انقلاب في الإمارات.. محمد بن راشد يحدث تغيرات في وزارة الخارجية ويعزل أنور قرقاش

0

أجرى حاكم ورئيس الحكومة الإماراتية، آل مكتوم، تعديلاً وزارياً مصغراً في حكومته بشكل مفاجئ. أدى إلى عزل وزير الدولة للشؤون الخارجية من منصبه.

تعديل وزاري مصغر

ونشر محمد بن راشد على صفحته الرسمية في تويتر سلسلة تغريدات، رصدتها “وطن”، كشف فيها تفاصيل التعديل الوزاري. واصفاً إياه بالمصغر.

وقال ابن راشد: “أجرينا تعديلاً وزاريا مصغراً في الخارجية الإماراتية بحضور أخي الشيخ ”.

وأضاف: “ينضم إليها الشيخ بن مبارك آل نهيان وخليفة شاهين المرر وزيري دولة”.

كما تابع: “يغادرها الدكتور أنور قرقاش للعمل كمستشار دبلوماسي لرئيس الدولة وزكي نسيبة للعمل كمستشار ثقافي لرئيس الدولة”.

وسام الاتحاد لأنور قرقاش

وتابع ابن راشد: “كما منح رئيس الدولة حفظه الله وسام الاتحاد للدكتور أنور بن محمد قرقاش، أحد أهم رواد العمل السياسي الإماراتي”.

كما أكمل بالقول: “استطاع قرقاش إحداث تحولات كبيرة في عملنا السياسي الخارجي وعلاقاتنا الدولية والإقليمية”.

واستكمل: “سيبقى الدكتور أنور في خدمة الوطن عبر ملفات جديدة وسيظل الوطن مقدراً جهوده”.

تكريم زكي أنور نسيبة

وقال ابن راشد: “تم أيضا تكريم الدكتور زكي أنور نسيبة بوسام الاتحاد الممنوح من رئيس الدولة لجهوده الثقافية. والدبلوماسية الطويلة في خدمة دولة الإمارات”.

كما اختتم بالقول: “الرحلة مستمرة والخمسون القادمة تحتاج جميع الطاقات، والقادم سيبقى دائماً أجمل في بلادي الإمارات”.

من هو أنور قرقاش؟

وأنور قرقاش هو عضو مجلس الوزراء في دولة الإمارات، ويشغل منصب وزير الدولة للشؤون الخارجية. ولد بدبي في 28 مارس 1959.

وانضم قرقاش إلى الحكومة الاتحادية عام 2006 كوزير للدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي.

كما تم تعيينه في فبراير 2008 كوزير للدولة للشؤون الخارجية ووزيراً للدولة لشؤون المجلس الوطني.

وفي فبراير 2016 وضمن التشكيل الوزاري الجديد، تم تعيينه كوزير دولة للشؤون الخارجية.

إلى جانب عمله الوزاري، شغل منصب رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات، حيث قام بالإشراف على الانتخابات التي عُقدت في دولة الإمارات عام 2006 وعام 2011 وعام 2015.

وهو أيضاً رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالبشر، ورئيس فريق عمل دولة الإمارات العربية المتحدة للمراجعة الدولية لحقوق الانسان.

كما شغل منصب رئيس مجلس أمناء مؤسسة العويس الثقافية، وهو عضو في مجلس أمناء الأكاديمية الإمارات الدبلوماسية.

دراسته وعمله

ودرس قرقاش في المدرسة الأحمدية وأكمل دراسته بثانوية دبي ثم ثانوية جمال عبدالناصر بدبي.

كما تخرّج بدرجتي البكالوريوس والماجستير بتخصص العلوم السياسية من جامعة جورج واشنطن بالولايات المتحدة. في الأعوام 1981 و1984.

حصل على الدكتوراه في العلوم السياسية من جامعة كامبريدج، بالمملكة المتحدة عام 1990.

خلال الأعوام من 1990 و1995 عمل في سلك التدريس الجامعي في جامعة الإمارات العربية المتحدة في العين. قام بتدريس مواد حكومة وسياسة دولة الإمارات. ونظم المقارنة وكذلك تدريس القضايا المتعلقة بأمن الخليج.

كما عمل من الأعوام 1995 إلى 2006 في القطاع الخاص وكان عضوا في مجلس إدارة غرفة تجارة دبي والمجلس الاقتصادي بإمارة دبي وعضو مجلس إدارة أبوظبي للإعلام.

له العديد من المساهمات في المؤتمرات والدراسات المنشورة حول هذه القضايا.

كما تولّى رئاسة تحرير سلسلة دراسات استراتيجية التي تصدر باللغتين العربية والإنجليزية عن مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية.

عضو مجلس إدارة مؤسسة الإمارات للإعلام منذ إنشائها.

سبق له عضوية مجلس إدارة مؤسسة الاتحاد للصحافة والنشر.

عضو مجلس أمناء مؤسسة العويس الثقافية.

عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة دبي منذ العام 1997 وعضو في المكتب التنفيذي بالغرفة. بالإضافة إلى كونه رئيساً للجنة الشؤون الاقتصادية بالغرفة.

أنور قرقاش وأزمة قطر

في يونيو 2017، شنَّ وزير الدولة للشؤون الخارجية في الإمارات أنور قرقاش هجومًا على قطر لاستضافتها القيادة السياسية. لحركة حماس الفلسطينية.

الوزير الإماراتي وصف وجود قيادة الحركة في قطر أنه مشكلة للمنطقة بأكملها، وحذّر قطر من احتضانها. لمن ينشر الفكر المتعصب والمتطرف في المنطقة.

وفي يوليو 2017، وفي إطار جهود الوزير في أزمة مقاطعة قطر، قال قرقاش خلال ندوة في العاصمة البريطانية. لندن إن المملكة تمول الإرهاب بطريقة غير مباشرة.

الوزير ذكر أن السعودية لديها مشاكل في التمويل الشخصي للإرهاب وهي تعلم جيدًا تلك المشاكل.

الوزير الإماراتي أكد خلال الندوة نيّة المملكة معالجة هذه المشاكل ولكنه شكَّك في سرعة إجراءاتها في هذا الشأن. ودعا إلى فرض رقابة مشددة لمتابعة تطورات القضية.

وفي 24 أكتوبر 2017، اعترض محتجون سيارة وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، بعد خروجه من فندق. “سانت بونكراس” وسط لندن، للتعبير عن غضبهم من سياسة الإمارات في اليمن. المحتجون هتفوا ضد قرقاش ووصفوه ب “قاتل اليمنيين” و”عميل إسرائيل”.

آخر تصريحاته

وفي آخر تصريحاته، علق قرقاش الخميس الماضي، على قرار الرئيس الأمريكي، ، بشأن وقف دعم الحرب في اليمن.

وقال قرقاش: “أنهت الإمارات تدخلها العسكري في اليمن في أكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي حرصا منها على انتهاء الحرب”.

وأضاف: “دعمت الإمارات جهود الأمم المتحدة ومبادرات السلام المتعددة، ظلت دولة الإمارات العربية المتحدة. واحدة من أكبر مقدمي المساعدات الإنسانية للشعب اليمني”.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More