سخرية واسعة من نتنياهو بعدما ظهر يقف على رجل واحدة خلال مؤتمر مع 70 سفيراً ودبلوماسياً

0

سخر ناشطون بمواقع التواصل من رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، بعدما ظهر في مؤتمر عقده في تل أبيب بحضور 70 سفيراً ودبلوماسياً غربيا، وهو يقف على رجل واحدة، حيث ربط النشطاء هذا المشهد بتصريحات الناطق باسم كتائب عز الدين القسام قبل أيام.

بنيامين نتنياهو يجمع 70 سفيراً ودبلوماسياً للحديث عن حماس

ووفق الصورة المتداولة فقد ظهر نتنياهو خلال اجتماعه اليوم مع سفراء أجانب حيث ظهر يقف على قدم واحدة.

وربط النشطاء ذلك بتهديد الناطق باسم المقاومة في غزة أبو عبيدة، والذي قال في بيان سابق له أنه (على الاحتلال أن يقف على رجل واحدة إذا استمر القصف على غزة).

وسخر العديد من النشطاء من صورة نتنياهو وربكته خلال المؤتمر الذي عقده اليوم لتبرير الهجوم الغاشم على غزة.

بايدن بحث مع نتنياهو وقف التصعيد في غزة

هذا وقال البيت الأبيض، الأربعاء، إن الرئيس الأميركي جو بايدن بحث مع رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو للمرة الرابعة، العنف الدائر بين إسرائيل والفلسطينيين، وحثه على وقف التصعيد في غزة اليوم.

وأضاف البيت الأبيض أن بايدن “ناقش مع نتنياهو التقدم الذي أحرزته إسرائيل في إضعاف قدرات حركة حماس ومنظمات أخرى في غزة”.

وتابع البيت الأبيض أن بايدن أبلغ نتنياهو إنه يتوقع خفضا كبيرا للتصعيد اليوم، تمهيدا لوقف إطلاق النار في غزة.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كارين جان بيير للصحفيين: “أجرى الزعيمان مناقشة مفصلة حول حالة الأحداث في غزة ، والتقدم الإسرائيلي في إضعاف قدرات حماس والعناصر الأخرى ، والجهود الدبلوماسية المستمرة من قبل الحكومات الإقليمية والولايات المتحدة”.

وأضافت جان بيير أن “الرئيس أبلغ رئيس الوزراء أنه يتوقع تهدئة كبيرة اليوم في طريق وقف إطلاق النار”.

يذكر أن هذه هي المكالمة الرابعة في الأسبوع الماضي بين بايدن ونتنياهو.

الجيش الإسرائيلي يجري تقييماً للأحداث

وكانت إسرائيل أكدت، الأربعاء، أنها تجري تقييما للتأكد مما إذا كانت شروط “وقف إطلاق النار” مستوفاة، لكنها تستعد “لأيام أخرى” من القتال بعد أسبوع من التصعيد مع فصائل المقاومة في غزة.

وقال مصدر عسكري إسرائيلي لصحافيين الأربعاء “نبحث عن الوقت المناسب لوقف إطلاق النار” ولكن “نستعد لأيام أخرى”.

وأضاف المصدر “نحن نقيم ما إذا كانت إنجازاتنا كافية وما إذا كان هدفنا في إضعاف القدرة القتالية لحركة حماس في غزة قد تحقق”.

ومنذ أن بدأ جيش الاحتلال الإسرائيلي عدوانه على قطاع غزة المحاصر يوم العاشر من شهر أيار الجاري ،استشهد 219 فلسطينيا على الأقل، بينهم 63 طفلا في الغارات الإسرائيلية، حسب وزارة الصحة في قطاع غزة.

وقالت الشرطة الإسرائيلية إن 12 إسرائيليا قتلوا بصواريخ فلسطينية.

وأطلقت فصائل المقاومة الفلسطينية ما يقرب من 3700 صاروخا على إسرائيل منذ 10 أيار ، مما دفع الإسرائيليين الذين يعيشون على الحدود القريبة مع قطاع غزة إلى البقاء في الملاجئ.

اقرأ أيضاً: إعلامي إسرائيلي يزعم: دول خليجية طلبت منا القضاء على حماس

وللمرة الأولى، أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن دعمه “لوقف لإطلاق النار”، في اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء الإسرائيلي الاثنين. غير أن نتنياهو قال “سنواصل (القتال) طوال الوقت اللازم لإعادة السلام إلى مواطني إسرائيل”.

وفي السياق ذاته، قال نتنياهو، إن حكومته مصممة على استمرار العملية بغزة حتى إعادة تحقيق الهدوء والأمن على المدى الطويل.

واعتبرت قناة (ريشت كان) هذه التصريحات بمثابة رد من نتنياهو على طلب جو بايدن الرئيس الأميركي خلال اتصال بينهما بضرورة وقف إطلاق النار قريبًا، فيما اعتبرته قنوات عبرية أخرى بأنه بمثابة تحدي من نتنياهو لبايدن.

وقال رئيس وزراء الاحتلال “عازمون على مواصلة هذه العملية حتى تحقيق هدفها بإعادة الأمن والسلام والأمن لمواطني إسرائيل على المدى الطويل”. وفق قوله.

وأضاف “أشكر بايدن على دعمه لحق إسرائيل في الدفاع عن نفسها، لكننا مصممون على مواصلة العملية.

وأشار إلى أنه زار غرفة إدارة العمليات الجوية وأنه أمر مثير للإعجاب، قائلًا “كل يوم يمر نلحق الضرر بقدرات المنظمات الإرهابية”. وفق قوله.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More