فجر السعيد تسخر من حسين الجسمي وتُشعل جدلاً واسعاً بما قالته عنه!

0

فجّرت تغريدة نشرتها الإعلامية الكويتية جدلاً واسعاً بمواقع التواصل، واعتبرت مسيئة للفنان الإماراتي .

جاء ذلك بعد تعليق نشرته فجر السعيد على انتهاء حسين الجسمي من تسجيل “اغنية” وطنية للكويت بعنوان “يا نور الأرض”.

وكتبت فجر السعيد ساخرةً من حسين الجسمي: “اللهم اني استودعتك وأهلها”.

ويبدو أن فجر السعيد تشير بسخريتها الى ارتباط اسم الفنان حسين الجسمي بمصائب وكوارث، إذ يطلق عليه روّاد مواقع التواصل “وجه النحس” – حسب تعبيرهم.

جدل واسع

وأثار تعليق “السعيد” جدلاً بين المتابعين في تويتر.

وقال المغرد الإماراتي حسن سجواني معاتباً فجر السعيد: “عيب يا اختي فجر”.

وغرّدت متابعة قائلةً: “خرفتي مبكرا .. هذا مو مستوى لاعلامية .. كل الحب ل #حسين_الجسمي”.

وكتب آخر: “على شو خايفه وانجازات الجسمي اكثر من انجازاتكم”.

واستعان مغرد إماراتي بصور من شجارات سابقة بين نواب مجلس الأمة الكويتي، للرد على الاعلامية الكويتية، كاتباً: “على اساس الكويت ماشيه صح”.

ورفض مغرّد آخر السخرية من “الجسمي”، وقال إن “الفنان يتأثر بسخريتكم واستخفافكم وسخافاتكم عنده احساس ومشاعر ترا مو جماد !!”.

ليست المرّة الأولى!

وكانت فجر السعيد سخرت من الفنان الإماراتي حسين الجسمي، بعد إقحامه في كل قضية وكارثة تحدث في الوطن العربي، كأيقونة شر و”فال شر”، لكل منطقة عربية يُغني لها، فتحل الكارثة عليها.

وكتبت السعيد سلسلة تغريدات عبر “تويتر” رصدتها “وطن”، وبدأتها بالقول: “قولوا للفنان #حسين_الجسمي خل يشيل عني البلوك بقرا الردود على تغريدته في حب #لبنان “.

واستمرت في سخريتها بتغريدة أخرى قائلة: “ياجماعه اللي يمون على #حسين_الجسمي يقوله يشيل البلوك عني وعن الصديقه الصدوقه عايشه الايوب خذينا بلوكات لاسباب مجهولة”.

ونشرت السعيد خبرا من مجلة “ليالينا” حول “نحس” حسين الجسمي. وعلقت ساخرة: “الفنان #حسين_الجسمي جريده #ليالينا كاتبين عنك موضوع انك #نحس سولهم بلوك لاتنسى وتصبح على خير ليله سعيده “.

وسخر الجمهور من فجر السعيد، وتركها الكارثة الإنسانية الضخمة التي حلت على بيروت، وتمسكها بسفاسف الأمور، واتهموها بأنها مريضة نفسياً.

“تنمر وسخرية”

وتعرض الفنان حسين الجسمي إلى حملة تنمر وسخرية، بعدما ربط ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بين انفجار مرفأ بيروت..

وغرد الجسمي مُعبراً عن حبه للبنان بعد غنائه لها في يوم الجيش الوطني بمناسبة مرور 75 عامًا على تأسيسه وكتب: “أنا واقع في حب لبنان حتى تخلص الدني”.

الخلاف بين الجسمي والسعيد

ويعود الخلاف بين الجسمي والسعيد إلى عام 2015. حين طالبت السعيد في تغريدة لها عبر حسابها بـ”تويتر” من الجسمي أن يغني لوزير المالية الكويتي، أنس الصالح. الذي يحظى بانتقادات كبيرة في الكويت.

وقالت: “يا ليت الفنان الكبير حسين الجسمي يغني أغنية للوزير الأسطورة أنس الصالح ولا يهون صديقه بوعبدالله يستاهل كوبليه من نفس الأغنية خل نخلص”.

فقام الجسمي بحذفها من قائمة متابعيه، لترد عليه بالقول: “الفنان الكبير حسين الجسمي مسويلي بلوك يا للهول”.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More