“اصمتي لأن ذلك عادات وتقاليد”.. أردني يحرض على التحرش بالفتيات والحكومة تجعله عبرة!

0

ألقت السلطات الأردنية، القبض على شاب أردني حرض على التحرش بالفتيات، بفيديو نشره عبر تطبيق “تيك توك”.

“عادات وتقاليد”

وظهر الشاب بالفيديو المتداول الذي تابعته “وطن”، وهو يوجه رسالة للفتيات قال فيها: “ياجماعة إحنا عادات. وتقاليد بلادنا في الأردن، إنه لما نشوف بنت إجباري نتحرش فيها”.

وتابع الشاب: “لا تدعي أنك ثقيلة وأنك غاضبة، اسمعي التحرش بأذنيك واصمتي، لأن ذلك عادات وتقاليد”.

واستجابت الشرطة الأردنية لمطالب الناشطين الذين عبروا عن غضبهم، وطالبوا بإلقاء القبض عليه، باعتباره. يحرض على الفعلة بالفتيات.

عقوبة المحتوى المسيء للمجتمع

وذكرت مديرية الأمن العام الأردنية في بيان لها عبر حسابها الرسمي على “تويتر”، أن وحدة مكافحة الجرائم . الالكترونية في إدارة البحث الجنائي، قامت بمتابعة فيديو جرى رصده وظهر خلاله شخص يدعو للتحريض على التحرش بالفتيات. ونشره على حسابه على موقع (Tiktok)حيث تمكنوا من تحديد هوية صاحبه وضبطه وتوديعه للقضاء.

وحذرت وحدة مكافحة الجرائم الالكترونية في بيانها، من نشر أي محتوى مسيء للمجتمع وعاداته وأعرافه وفئاته. المختلفة على مواقع التواصل الاجتماعي، منوهة إلى أن نشر أي محتوى يحمل تلك المخالفات يوجب المساءلة الاجتماعية والقانونية.

تحرش في حافلة عمومية

وسبق أن انتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الإجتماعي يظهر تعرض فتاة للتحرش من قبل احد الاشخاص داخل حافلة عمومية ما اثار غضباً بين الاردنيين

وأظهر الفيديو آنذاك صراخ الفتاة بوجه الشاب ورفضها نزوله من الباص لحين تسليمه لقوات الأمن الأردنية. حيث جرى القبض عليه واقتياده إلى المركز الأمني.

ووفق شهود عيان، فإن الفتاة أبلغت الأجهزة الأمنية بتحرش الرجل بها، لتقوم بدورها بإيقافه. فيما أكد مصدر أمني، أنه ورد بلاغ لمديرية شرطة شمال عمان يُفيد بتعرض إحدى الفتيات للتحرش من قبل أحد الأشخاص داخل حافلة عمومية.

وأشار المصدر الأمني الأردني، أنه تم التحرك للمكان وضبط الشخص واصطحابه للمركز الأمني حيث جرى تحويله لإدارة حماية الأسرة لاتخاذ الاجراءات القانونية والإدارية بحقه.

وأظهر مقطع فيديو آخر، لحظة اعتقال الأمن الأردني للشاب، حيث جرى اقتياده للمركز الأمني.

التحرش في الأردن

هذا وقد كشفت دراسة بعنوان “ظاهرة التحرش في الأردن” أعدتها اللجنة الوطنية لشؤون المرأة العام الماضي، أن 75.9 % من النساء تعرضن لواحد أو أكثر من أفعال وسلوكيات التحرش، وأن أكثر الأشخاص الذين ارتكبوا التحرش في المنزل هم “الأقارب الآخرون” بنسبة 11.8 %، وفي الأماكن العامة “الغرباء الذكور” بنسبة 52.9 %، وفي أماكن العمل والدراسة “الزملاء الذكور” بنسبة 29.1 %، وفي الفضاء الإلكتروني “الغرباء الذكور” بنسبة 43.9 %.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More