قصة بائع الحليب الذي لعب مع رونالدو في مانشستر يونايتد وحقق الألقاب!

0

لم يستطع نجم كرة القدم الإنجليزي “ريتشارد إكيرسلي” 32 عامًا، زميل البرتغالي رونالدو في مانشستر يونايتد سابقًا استكمال رياضة. كرة القدم بسبب الإصابة، ليعتزل ويتوجه بعدها إلى بيع الحليب “الشوفان”.

رونالدو وبائع الحليب

وكان “ريتشارد إكيرسلي” يلعب في صفوف نادي مانشستر يونايتد ” الشياطين الحمر”. عام 2009، قد اعتزل كرة القدم بسبب تعرضه للإصابة ويعمل حاليًا في بيع الحليب.

واستعادة النجم الإنجليزي المعتزل “إكيرسلي” ذكريات التدريب واللعب بجوار صاروخ ماديرا  رونالدو في مقابلة صحيفة. مع صحيفة “ذا أثلتيك” البريطانية، قائلاً: ” لا يزال يلعب والشوفان، كرة القدم، الأمر جنوني، عالمان مختلفان تمامًا”.

وأضاف إكيرسلي، ” تعرضت لإصابة خلال مباراة أولدهام ضد دونكاستر روفرز في عام 2015 وكانت كانت مباراة لي، ويضيف بأن الفريق لم يمتلك المال أو التطلعات، وكنت عائدًا من حفل  زفافي، ورزقت بطفل، وأخبرت زوجتي برغبتي في ترك كرة القدم”.

اقرأ المزيد: فينالدوم غير سعيد مع باريس سان جيرمان والسبب؟!

ولعب الإنجليزي إكيرسلي كلاعب ظهير أيمن لأول مرة يقميص نادي مانشستر يونايتد. ” الشياطين الحمر” في عام 2009، ثم رحل بعدها إلى بيرنلي ثم بلايموث وبرادفورد، لينتقل بعدها إلى صفوف الدوري الأمريكي. واللعب في صفوف فريق تورنتو ونيويورك ريد بولز، قبل نهاية مسيرته في عالم كرة القدم في صفوف فريق أولدهام.

إكيرسلي وتوزيع منتج الحليب

واستكمل، ” لدينا منزل خاص بنا، وحديقتنا ونزرع طعامنا، أولدهام مثل مدينة بلا طرق، غنها مجتمع يضم نحو 40 شخصًا وكل شيء فيها نباتي وعضوي 100%”.

وأضاف، ” ننتج 25 ألف لتر من الحليب شهريًا في قوارير زجاجية، وكل شيء قابل لإعادة الاستخدام، إنه عمل مستدام يضم نحو 22 موظفًا”.

وختم حديثه إكيرسلي، ” نريد أن نكون أكبر موزع للحليب في المملكة المتحدة. خلال السنوات الخمس القادمة، من يدري؟، ربما يخزنها مانشستر يونايتد داخل ثلاجات النادي يومًا ما”.

رغم عدم مشاركته في أي من المباراة مع فريق مانشستر يونايتد، إلا أنه كان متواجد في قائمة الفريق، كما أنه توج معهم بالعديد من الألقاب من أبرزها لقب دوري أبطال أوروبا عام 2009، ولقب الدوري الإنجليزي للدرجة الممتازة وكأس الرابطة الإنجليزية.

«تابع آخر الأخبار عبر: Google news»

«وشاهد كل جديد عبر قناتنا في YOUTUBE»

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More