الرئيسيةالهدهدغرّروا به .. ما قصّة العُماني سالم خلفان المسجون في السعودية لـِ20...

غرّروا به .. ما قصّة العُماني سالم خلفان المسجون في السعودية لـِ20 عاماً!؟

- Advertisement -

ناشدت والدة المواطن العماني سالم خلفان سلطان عمان هيثم بن طارق للتدخل من أجل الإفراج عن نجلها من سجون السعودية، حيث حكم عليه بالسجن 20 عاماً “بتهم ملفقة”. وفق الأم

وقالت الأم في رسالتها التي نُشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ان ابنها محكوم ظُلماً دون تهمة سوى أنه خرج من منزله ساعياً للقمة العيش له ولأطفاله، حيث يعمل سائق براد فواه.

واضافت انه تم التغرير بنجلها من قبل اصحاب الفواكه، وهو ليس له علم بما في البراد، حيث تم ضبطه في منفذ البطحاء في السعودية لوجود ممنوعات تم دسها في الفواكه.

https://twitter.com/9goIVModVYcBtD1/status/1410771868416626688

سالم خلفان مسجون في السعودية منذ عام ونصف

وقالت ان العائلة أبلغت شرطة عمان السلطانية، وتم التحري والتحقيق منذ خروج البراد وقد ألقي القبض على المتهمين اصحاب البضاعة وسجلت اعترافاتهم بالصوت والصورة، فيما تمت تبرئة ابنها سالم من التهمة المنسوبة له في السلطنة.

وذكرت انه تم اتهما ابنها من قبل السلطات السعودية لعدم وجود معلومات أو وثائق تسانده وتثبت براءته، وحكم عليه بالسجن 20 عاما ظلماً.

واشارت الى ان ابنها سالم مسجون في السعودية منذ عام ونصف، واذا لم تتعاون شرطة عمان السلطانية ووزارة الخارجية مع السلطات السعودية بتزويدهم بالوثائق التي تساعد في براءته فسيقضي طوال حياته في السجن .

ولفتت الى ان العائلة راجعت شرطة عمان السلطانية لتزودها بملف القضية او اي وثائق تثبت براءته لكن دون جدوى،وقد تم التحفظ على ملف القضية لدى الادعاء العام.

وتفاعل العُمانيون مع مناشدة الأم، ودشنوا هاشتاغ #انقذو_سالم_خلفان_في_السعوديه ليتصدر قائمة الترند في تويتر بسلطنة عمان .

ورصدت “وطن” جانباً من أبرز التغريدات المُتفاعلة مع الهاشتاغ، مطالبين بتدخل السلطات العمانية للافراج عن سالم خلفان .

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

وطن
وطنhttps://watanserb.com/
صحيفة وطن تأسست في واشنطن عام 1991 كصحيفة أسبوعية مطبوعة وتوزع في كافة الولايات المتحدة. دشنت موقعها الإلكتروني عام 1996 وكان من أوائل المواقع الإخبارية العربية. تحمل شعار تغرد خارج السرب.. وهو سرب الحكومات والأحزاب
اقرأ أيضاً

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

الأحدث