AlexaMetrics الهند تمنح السلطان قابوس بن سعيد جائزة غاندي للسلام بعدما أبهرتها حكمته | وطن يغرد خارج السرب
السلطان قابوس

الهند تمنح السلطان قابوس بن سعيد جائزة غاندي للسلام بعدما أبهرتها حكمته

أصدرت الحكومة الهندية، قراراً بمنح السلطان العُماني الراحل قابوس بن سعيد جائزة غاندي للسلام لعام 2019.

السلطان قابوس بن سعيد و جائزة غاندي

وقالت صحيفة “تايمز أوف عمان“، إن جائزة غاندي للسلام هي جائزة سنوية أنشأتها حكومة الهند منذ عام 1995. في الذكرى الـ125 لميلاد المهاتما غاندي.

وسميت الجائزة باسم أنديرا غاندي تقديراً لجهودها في السلام، وتمنحها الهند سنوياً للأفراد أو للمنظمات اعترافاً منها. لهم بالجهود الهادفة إلى تعزيز السلم الدولي والتنمية والنظام الاقتصادي الدولي الجديد.

واجتمعت لجنة التحكيم في 19 مارس 2021، وقررت بالإجماع اختيار السلطان الراحل قابوس بن سعيد، ليحظى بالجائزة لعام 2019.

إسهامات بارز للسلطان قابوس بن سعيد

وجاء القرار تقديراً لإسهامات الراحل البارزة في التحول الاجتماعي والاقتصادي والسياسي، من خلال الأساليب. غير العنيفة وغيرها من الأساليب التي كان يعززها غاندي.

وعرف السلطان الراحل بسلوكه المعتدل القائم على الحياد في مختلف القضايا ومحاولة تعزيز دور الدبلوماسية. كما كان مهندس العلاقات الخاصة بين الهند وسلطنة عُمان.

وتوفي السلطان قابوس بن سعيد في يناير 2020، بعد أن حكم البلاد منذ 1970، وخلفه السلطان هيثم بن طارق البوسعيدي.

النشأة

وكان قابوس هو الابن الوحيد للسلطان سعيد بن تيمور بن فيصل آل سعيد، تلقى دروس المرحلة الابتدائية. والثانوية في صلالة.

وبعدها قرّر والده إرساله إلى المملكة المتحدة حيث واصل تعليمه في إحدى المدارس الخاصة سافوك، ثم التحق. في عام 1379هـ. الموافق 1960م بأكاديمية ساندهيرست العسكرية الملكية.

حيث أمضى فيها عامين وهي المدة المقررة للتدريب درس خلالها العلوم العسكرية وتخرج فيها برتبة ملازم ثان.

ثم انضم إلى إحدى الكتائب. العاملة في ألمانيا الاتحادية آنذاك لمدة ستة أشهر مارس خلالها العمل العسكري.

بعدها عاد إلى المملكة المتحدة حيث تلقى تدريباً في أسلوب الإدارة في الحكومة المحلية هناك وأكمل دورات. تخصصية في شؤون الإدارة وتنظيم الدولة.

جولة حول العالم

ثم هيأ له والده الفرصة التي شكلت جزءاً من اتجاهه بعد ذلك فقام بجولة حول العالم استغرقت ثلاثة أشهر زار خلالها العديد. من دول العالم.

عاد بعدها إلى البلاد عام 1383هـ الموافق 1964م حيث أقام في مدينة صلالة.

وعلى امتداد السنوات الست التالية التي تلت عودته، تعمق السلطان قابوس في دراسة الدين الإسلامي وكل ما يتصل بتاريخ. وحضارة سلطنة عُمان دولة وشعباً على مر العصور.

وقد أشار في أحد أحاديثه إلى أن إصرار والده على دراسة الدين الإسلامي وتاريخ وثقافة عُمان، كان لها الأثر العظيم في توسيع. مداركه ووعيه بمسؤولياته تجاه شعبه العماني والإنسانية عموماً.

كما أنه استفاد كثيراً من التعليم الغربي الذي تلقاه وخضع لحياة الجندية ولنظام العسكرية في المملكة المتحدة.

ثم كانت لديه الفرصة في السنوات. التي تلت عودته إلى صلالة لقراءة الكثير من الأفكار السياسية والفلسفية للعديد من المفكرين الذين شكلوا فكر العالم.

تولي الحكم

تسلم السلطان قابوس مقاليد حكم سلطنة عمان في 23 يوليو 1970م، وقد سمي هذا اليوم بيوم النهضة المباركة.

وامتدت فترة حكم السلطان قابوس ما يقرب من 50 عاماً من 23 يوليو 1970 وحتى وفاته في 10 يناير 2020 م، وتولى. بعده الحكم ابن عمه السلطان هيثم بن طارق .

إنجازاته

بدأت سلطنة عمان منذ بداية عهده بالتصدير التجاري للنفط والذي اكتشف بكميات تجارية عام 1968 وشهدت البلاد انتعاشاً اقتصادياً مع بداية حكمه.

قسم برنامجه السياسي إلى مشاريع تنمية وطنية لكل خمس سنوات أسماها بالخطط الخمسية. عام 1975 قضى على الثورة الاشتراكية. في محافظة ظفار التي استمرت عشر سنين.

والسلطان قابوس هو ناقل البلاد من الحكم القبلي التقليدي إلى الحكم النظامي الديمقراطي.

وأنشأ المجلس الاستشاري للدولة وبعد عدة أعوام استبدله بمجلس الشورى يمثل أعضاؤه جميع الأقاليم. وهو مجلس استشاري. تشرف عليه هيئة أعلى تنفيذية تُعرف بمجلس عمان.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *