مذيع أردني يفقد السيطرة على نفسه أثناء قراءة أخبار الأقصى ويغادر النشرة

0

لم يتمالك مذيع أردني نفسه حين بدأ في قراءة أخبار اقتحامات المسجد الأقصى في مدينة القدس، من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلية، وغادر النشرة بعدما فقد السيطرة على نفسه من البكاء.

فقد السيطرة على نفسه

ويظهر المذيع في إذاعة حسنى الأردنية، بالفيديو المتداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي وتابعته (وطن) وهو يقرأ الخبر الأول حول تأكيد الملك عبدالله الثاني رفضه تغيير الوضع الديمغرافي في القدس، ثم يتوقف عن استكمال الخبر بسبب بكاءه.

اقرأ ايضاً: المقاومة تحرق عسقلان و(24) شهيداً في غزة بعد قصف شقة سكنية على رؤوس قاطنيها

ويحاول المذيع الأردني السيطرة على نفسه، ويصمت قليلاً ثم يعطي إشارة لطاقم الاستديو بأنه سيستأنف ويحاول، لكنه يعجز مرة أخرى، ويشير لهم بعدم قدرته على استكمال النشرة، لتأتي زميلته بدلاً عنه.

هذا وقد تظاهر مئات الأردنيين أمس الإثنين بالقرب من السفارة الإسرائيلية في منطقة الرابية في العاصمة العمان، احتجاجاً على مواصلة اعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي على الفلسطينيين في القدس المحتلة.

مظاهرات الرابية

وطالب المتظاهرون الذين يقدر عددهم بأكثر من 500 شخص، بإلغاء معاهدة السلام مع إسرائيل وإغلاق سفارتها في الأردن وطرد السفير الإسرائيلي.

ورفع الأردنيون، كما يظهر بالفيديوهات المتداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أعلاما أردنية وفلسطينية ولافتات كبيرة كتب عليها (أطردوا السفير وأغلقوا السفارة)، (أسقطوا إتفاقية الذل والعار..إتفاقية وادي عربة)، (شعب واحد مش شعبين).

مواجهات عنيفة

هذا وقد اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح الإثنين، المسجد الأقصى في القدس المحتلة، الامر الذي فجر مواجهات هي الأعنف منذ الاحداث الأخيرة.

اقرأ ايضاً: ما قالته هيفاء وهبي عن غزة لم يقله محمد بن زايد!

وألقت قوات الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية والأعيرة المطاطية بكثافة على المتواجدين داخل المسجد الأقصى، الامر الذي أوقع مئات الإصابات.

واشتعلت فلسطين كلها في وجه الاحتلال الإسرائيلي، عقب الاعتداء على مدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك، في الوقت الذي انتفض فيه الداخل الفلسطيني المحتل وتحديدا مدينة اللد.

اللد تقاوم

واندلعت مظاهرات حاشدة في الداخل المحتل، تخللتها مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، نصرة للقدس والأقصى، وتأييدا للمقاومة في غزة.

وشهدت كل من الناصرة واللد والرملة وشفا عمرو ويافا وأم الفحم وعين ماهل وطمرة وكفر مندا وحيفا، ومجد الكروم مظاهرات وموجهات مع شرطة الاحتلال.

وأعلنت مصادر فلسطينية، استشهاد فلسطيني وإصابة آخرين، بعد قيام مستوطن إسرائيلي بإطلاق النار على مجموعة من الفلسطينيين في مدينة اللد المحتلة.

وتداول ناشطون فيديو أظهر لحظة استشهاد الشاب الفلسطيني وإصابة آخرين برصاص مستوطن إسرائيلي في مدينة اللد.

وعقب الجريمة البشعة، سادت مواجهات عنيفة في مدينة اللد المحتلة، اشعل خلالها الفلسطينيون سيارات إسرائيلية وحرقوا مراكز للشرطة، فيما تناقل ناشطون عن الإعلام العبري قوله إن “الشرطة فقدت السيطرة علي اللد، ربما نحتاج لتدخل الجيش”.

وقام شبان غاضبون بإضرام النار في كنيس يهودي في مدينة اللد المحتلة ردا على استشهاد الشاب.

كما شهدت باقة الغربية، ومجد الكروم، وعرّابة، وشقيب السلام بالنقب جنوبيّ البلاد، والزازير، وجلجولية، وجديدة – المكر، وفي بلدات أخرى مواجهات عنيفة بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال.

وقام الاحتلال الإسرائيلي بالاعتداء على الفلسطينيين في الداخل المحتل، ومحاولة فضهم بالقوة، وتسبب الأمر بمواجهات.

اعتقالات وإصابات

واعتقلت الشرطة الإسرائيليّة 46 متظاهرا على الأقل، كما أُصيب متظاهرون آخرون، إثر استنشاق الغاز المدمع، وبالرصاص المغلّف بالمطاط.

وفي اللد، التي شهدت مشاركة واسعة في مظاهرة، عمد شاب إلى إنزال العلم الإسرائيليّ، ورفع علم فلسطين على عامود للإنارة في المدينة. وأظهر مقطع مصوّر، اشتعال النيران في محطّة للشرطة في المدينة كذلك.

150 صاروخاً  على المستوطنات الاسرائيلية

الجيش الإسرائيلي المرتبك، أعلن عن إطلاق 150 صاروخا من قطاع غزة باتجاه المستوطنات والبلدات الإسرائيلية، فشلت القبة الحديدية في التصدي إلى أغلبها.

وأعلنت كتائب القسام وسرايا القدس قصف كلاً من مدينة القدس المحتلة وتل أبيب كذلك، فيما أعلنت فصائل أخرى قصف المستوطنات المحاذية لقطاع غزة ومواقع عسكرية أخرى.

وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي، في بيان، الاثنين (إطلاق 150 صاروخا من قطاع غزة باتجاه الأراضي الإسرائيلية ومنظومة القبة الحديدية تعترض العشرات منها).

مجزرة غزة

وفي سياق متصل، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية  استشهاد 24 فلسطينياً بينهم 9 أطفال، و103 إصابات في سلسلة غارات جوية اسرائيلية في شمال قطاع غزة.

وتواصل الطائرات الحربية الإسرائيلية شنّ غاراتها على أهداف متفرقة في انحاء القطاع المحاصر.

في المقابل تواصل المقاومة الفلسطينية اطلاق رشقات صاروخية باتجاه المستوطنات الاسرائيلية، وأعلنت عن استهداف القدس وتل ابيب وعسقلان ومستوطنات (غلاف غزة).

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More