AlexaMetrics التحقيق مع إعلامية كويتية مشهورة نشرت صور خادشة للحياء وأثارت ضجة | وطن يغرد خارج السرب
التحقيق مع اعلامية مشهورة في صور خادشة حليمة بولند

التحقيق مع إعلامية كويتية مشهورة نشرت صور خادشة للحياء وأثارت ضجة واسعة

أخلت النيابة العامة في الكويت، سبيل إعلامية مشهورة بضمان مالي، بعد نشرها صوراً خادشة للحياء عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

إعلامية تخدش الحياء العام

وذكرت صحيفة “الراي” الكويتية أن النيابة العامة أخلت سبيل المذيعة التي لم يذكر اسمها، بعدما ذكرت في التحقيقات أنها لم تتعمد خدش الحياء العام بصورها.

وكانت الإعلامية قد نشرت صوراً على حسابها في الفضاء الإلكتروني، وجد فيها رجال المباحث أنها صور لا تليق بالآداب العامة ولا تنتمي. إلى عادات وتقاليد المجتمع الكويتي المحافظ، ما اضطرهم إلى استدعائها وإحالتها إلى النيابة العامة مباشرة للتحقيق معها في تعمدها لخدش الحياء.

حليمة بولند هي المقصودة

وعلى الرغم من أن الصحيفة لم تورد اسم الإعلامية، وأشارت فقط إلى أنها مشهورة، إلا أن حساب “شاهين” الشهير كشف أن المقصودة هي الإعلامية الكويتية حليمة بولند.

ونشر حساب شاهين صورة لحليمة بولند مرفقة بتعليق: “النيابة العامة تحقق مع حليمة بولند بعد استمرارها في نشر مقاطع تخدش الحياء العام”.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by شاهين (@sah_965)

ودائماً ما تتعمد حليمة بولند الظهور بشكل جريء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتختار زوايا معينة للتصوير للتركيز على إبراز مفاتنها.

حليمة بولند تستعرض جسدها

فقد أثارت حليمة بولند جدلاً واسعاً بعدما نشرت مقطعاً تعبر فيه عن حزنها بسبب إلغاء موسم الحج، وبعد ساعات، ظهرت بمقطع. آخر ترتدي به ملابس جريئة.

وعبّر حينها المتابعون عن غضبهم من الصورة واستهجانهم من تصرفات حليمة بولند المتناقضة.

وفي أول ظهور لها عقب الفضيحة التي لحقت بها جراء إعلان النائب العام الكويتي اسمها ضمن 12 شخصا من مشاهير الكويت متورطين. بقضايا غسيل أموال، خرجت حينها حليمة بولند لترد على الاتهامات الموجهة لها في مقطع مصور نشرته على حساباتها بمواقع التواصل.

والمُلفت بالأمر أن حليمة ظهرت من بيتها وهي ترتدي ملابس جريئة أشبه بقميص النوم، وقالت حينها: “أولا أحب أشكر كل اللي سألوا. عني في كل أنحاء الدول العربية.”

وتابعت حليمة بولند آنذاك وقد بدا عليه التوتر والقلق:”ثانيا الحمد لله أننا في دولة مؤسسات ودستور وقانون وما في أحد فوق القانون. لأننا كلنا سواسية ونحترم نزاهة القانون الكويتي”.

وأضافت: “قبل تقريبا أسبوعين تكلمت في برنامجي هنا الكويت.. وطالبت بسن قوانين صارمة لمحاربة الفساد المتمثل في جريمة غسيل الأموال. واليوم أنا أشكرهم على محاربة الفساد”.

واستطردت الدفاع عن نفسها حيث أقسمت بالله قائلة: “والله لو أنا مشاركة في هذه الجريمة الشنيعة تجاه وطني.. فأتمنى أن أكون أول واحدة. أحاسب ويتخذون تجاهي العقوبة الشديدة”.

