طبيب أردني يفجر مفاجأة حول فاجعة مستشفى السلط: وفيات البارحة ليسوا أول الضحايا!

0

كشف طبيب أردني، السبب الحقيقي وراء فاجعة مستشفى السلط الحكومي بعد انقطاع الأكسجين عن المرضى بالعناية الحثيثة. ما أدى لوفاة 7 مرضى، في حادثة أثارت غضباً شعبياً في الأردن.

أبلغنا بالمشكلة منذ أسبوع

وقال الدكتور صهيب غنيمات في فيديو رصدته “وطن”: “منذ سبع أيام هناك شح في الأكسجين في المستشفى.  وتم إعلام وزير الصحة نذير عبيدات بأن هناك نقص في الاكسجين، وقام بإبلاغه مدير المستشفى والكوادر، ولم يكن هنالك أي استجابة”.

وتابع غنيمات: “مدير مستشفى السلط الجديد أغلق الباب على نفسه، ولا يبالي بما يحدث”.

وأشار غنيمات إلى أن الكارثة ليست جديدة، ووفيات البارحة ليسوا أول ضحاياها. موضحاً: “تحدثنا عن أن الحالات المتوفاة 19 حالة، وأمس كانوا 8 حالات، وقبله كان 7 حالات، جميعهم توفوا بسبب نقص الأكسجين”.

حالات الوفاة تحدث منذ أيام ولم يسلط عليهم الضوء!

وحول عدم تسليط الضوء إعلامياً على الوفيات تحدث منذ أسبوع، قال غنيمات: “حدث التسليط فقط حين حدثت مشاجرة وتسكير داخل مباني المستشفى وضجة من أهالي المتوفيين، على نقص الأكسجين”.

وتابع: “أنا شخصياً يوجد ابن عم لي توفي، وكانت حالته الصحية مستقرة، ووضعوه على جهاز التنفس، وهذا الجهاز لو انقطع عنه الاكسجين ثلاث دقائق، يتوفى المريض، وهو ما حدث مع ابن عمي وكافة المرضى”.

توقيف خمسة مسؤولين

هذا وقد قرر مدعي عام السلط، توقيف 5 مسؤولين في مستشفى السلط ، مسندا إليهم تهمة التسبب بالوفاة بالاشتراك، المكرر 7 مرات.

وقال النائب العام في العاصمة عمان حسن العبداللات في تصريح لوكالة الأنباء الأردنية، إن المسؤولين الخمسة هم، مدير المستشفى ومساعده لشؤون الخدمات والتزويد ومساعده للشؤون الطبية، ومساعده للشؤون الإدارية ومسؤول التزويد في المستشفى.

وأضاف العبداللات أن المدعي العام قرر توقيفهم لمدة أسبوع في أحد مراكز الإصلاح والتأهيل، مؤكداً أن التحقيق مازال جاريا ومستمرا لتحديد من ستثبت عليه المسؤولية.

الحكومة الأردنية تتحمل المسؤولية 

هذا وقد وثّق مقطع فيديو لحظة قيام شبان غاضبين بإلقاء الحجارة والأحذية على مركبة حكومية، قيل إنها مركبة تعود لمدير الديوان الملكي الأردني يوسف العيسوي، أمام مستشفى السلط قبل أن يلوذ سائقها بالفرار، وذلك خلال احتجاج مواطنين أردنيين أمام مستشفى السلط.

وأعلن رئيس الوزراء الأردني بشر الخصاونة، السبت، تحمل حكومته مسؤولية الحادثة .

وقال الخصاونة خلال إيجاز صحفي، إن وفاة أردني واحد بسبب التقصير لا يمكن قبوله ولا مبرر له.

كما أكد أن رئيس الوزراء الملك الأردني عبدالله الثاني غضب من التقصير .

واعتبر ما حدث خطأ فادحاً وغير مقبول وقال: “أشعر بالخجل حيال حيال ما حدث”.

وقال الخصاونة إن الحكومة وافقت على إقالة مدير صحة البلقاء ومدير مستشفى السلط.

إقالة وزير الصحة ومدير المستشفى

وأمر الملك الأردني عبدالله الثاني مدير مستشفى السلط الجديد الدكتور عبدالرزاق الخشمان بالاستقالة على إثر الحادثة.

ووصل الملك عبدالله الثاني وولي عهده الى المستشفى بعد الفاجعة، وانتشرت مشاهد تظهر الملك غاضباً خلال حديثه مع أحد المسؤولين بالمستشفى.

وفي سياق متصل، أعلن وزير الصحة الأردني نذير عبيدات خلال مؤتمر صحفي استقالته من منصبه، مؤكداً أنه يتحمل المسؤولية الأخلاقية عما حدث .

كما قال الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردني صخر دودين، إن استقالة وزير الصحة نذير عبيدات من منصبه. جاءت بأمر ملكي.

فيما دعا رئيس مجلس النواب عبد المنعم العودات، المجلس إلى عقد جلسة طارئة للوقوف على أسباب وتداعيات. حادثة مستشفى السلط الحكومي.

نتائج تشريح جثامين المتوفين

وكشف مدير المركز الوطني للطب الشرعي د.عدنان عباس نتائج تشريح جثامين المتوفين في حادثة مستشفى السلط الحكومي.

وقال د.عباس ان لجنتين شرعيتين تم تشكيلهما بأمر من المدعي العام للكشف عن الحالات الستة (4ذكور وسيدتين) من مصابي كورونا الذين توفوا في الحادثة .

كما وكشف د.عباس أن سبب الوفاة ناتج عن “قصور في القلب ونقص الاكسجين ناتج عن التهاب رئوي الناتج. عن مضاعفات فيروس كورونا”.

الملكة رانيا: لا يمكن تبرير الإهمال

ووصفت الملكة رانيا العبدالله زوجة العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني حادثة انقطاع الأكسجين عن المرضى بالعناية الحثيثة في مستشفى السلط الجديد بالفاجعة .

وقالت في تغريدةٍ عبر حسابها الرسمي على “تويتر”: “ما حدث لأهلنا في مستشفى السلط فاجعة. إهمال مؤلم ولا يمكن تبريره. رحم الله الأرواح التي فقدناها وألهم ذويهم الصبر والسلوان.”.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More