عبير صبري ترقص مع زوجها بملابس مثيرة .. قبلها واحتضنها! (فيديو)

0

نشرت الفنانة المصرية عبير صبري، اليوم الجمعة، مقطعا مصورا وثقت فيه وصلة رقص رومانسية، رفقة زوجها رجل الأعمال أيمن البياع، من الجونة حيث المهرجان السينمائي المثير للجدل والذي ينظمه آل ساويرس.

عبير صبري ترقص مع زوجها 

وظهرت عبير صبري في المقطع الذي نشرته عبر حسابها الرسمي بانستغرام ورصدته (وطن)، وهي ترتدي فستانا أسودا مثيرا به فتحة كبيرة ناحية الساق، ومكشوف الصدر أيضا.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Abeer Sabry (@abeersabryofficial)

وبدأ زوج الفنانة المصرية أيمن البياع، في مراقصتها على أنغام الموسيقى، كما قام بتقبيلها واحتضانها.

وكان بياع يرافص عبير على أنغام اغنية “الترند الاول” للفنان مهند زعيتر.

وعلقت عبير بقولها:”حبيبي الرجل المثالي”

إلا أن المقطع عرّض عبير صبري وزوجها لانتقادات حادة، وكتبت صفاء مصطفى مستنكرة “الراجل يسيب مراته عريانة قدام الكل؟.”

بينما علقت الإعلامية الكويتية فجر السعيد:”الله يهنيكم يارب ويبعد عنكم عيون الحساد.”

مهرجان الجونة السينمائي

وتشارك الفنانة المصرية عبير صبري، في فعاليات الدورة الخامسة لمهرجان الجونة السينمائي بصحبة زوجها رجل الأعمال أيمن البياع.

وفجر المهرجان الذي ينظم بشكل سنوي، موجة غضب واسعة بين المصريين، نظرا لما وصفوه بحجم التعري والإسفاف والابتذال داخل هذا المهرجان البعيد عن الفن وهدفه لفت الأنظار وإثارة الجدل، عبر التعري واستعراض أجساد الفنانات.

كما أعلن مدير مهرجان الجونة السينمائي، أمير رمسيس استقالته من منصبه كمدير فني للمهرجان.

اقرأ أيضاً: أسعار فساتين النجمات في الجونة “لا تُصدّق”! (صور)

وجاء القرار قبل يومٍ واحد فقط من اختتام فعاليات دورة المهرجان الخامسة اليوم الجمعة.

وكانت وسائل إعلام محلية، قد ذكرت وجود أنباء عن استقالة أمير رمسيس بسبب عدد من المشكلات التي وقعت بينه وبين المسؤولين عن إدارة المهرجان.

وكان فيلم (ريش)، للمخرج عمر الزهيري، أحد أسباب استقالة رمسيس. وهو الفيلم الذي أثار جدلاً واسعاً بعد عرضه ضمن فعاليات مهرجان الجونة.

ولم تشارك عبير صبري بأية أعمال جديدة حتى الآن بعد مسلسل “موسى” الذي شاركت به، وتم عرض بموسم رمضان الماضي من بطولة محمد رمضان وسمية الخشاب وآخرين.

«تابع آخر الأخبار عبر: Google news»

«وشاهد كل جديد عبر قناتنا في  YOUTUBE»

 

[ratemypost]
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

قد يعجبك ايضا

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More