كان من زمان يا داخلية

وفي سياق متصل، نشرت الإعلامية الكويتية مي العيدان، مقطعا مصورا عبر حسابها بانستجرام سخرت فيه ظهور حليمة بولند بملابس وصلت. إلى رقبتها على غير عادتها، وأرجعت مي ذلك لحملة الداخلية الكويتية الأخيرة ضد الفاشينستات.

وتطرّقت “العيدان” حينها في المقطع المصوّر إلى مظهر حليمة وأشارت إلى أنها باتت ترتدي ملابس محتشمة تصل إلى العنق. لافتةً إلى أنها عمدت. الى ذلك بعد الحملة التي شنّتها وزارة الداخلية الكويتية على الفاشينيستات اللواتي يتجاوزن الآداب العامة بحسب قولها.

وعلّقت مي حينها ساخرة: “الشي اللي ضحكني وموتني ضحك الصراحة بعد الهبة اللي صارت الحين من الداخلية

لهم ألف تحية وسلام حليمة بولند قامت تلبس لهني يا جماعة (مشيرة إلى أعلى عنقها). أعتقد لو تعطونها أسبوع حليمة تلبس الحجاب”. وأضافت: “كان من زمان يا داخلية”.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by مي العيدان (@mayal3eidankwt)

هذا وقد شن قطاع الأمن الجنائي في الكويت مؤخرا حملة ضد المحتوى الخادش للحياء والذي يُنشر عبر مواقع التواصل.

سارة الكندري

وكان من بين المُحتجزين. الفاشينيستا الكويتية سارة الكندري والتي تم إيقافها 21 يوما على ذمة التحقيق بتهمة نشر مقاطع وصفت جريئة ومُخالفة للآداب العامة.

وصدر حينها حكم ضد سارة الكندري وزوجها أحمد العنزي بالحبس عامین مع كفالة بقیمة 3300 دولار لوقف تنفیذ العقوبة، وذلك بتھمة مخالفة الآداب العامة.

كما أمرت محكمة الجنايات في الكويت بحجز صاحبة موقع “عالم حواء”، بعد أن نشرت أفلاما لها مع زوجها دون علمه وأفلاما أخرى لها.

سازديل وشيرين بهمن أيضاً

هذا وقد تم إبعاد المذيعة اللبنانية سازديل والفاشينستا الإيرانية شيرين بهمن. بسبب مقاطعهما الجريئة والتي وُصفت بـ”الخادش للحياء العام”.

واستدعت النيابة العامة بالكويت أيضاً الفاشينيستا والممثلة الأردنية سوسن هارون، بسبب مقاطع فيديو خادشة للحياء.

الداخلية الكويتية تحصد الثمار

وبدأت وزارة الداخلية الكويتية بحصد ثمار حملتها ضد المحتوى الخادش للحياء والذي يُنشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

ونقلت وسائل إعلام كويتية في وقت سابق عن مصدر أمني مُطلع، أن قطاع الأمن الجنائي. رصد مؤخراً  التزاماً من قبل نشطاء اعتادوا. على بث فيديوهات خادشة ومبتذلة وتصرفات دخيلة على المجتمع الكويتي.

وقال المصدر حينها: “نحن وجميع المتابعين لوسائل التواصل رصدنا أن العديد من المشاهير بدأوا في مراجعة حساباتهم وتخلصوا من الابتذال”.

وتابع: “وذلك بعد ان أظهرت وزارة الداخلية الحزم وأحالت مشاهير كويتيين إلى النيابة وضبط متشبهين بالجنس الآخر. وأبعدت وافدين ووافدات جاهروا بنشر مواقع وصور غير لائقة على حساباتهم رغم شهرتهم”.

وأكد المصدر أنه لا تراجع بعد اليوم عن ملاحقة ومتابعة أيّ كان حال قيامه بنشر ما يخدش الحياء العام، وأشياء لا يصح أن تكون متاحة لأن تشاهد من الجميع.

وأشار المصدر إلى أن هناك عادات وتقاليد راسخة لا يمكن غض النظر عنها، كما أن هناك فرقا بين الحرية وبين نشر ما يخالف العادات والتقاليد وبث مقاطع من أجل زيادة عدد المتابعين فقط.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *