أكاديمي عماني يوجه نصيحة لصناع القرار في سلطنة عمان بعد حراك صحار

1

علق خالد بن محمد العبدلي، عضو هيئة التدريس بكلية العلوم الشرعية بسلطنة عمان، على أحداث محافظة صحار والمطالبات الشبابية بتوفير فرص عمل وتدخل السلطان هيثم بن طارق لحل مشكلاتهم.

حراك صحار في سلطنة عمان

وقال العبدلي، في سلسلة تغريدات رصدتها “وطن”: “المطالبة بالحق أمر مشروع والتغافل عنه يزيد من حنق المتضررين”.

وأضاف العبدلي: “نرجو من المسؤولين وأولي الأمر ذوي الحصافة والحكمة عدم تجاهل الشباب فهم يطالبون بحقوقهم ويلفتون أنظاركم لحقيقة المجتمع”.

وتابع العبدلي: “فهناك خبايا من المآسي ممن لم يخرج معهم لا يسألون الناس إلحافا رجالا ونساء أرامل وأيتاما فحان وقت إعادة النظر وتغيير المسار وعدم المحسوبية”.

وأكمل بالقول: “الكل يعلم وجود فساد مستفحل ولا بد من الجد والمصداقية في محاسبة السابقين ودعونا من التبرير والتمرير وتحقيق المطالب المشروعة أمر متحتم”.

الافراج عن المعتقلين في حراك صحار

وفي وقت سابق أفرجت السلطات العمانية، في وقت متأخر من الليلة الماضية، عن المعتقلين في حراك صحار وصلالة الذي نفذ على مدار اليومين الماضيين، وذلك بأوامر عليا من السلطان العماني هيثم بن طارق.

وقالت وسائل إعلام عمانية، إنه تم الإفراج عن بعض الموقوفين بالولايتين، حيث غادر الموقوفين الأماكن التي كانوا فيها.

وأظهر مقطع فيديو، رصدته “وطن”، لحظة خروج الموقوفين من أماكن الاحتجاز، فيما أكدت رواد مواقع التواصل الاجتماعي أن ذلك جاء بأوامر سلطانية عليا.

وقال مصور مقطع الفيديو: “الحمد لله تم الإفراج عن جميع الشباب اللي موجودين وللي ما عنده سيارة نوصله لباب بيته”.

الحكومة العمانية

وأمس الاثنين، أعلنت الحكومة العمانية عن تحركات عاجلة للسلطان هيثم بن طارق لحل أزمة العاطلين عن العمل في البلاد وسط استمرار الاحتجاجات في ولاية صحار.

اقرأ ايضاً: “التاريخ لا يرحم” .. أكاديمي عُماني يرفض تطبيع الإمارات ويُذكّر بدور الموساد الإسرائيلي بقتل العمانيين في زنجبار

وذكرت الحكومة العمانية أنها تواصل سعيها الجاد في توفير فرص العمل للشباب من خلال برامج التدريب والتأهيل وإحلال الوظائف المشغولة بالقوى العاملة الوافدة بالقطاع العام، إضافة إلى التوظيف في مختلف مجالات القطاع الخاص، وفقًا لما أوردته وكالة الأنباء العمانية الرسمية.

وأكدت الحكومة أن ملف العمل يأتي ضمن أهم الأولويات التي تحظى باهتمام بالغ ومتابعة من السلطان هيثم بن طارق.

وأضافت أن صندوق الأمان الوظيفي بدأ بصرف المستحقات للمواطنين المنهية خدماتهم من العمل وفقًا للآليات المتبعة منذ شهر نوفمبر من العام الماضي؛ حيث بلغ عدد المستفيدين من نظام الأمان الوظيفي حتى نهاية شهر أبريل الماضي 6413 مواطنًا.

ويذكر أن نظام الأمان الوظيفي تم أنشاؤه في شهر مارس من العام الماضي وجاء تمويله بمبلغ 10 ملايين ريال عماني من السلطان هيثم بن طارق وتقوم فكرة النظام على توفير الحماية الاجتماعية للمواطنين المنهية خدماتهم من العمل لأسباب خارجة عن إرادتهم.

احتجاجات شعبية

وفي وقت سابق، شهدت ولاية صحار وعدة مناطق متفرقة في سلطنة عمان منذ، احتجاجات لعدد من العاطلين والمسرحين من وظائفهم في البلاد وسط انتشار أمني مكثف.

وأفادت وكالة الأنباء العمانية بأن عددا من الباحثين عن العمل والمنهية خدماتهم، قاموا اليوم الاثنين بالتوجه إلى المديريات التابعة لوزارة العمل للتسريع في معالجة أوضاعهم.

وقال نشطاء عمانيون إن احتجاجات متفرقة مماثلة أدت أيضا إلى تواجد كثيف لقوات الشرطة.

ومن جانبه أكد الصحفي العماني تركي البلوشي أنه تم احتجاز عدد من الشباب الذين شاركوا في وقفة مطالبات أمام مقر المديرية العامة لوزارة العمل في صحار، أمس الأحد.

وتعتبر هذه المظاهرات أول احتجاجات في عهد السلطان هيثم بن طارق، الذي تولى السلطة في يناير/ كانون الثاني 2020 بعد وفاة السلطان قابوس بن سعيد.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. هزاب يقول

    لا هي محتاجة لها نصيحة ولا غيره! من 2011م ل 2021م الحال أسوأ ! المكان نفسه ولاية صحار القضية نفسها البطالة والفقر والفساد! المظاهرات انتقلت من نفس المكان دائرة العمل بصحار ! ردة الفعل نفسها رجال الأمن والجيش تطوق صحار ! وتتعامل بعنف مع الفقراء ! طيب طالما الحال هو نفسه 10 سنوات ولا تغير شيء للأحسن ! ايش داعي للنصيحة؟ ما هي الحكومة سواء مع الهالك كابوس أو الحالي يعرفوا زين مطالب الشعب! محاربة الفساد والسرقة والنهب والاختلاس قبل مكافحة البطالة!ّ أسلوب اللف والدوران والخداع من الحكومة ستسقط على أيدي الشعب البطل من مسندم إلى صلالة ! صحار أم الثوار ! وأيقونة ثورة الأحرار ! خلي بريطانيا ونتنياهو ينفعوا نظام الحكم !

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More