فخرية خميس تنشر أول صورة لها بعد استئصال ثدييها بالكامل.. وهكذا بدت!

0

كشفت الفنانة العمانية فخرية خميس، عن شكلها بعد رحلة علاج طويلة مع السرطان الذي أدى لاستئصال ثدييها.

بدأ المرض يتلاشى

ونشرت فخرية خميس صورة لها عبر حسابها الرسمي على “انستجرام”، ظهرت خلالها ببجامة ذات نقوش عسكرية،وعلقت عليها: “بسم الله ماشاءالله تبارك الله مسيتم بالخير ياوجيه الخير، جزاكم الله خير على دعواتكم الطيبة ربي يتقبلها منكم رحم الله موتاكم واطال في اعماركم والشفاء لمرضاكم”.

وأشارت فخرية خميس إلى حالتها الصحية قائلة: ” يا الله، لله الحمد والشكر بفضل الله سبحانه وتعالى وعنايته بدأ يتلاشى المرض مع الاستمرار بالعلاج الموجه والمعزز بمعدل كل ثلاث اسابيع الى نهاية اكتوبر”.

وتابعت: “ايضا رح أبدأ جلسات الاشعاع يوميا لمدة شهر ونصف تقريبا ابتداء من يوم الأحد المقبل في المستشفى السلطاني المركز الوطني لعلاج الأورام”.

“لدي أحفاد وأبناء يتألمون”

جاء ذلك بعد أيام من تعبير فخرية خميس عن حزنها وغضبها، بسبب انتشار شائعة وفاتها في الآونة الأخيرة بكثرة.

وقالت فخرية خميس حينها بفيديو نشرته عبر خاصية “ستوري” على “انستجرام”: “وردتني اتصالات عديدة للاطمئنان علي بعد الشائعة التي أثرت على أحبائي وأصدقائي وجمهوري. ولدي أبناء وأحفادا تؤلمهم مثل هذه الشائعات”.

وناشدت فخرية خميس جمهورها بعدم الانسياق وراء أي خبر دون التثبت من صحته.

وأضافت: “إذا استطعتوا، ادعوا لي فقط، الله بيده الشفاء، وحالتي بين المد والجزر، ولكنني أحاول أن أكون قوية ولا أستسلم للمرض بحمدلله”.

وأشارت الفنانة العمانية إلى أنها كانت في المستشفى لتتواجد مع ابنتها الكبرى أثناء ولادتها، لكنها تفاجأت برسائل تخبرها بوفاتها!

ووجهت فخرية رسالة مرة أخرى لجمهورها قائلة: “لا تصدقوا أي إشاعة تسمعونها. خاصة إشاعة الشر التي تؤلم الآخرين، تأكدوا أولاً ثم انشروا إذا أردتوا. ولكن أمر غير  متأكدين منه لا تنشروه لأنكم قد تتسببون بموت أحد صدمةً بهذه الأخبار”.

وأكدت فخرية خميس أنها لا تحب الدعاء على أشخاص ينشرون عنها إساءات، لأن دعوة المريض مستجابة، بحسب تعبيرها.

“إزالة الثديين بالكامل”

وكانت الفنانة العمانية أعلنت خلال الأيام الماضية أنه أجريت لها بنجاح عملية استئصال الأورام وبعض الغدد الليمفاوية المصابة تحت الإبط وإزالة الثديين بالكامل في مستشفى مسقط الخاص.

وشكرت خمیس الكادر الطبي على الرعاية والاهتمام، مؤكدة أن إدراة المستشفى تكفلت بعلاج الاستئصال دون دفع أي مبالغ مادية.

وقالت فخرية خميس إنها ستستكمل خطة العلاج بعد اجراء الاستئصال الأخير في المركز الوطني للأورام بالمستشفى السلطاني.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More