أكاديمي إماراتي: الفلسطينيون لن يتمكنوا من تحرير أرضهم قبل أن يتحرروا من عباس وأمثاله

3

هاجم الأكاديمي الإماراتي الدكتور يوسف خليفة اليوسف، أستاذ الاقتصاد السابق بجماعة الإمارات، السلطة الفلسطينية ورئيسها محمود عباس معتبرا أنها سبب كل مشاكل الفلسطينيين وهي سبب بقاء إسرائيل إلى اليوم.

الرئيس الفلسطيني محمود عباس

وقال اليوسف في تغريدة له بتويتر رصدتها (وطن):(أنا أجزم بأن الشعب الفلسطيني لن يتمكن من تحرير أرضه قبل أن يتحرر من عباس وأمثاله.)

وتابع موضحا:(كما ان الشعوب العربية لن تساهم في تحرير فلسطين قبل ان تتحرر من انظمتها العميلة التي كانت سببا في المأساة الفلسطينية.)

هذا وشدد الأكاديمي الإماراتي في تغريدة أخرى على أنه لا زال صهاينة الغرب المؤيدين للكيان الاستيطاني العنصري في فلسطين (يعولون على عباس وأبو الرز وبن زايد وبن سلمان وأمثالهم من عملاء الغرب والظلمة.)

حيث يأملون ـ وفق اليوسف ـ أن (يجهض هؤلاء الانتصارات التي حققتها المقاومة في فلسطين من خلال الحديث عن مفاوضات سلام عقيمة لا تسندها قوة السلاح وإعادة إعمار تستبعد حماس.)

كما أوضح أستاذ الاقتصاد السابق بجامعة الإمارات أن الكيان الصهيوني اليوم تحميه ثلاث جبهات (إحداهما الجبهة الداخلية التي يقودها عباس البهائي والثانية إقليمية يقودها الصهاينة العرب).

والجبهة الثالثة التي تحمي الصهاينة من وجهة نظر الأكاديمي الإماراتي هي (جبهة عالمية مكونة من الحكومات الغربية والشرقية ولا بد من فهم كيفية عمل هذه الدوار لأحباط كيدها ومن ثم تحرير مقدساتنا.)

واختتم الأكاديمي الإماراتي تغريداته بالقول:(الغرب لا زال يتعامل في منطقتنا مع حكام خونة يخدمون مصالحهم ومصالحه. والغرب يشعر أن شعوب المنطقة قطعان يقودها هؤلاء الخونة.)

وتابع:(ولذلك فهو لا يتعامل مع هذه الشعوب ولا يحترمها فهل تثبت شعوبنا للغرب بأنها شعوب حية بوقوفها مع المقاومة بكل ما لديها من إمكانيات ام انها ستظل متفرجة فتخسر؟)

شرط الإمارات للمشاركة في إعمار غزة

هذا وقالت هيئة البث الرسمية الإسرائيلية “كان”، إن الإمارات تشترط من أجل المشاركة في إعمار قطاع غزة الذي دمره الاحتلال الإسرائيلي عدم تدخل حركة حماس.

وأوضحت الهيئة العبرية، أن مسؤولين أمريكيين توجهوا خلال الأيام الأخيرة إلى الإمارات، كي تنضم إلى جهود إعادة إعمار غزة.

واستدركت: “لكن الإمارات نقلت رسالة واضحة لأمريكا، مفادها أن أبو ظبي مستعدة لتوفير الدعم الإنساني المباشر لغزة، لكنها لن تمول أية آلية من هذا القبيل يكون لحماس دور فيها”.

ونوهت القناة، إلى أن “الإمارات أوضحت أن مصر بالنسبة لهم هي التي ستركز الجهود”.ولم يصدر تعليق إماراتي رسمي على هذه الأنباء.

جهود أمريكية لتثبيت التهدئة وإعمار غزة

وبحسب ما نقله موقع “i24″ العبرية، فإن واشنطن تبذل جهوداً لإقامة الآلية بالتعاون مع السلطة الفلسطينية، وكجزء من هذه الجهود زار وزير الخارجية الأمريكية أنتوني بلينكن أمس مصر والأردن لمناقشة الموضوع”.

وأوضح الموقع العبري، أن “الولايات المتحدة أوضحت بالفعل لحماس أنها لن تشارك في هذه الآلية”.

وذكرت هيئة البث الإسرائيلية، أن “مصر قامت بدعوة حماس، والسلطة وإسرائيل، إلى مباحثات في القاهرة استمرارا لوقف إطلاق النار بين الطرفين”.

وزعمت أن “هدف المباحثات هو مناقشة إمكانية تهدئة طويلة الأمد وقضية الجنود الإسرائيليين الأسرى لدى حركة حماس”.

جدير بالذكر، أن قائد حماس في غزة يحيى السنوار، أكد في لقاء مع الصحفيين أمس، على ترحيب حركته بأي جهود لإعادة إعمار ما دمره الاحتلال.

واستمر عدوان 2021 الإسرائيلي على قطاع غزة 11 يوما انتهت فجر يوم الجمعة الماضي الساعة الثانية فجرا، بإعلان التهدئة المشروطة من قبل المقاومة.

وتسبب القصف الإسرائيلي العنيف للقطاع، في تدمير المئات من المنازل والأبراج والشقق السكنية والطرق الرئيسية والأماكن العامة وشبكات المياه والاتصالات والإنترنت، إضافة إلى تدمير العديد من المؤسسات الحكومية المختلفة، وتشريد الآلاف من بيوتهم.

أموال السيسي محولة من الإمارات

وفي وقت سابق، كشف الكاتب الفلسطيني نظام المهداوي، تفاصيل جديدة عن الدعم الذي أعلن الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي تقديمه لغزة من أجل إعادة الاعمار عقب العدوان الإسرائيلي المتواصل لليوم الحادي عشر على قطاع غزة.

وقال نظام المهداوي، في تغريدة رصدتها (وطن): ( حسب المعلومات المتوفرة لدي فان الـ 500 مليون دولار التي قدمها السيسي إلى غزة هي أموال محولة من الإمارات).

وأضاف المهداوي ( ليس الهدف منها اعادة اعمار غزة، بل دعم التيار الذي يمثله محمد دحلان لتقويض حماس في غزة بعد انقضاء الحرب. عشم ابليس!).

السيسي يقدم 500 مليون دولار لغزة

وفي وقت سابق، أعلن رئيس النظام المصري عبدالفتاح السيسي، عن تقديم مساعدات بنصف مليار دولار للمساهمة في إعادة إعمار غزة.

وجاء ذلك بعد قصف المباني والبنية التحتية خلال المواجهات العسكرية بين الجيش الإسرائيلي وحركة حماس.

اقرأ أيضاً: ما وراء الكواليس في إقالة نتنياهو لرئيس الموساد.. ترسانة القسام الصاروخية قلبت المعادلة

وفي هذا السياق قال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، بسام راضي، في منشور عبر فيسبوك إن “الرئيس عبد الفتاح السيسي يعلن عن تقديم مصر مبلغ 500 مليون دولار كمبادرة مصرية تخصص لإعادة الإعمار في قطاع غزة نتيجة الأحداث الأخيرة”.

وأشار إلى أن “الشركات المصرية المتخصصة ستقوم بالاشتراك في تنفيذ عملية إعادة الإعمار”.

غضب فلسطيني من تعاون دحلان مع الإمارات

وكان دحلان المقيم في الإمارات، قد شكر الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي على الدعم الذي أعلن عنه لقطاع غزة بتكفله بـ (500) دولار لإعادة اعمار ما دمره الاحتلال الإسرائيلي في عدوانه على القطاع.

وقال دحلان في سلسلة تغريدات رصدتها (وطن)، ( مصر لم تخذل شعبنا الفلسطيني يوما، ومصر كانت دائما مع فلسطين في السراء والضراء، والجندي المصري حارب وأستشهد من أجل بلادنا، والجامعات المصرية قدمت العلم والمعرفة لعشرات الآلاف من شعبنا، والفلسطيني في مصر لم يعامل يوما كلاجئ فلم يعزل أهلنا داخل مخيمات اللاجئين بل عاشوا مثلهم مثل أشقائهم المصريين).

وأضاف دحلان ( واليوم يضيف سيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي مأثرة جديدة وكبرى لمواقف مصر الدائمة بإعلانه عن تخصيص 500 مليون دولار لإعادة إعمار غزة وبناء بنية تحتية عصرية لأهلنا في القطاع).

وزاد على ما قاله سابقاً ( لكن الرئيس السيسي قرر ذلك بكرم كبير مؤكدا وحدة المصير بين شعبينا الشقيقين، ومثلما لا ننسى تضحيات القوات المسلحة المصرية يوما، لن ننسى هذا القرار الذي جاء في مرحلة صعبة وخطيرة من كفاح شعبنا من أجل الحرية والاستقلال، فشكرا مصر).

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
3 تعليقات
  1. مواطن عراقي يقول

    تصريح ليس بالغريب من هذا و امثاله فقد سبق لسيده ابن زايد ان قال ان العراق اذا اراد التخلص من داعش فلا بد من أن يتخلص من الحشد الشعبي !!!!!!

  2. Sam يقول

    صدقت و الله العظيم هذا هو الصح

  3. باي باي يقول

    سبق وذكرت ذلك في موضوع سابق بعنوان
    قضية فلسطين عادت للأضواء بعدما كان العالم قد تجاهلها.. ماذا تغير في الصراع بعد حرب غزة؟
    وكان الرد على الموضوع
    ((قضية فلسطين لن تعود للأضواء الى يوم الدين
    السبب هو من وكلهم الشعب الفلسطيني على قضيتهم
    شوية حرامية من فتح وحماس
    قبل مقاومة الاحتلال الاسرائيلي يجب مقاومة الاحتلال الداخلي
    لن تقوم للشعب الفلسطيني قائمه وهذه قادته
    الان بعد مادمرت حماس غزه بعنترياتها نشاهدهم الان يتشاجرون على اعادة الاعمار مع فتح))

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More