفعال العربية والعالمية بشأن الأحداث الهامة من خلالها. مشرف على تنظيم عدة ورش تدريبية للصحفيين المبتدئين وحديثي التخرج لإكسابهم المهارات اللازمة للعمل بمجال الصحافة والإعلام،وتوفير المعرفة والمهارات اللازمة للمشاركين وتدريبهم على كيفية اعداد التقارير الصحفية، وأيضا تصوير التقارير الإخبارية وإعداد محتوى البرامج التلفزيونية.
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث