السلطان هيثم في قطر .. دلائل ورسائل اختيار الدوحة ثانياً بعد الرياض - وطن يغرد خارج السرب

السلطان هيثم في قطر .. دلائل ورسائل اختيار الدوحة ثانياً بعد الرياض

وفد عماني رفيع المستوى يرافق السلطان

0

أعلن ديوان البلاط السلطاني في سلطنة عمان اليوم، السبت، أن السلطان هيثم بن طارق سيشرع في زيارة رسمية لدولة قطر يوم، الاثنين، المقبل على رأس وفد عماني رفيع المستوى يضم أهم قادة السلطنة.

ووفق ما ذكره البيان الذي نقلته وكالة الأنباء العمانية الرسمية، فإن هذه الزيارة تأتي في سياق تعزيز العلاقات الوطيدة المتميزة بين سلطنة عمان ودولة قطر. وتوثيقًا للروابط الثنائية بين البلدين، وتأكيدًا على حرص قيادتيهما على الارتقاء بها لآفاق أكثر رحابة في مختلف المستويات.

 

كما لفت البيان إلى أن هذه الزيارة تأتي تلبيةً لدعوة وجهت إلى السُّلطان هيثم بن طارق، من الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أميرِ دولة قطر.

وقوبل إعلان الزيارة باحتفاء واسع من قبل النشطاء والشخصيات العامة في قطر.

ورحب العديد من القطريين بالسلطان هيثم بن طارق في بلده الثاني قطر. متمنين أن تثمر هذه الزيارة عن نتائج إيجابية جديدة تخدم الدوحة وعمان على حد سواء.

اقرأ أيضاً: لتكون نقطة دخول الخليج .. طموحات سلطنة عمان تنافس هيمنة الإمارات

وقال الكاتب القطري البارز جابر الحرمي: “السلطان هيثم بن طارق سلطان عمان الشقيقة يزور الدوحة بعد غد الأثنين، تلبية لدعوة من أخيه الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر.”

وتابع في تغريدة عبر حسابه الرسمي:”العلاقات الوطيدة بين البلدين الشقيقين وسبل تعزيزها وتطويرها في مختلف المجالات تتصدر القمة القطرية العمانية.”

فيما دون حمد بن فهد آل ثاني:”مرحبا بضيف سمو الأمير وكُل شعب #قطر الكبير جلالة السلطان هيثم سُلطان عمان.”

زيارة تحمل عدة رسائل

هذا ورأى محللون أن استجابة السلطان هيثم، لدعوة الأمير تميم بن حمد، لزيارة قطر تحمل عدة رسائل.

ومن أهم الرسائل، التقارب الكبير بين الدولتين وحرص القيادة القطرية والعمانية على توطيد هذه العلاقة بما يخدم مصالح الشعبين العماني والقطري.

اقرأ أيضاً: مفتي سلطنة عمان يُحيّي أردوغان لتطهيره تركيا من “رجس الربا”

كذلك فإن هذه الزيارة تأكيد على الدعم العماني القطر، الذي ظهر جليا خلال الأزمة الماضية ورفض السلطنة للحصار الجائر الذي تعرضت له الدوحة.

واختيار قطر وجهته الثانية خليجيا بعد زيارته للسعودية بدعوة من الملك سلمان، يدلل على توافق الرؤى السياسية بين السلطان هيثم والأمير تميم، وفق نشطاء.

وستتناول هذه الزيارة ـ وفق وكالة الأنباء العمانية ـ أوجه التعاون المختلفة بين البلدين الشقيقين، والفرص الممكنة لتعزيزها، وعددًا من القضايا ذات الاهتمام المشترك تحقيقًا للغايات المرتجاة للبلدين وتطلعاتهما.

ووصولًا لنتائج مثمرة تخدم مصالحهما المشتركة، وتكفل لأبنائهما مزيدًا من النماء، والرّخاء، والاستقرار في الحاضر والمستقبل.

مرافقو السطان هيثم في زيارة قطر

ويرافق السُّلطان العماني خلال زيارته وفد رسميّ رفيع المستوى يضـم كـلا مـن:

  • شهاب بن طارق آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون الدفــاع.
  • خالد بن هلال بن سعود البوسعيدي وزير ديوان البلاط السلطاني.
  • الفريق أول سلطان بن محمد النعماني وزيـر المـكـتـب السّلطاني.
  • بدر بن حمد بن حمود البوسعيدي وزير الخارجية.
  • سلطان بن سالم بن سعيد الحبسي وزير المالية.
  • وعبدالسلام بن محمد بن عبدالله المرشدي رئيس جهاز الاستثمار العماني.
  • الدكتور محاد بن سعيد بن علي باعويـن وزير العمل.
  • نجيب بن يحيى البلوشـي سفير سلطنة عمان المعتمد لدى دولة قطر.

وتعد هذه الزيارة الخارجية هي الثانية للسلطان هيثم بن طارق، بعد زيارته للسعودية في يوليو الماضي، وذلك منذ توليه مقاليد الحكم في البلاد في 11 يناير 2020، خلفا للسلطان الراحل قابوس بن سعيد.

(المصدر: وطن – تويتر)

«تابعنا عبر قناتنا في  YOUTUBE»

 

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More