سامح شكري يلوح بالتحرك ضد إثيوبيا بعد قول السيسي “اللي عاوز يجرب يجرب”.. هل يكون عسكريا؟

0

في تهديد مبطن من القاهرة لإثيوبيا قال وزير الخارجية المصري سامح شكري، إن بلاده لن تقبل بأي ضرر مائي يقع على مصر أو السودان فيما يتعلق بسد النهضة الإثيوبي.

وفي تصريحات لقناة “العربية” السعودية أكد شكري اليوم، الثلاثاء، على أن مصر ستتحرك إذا لحق بها أي ضرر مائي جراء سد النهضة.

كما لفت وزير الخارجية المصري إلى أنه لدى بلاده “سيناريوهات مختلفة لحماية أمنها المائي.”

تصريح سامح شكري بعد فشل المفاوضات

واعتبر محللون تصريح وزير الخارجية المصري بمثابة تلويح بالتحرك ضد إثيوبيا مع فشل جولة المفاوضات الأخيرة، دون تحديد نوع. التحرك وما إذا كان عسكريا.

وشدد شكري على أن مصر لم تلمس إرادة سياسية جدية لدى إثيوبيا لحل عقدة سد النهضة المتواصل منذ سنوات. لافتا إلى أن الإطار السابق للتفاوض أثبت عقمه رغم محاولة مصر تقديم إطار جديد.

وقال وزير الخارجية المصري إن الجانب الإثيوبي حاول التنصل من أي التزام بشأن سد، مضيفا أنه رغم المرونة لدى مصر والسودان. إلا أن إثيوبيا أجهضت الجهود.

وفي وقت سابق، قالت وزارة الخارجية المصرية إن المفاوضات التي عقدت في كينشاسا حول سد النهضة لم تحقق تقدما ولم تفض. لاتفاق حول إعادة إطلاق المفاوضات.

وأشارت إلى أن إثيوبيا رفضت المقترح الذي قدمه السودان وأيدته مصر بتشكيل رباعية دولية تقودها جمهورية الكونغو الديمقراطية. التي ترأس الاتحاد الإفريقي للتوسط بين الدول الثلاث.

وأضافت الخارجية المصرية، أن هذا ما يثبت بما يدع مجالا للشك المرونة والمسؤولية التي تحلت بها كل من مصر والسودان.

ويؤكد على رغبتهما الجادة في التوصل إلى اتفاق حول سد النهضة، إلا أن إثيوبيا رفضت هذا الطرح مما أدى إلى فشل الاجتماع. في التوصل لتوافق حول إعادة إطلاق المفاوضات.

“اللي عاوز يجرب يجرب”

ويشار إلى أنه قبل أيام وعلى طريقة الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، هدد رئيس النظام المصري عبد الفتاح السيسي، إثيوبيا. بأن أي مساس بمياه مصر، سيكون له رد فعل عنيف سيمتد تأثيره بشكل كبير على استقرار المنطقة بالكامل.

كما قال السيسي خلال تواجده في قناة السويس للاحتفال بحل مشكلة السفينة العالقة، وفي معرض حديثه عن الزراعة في مصر. بأن بلاده لا تأخذ مياه من أحد.

وكشف “السيسي” بأنه يتم معالجة مياه الصرف الصحي لاستخدامها في الزراعة، بدلاً من رميها في البحيرات المصرية.

السيسي يهدد اثيوبيا

واستطرد السيسي في حديثه حول سد النهضة وأزمة المياه المتوقعة من هذا الموضوع، وقال: “العمل العدائي قبيح ومعركتنا في أزمة. سد النهضة معركة تفاوضية”.

وأكمل ما نصه: “بشأن ملأ وتشغيل السد، إحنا بنتكلمش كثير، بس أنا بقول للناس كلها، محدش حيقدر ياخد نقطة ميه من مصر. واللي عايز يجرب يجرب”.

كما تابع: “إحنا دايما حوارنا رشيد جداً، وصبور جداً، لكن محدش حيقدر ياخد نقطة ميه من مصر، وإلا حيبقى في حالة من عدم. الاستقرار في المنطقة، لا يتخيلها أحد، ومحدش يتصور إنه يقدر يبقى بعيد عن قدرتنا، لأ”.

وزاد: “أنا عمري ما قلت كدة وبمهددش حد، ولكن أنا بقول تاني مية مصر لا مساس بيها، والمساس بيها خط أحمر، وحيبقى. رد فعلنا في حالة المساس بيها، أمر هيأثر على استقرار المنطقة بالكامل”.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More