هذا ما أفتاه مفتي الأردن عبدالكريم الخصاونة عن أخذ لقاح كورونا في نهار رمضان

0

أفتى الشيخ عبدالكريم الخصاونة مفتي الأردن بحكم تلقي لقاح كورونا في نهار شهر رمضان المبارك مؤكداً انه لا يفطر الصائم .

يؤخذ بالعضل

وقال المفتي “الخصاونة”: “لقاح كورونا مثله مثل أي لقاح يؤخذ بالعضل. لكن في حال تعرض من أخذ اللقاح لأعراض جانبية مثل ارتفاع درجة الحرارة، وقام بأخذ الدواء وأفطر، فعليه قضاء ذلك اليوم التزاما بالنص القرآني “فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ على سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ”.

التجمعات في رمضان غير جائزة

وحذر مفتي الأردن من إقامة تجمعات في شهر رمضان، مؤكدا على أنها غير جائزة إذا كانت على خلاف القانون أو ترتب عليها ضرر.

وأشار إلى أن التجمعات في المناسبات الاجتماعية ونتيجة الوباء قد انخفضت بصورة كبيرة في بلاده.

ودعا إلى أخذ الحذر والالتزام بالقوانين والأنظمة والتعليمات التي تهدف إلى الحفاظ على صحة الناس وسلامتهم.

40 وفاة و 5733 إصابة جديدة في يوم واحد

وسجلت وزارة الصحة في الأردن، الخميس، 40 وفاة بين المصابين بفيروس كورونا المستجد، و 5733 إصابة جديدة.

وبهذا يصل العدد الإجمالي للحالات المؤكد إصابتها إلى 413350، وفق موجز إعلامي حول الفيروس صادر عن رئاسة الوزراء ووزارة الصحة.

وارتفع إجمالي عدد الوفيات بين المصابين بالفيروس إلى 4833، بعد وفاة 40 مصابا.وفق قناة المملكة

بدء تلقيح العاملين في المطارات

وكلف المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات مديرية أمن وحماية المطارات للتنسيق والإشراف على إعطاء اللقاح المضاد لفيروس كورونا لجميع العاملين في المطارات الأردنية “مطار الملكة علياء الدولي، مطار الملك الحسين الدولي العقبة، ومطار عمّان المدني/ ماركا”.

وطلب المركز تزويده بكشوفات تتضمن جميع العاملين في هذه المطارات تمهيدا للمباشرة بإعطائهم المطاعيم ضمن توقيتات ومواقع مخصصة لأخذ المطعوم اعتبارا من الأسبوع المقبل.

الإصابات ستبدأ بالانخفاض بعد نهاية الشهر

وقال وزير الصحة الاردني نذير عبيدات الخميس، خلال زيارته لمستشفى الكرك الحكومي أنه بعد نهاية الشهر الحالي ستبدأ عدد الإصابات بالانخفاض بشكل تدريجي.

وبين أن هنالك تحديات كبيرة تواجه القطاع الصحي، ونأمل أن تحل كافة هذه التحديات.مؤكدا “إننا نعيش الآن موجة جديدة لفيروس كورونا المتحور”.

وأوضح لـ”المملكة” أن بعض المستشفيات تعاني نقص في بعض التخصصات الفرعية. مشيرا إلى وجود حلول سريعة من خلال شراء خدمات لكوادر طبية.

ملك الأردن  يكشف ما حصل معه بعد تلقيه اللقاح 

قال ملك الأردن عبدالله الثاني إنه شعر ببعض الأعراض الخفيفة، من تعب وصعوبة في النوم ليومين بعد تلقي اللقاح المضاد لفيروس كورونا.

وأضاف الملك عبدالله الثاني أنه تلقى اللقاح، التزاما بالتعليمات والتوصيات الصحية لجميع المواطنين، مضيفا أنه حرص على تلقيه أمام عدسات الكاميرات. ليدرك الجميع أن العملية سهلة وآمنة.

وتابع ملك الأردن عبدالله الثاني قائلاً: “أحسست ببعض الأعراض الخفيفة، من تعب وصعوبة في النوم ليومين بعد تلقي اللقاح، ولكن الفائدة أعظم بكثير. خاصة مقارنة بخطر الإصابة، لا سمح الله”.

وأضاف أنه “بتلقي المزيد من الأردنيين للقاح، سنتمكن، بعون الله، من البدء بالتعافي والعمل لتعود الحياة إلى طبيعتها”.

وتابع: “رسالتنا الثابتة هي أن صحة مواطنينا وسلامتهم ومصالحهم أولويتنا، نمر، كغيرنا من الدول، في ظروف صعبة واستثنائية، بسبب جائحة كورونا”.

وأكمل: “منذ ظهور الوباء، تم اتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية أبنائنا وبناتنا، لكن هذه الإجراءات أثرت على اقتصادنا وسبل معيشة مواطنينا”.

وتابع: “تم اتخاذ ما يلزم من القرارات الحكومية لتخفيف أثرها على مختلف القطاعات وحماية الشرائح المجتمعية الأكثر تضررا”.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More