شاهد نيوكاسل يعود إلى سكة الانتصارات بعد هزائمه المتتالية بفوزه على ايفرتون

0

حقق فريق نيوكاسل الإنجليزي فوزاً مهماً على منافسه إيفرتون بعد سلسلة الهزائم المتكرر في الدوري الإنجليزي الممتاز “البريميرليج”. في لقاء جمع كلا الفريقين على ملعب “جوديسون بارك”، في إطار منافسات الجولة الأسبوع ال 21 من الدوري الممتاز.

وشهد التعادل السلبي بين فريق نيوكاسل يونايتد ومنافسه إيفرتون الإنجليزي نتيجة أحداث الشوط الأول من المباراة. قبل أن ينتفض فريق نيوكاسل مع مجريات أحداث الشوط الثاني من زمن المباراة.

هدفي الفوز لنيوكاسل

ونجح اللاعب الإنجليزي ” كالوم ويلسون” 28 عاماً في فيق نيوكاسل يونايتد بالدقيقة ال 73 من تسديدة برأسية. جاءت في شباك الخصم إيفرتون، بعد ركنية نفذها مواطنه “جونجو شيلفي”.

فيما سجل اللاعب نفسه هدفه الثاني في المباراة في الدقيقة ال 93 من الوقت البديل. سددها من داخل منطقة الجزاء في شباك فريق إيفرتون “التوفيز”.

تشكيلة فريق إيفرتون

ودخل فريق إيفرتون الإنجليزي بتشكيلة أمام منافسه نيوكاسل والمكون من حارس المرمى الإنجليزي “جوردان بيكفورد”.

وفي خط دفاع الفريق كلاً من: الإنجليزي سيموس كولمان، ومواطنه مايكل كين، والفرنسي لوكاس دينييه، إلى جانب اللاعب الكولومبي ياري مينا.

بينما لعب في خط الوسط كلاً من: الفرنسي ذو الأصول الأفريقية عبد الله دوكوري، واللاعب النيجيري أليكس إووبي، والآيسلندي غيلفي سيغوردسون.

وفي هجوم الفريق فقد لعب كلاً من: اللاعب الكولومبي خاميس رودريغيز، والإنجليزي دومينيك كالفيرت ليوين. إلى جانب اللاعب البرازيلي ريتشارليسون.

تشكيلة فريق نيوكاسل يونايتد

وقد دخل فريق نيوكاسل يونايتد أمام منافسه إيفرتون “التوفيز”، الإنجليزي كارل دارلو في حراسة مرمى الفريق. وفي خط الدفاع لعب كلاً من: الإسباني فيديريكو أندريس مانكويلو، والبرازيلي ريتشارليسون دي اندرادي، بالإضافة إلى المدافع الإنجليزي جمال لاسيليس.

وفي مركز خط الوسط لعب كلاً من: البرازيلي إيفرتون لويز، واللاعب الإنجليزي اسحاق هايدن، ومواطنه جونجو شيلفي. واللاعب الأيرلندي سيموس كولمان، إلى جانب لاعب البراغواي ميجيل ألميرون.

وفي الهجوم لعب كلاً من: اللاعب الأسكتلندي فريزر هورنبي، واللاعب الإنجليزي كالوم ويلسون.

التسديدات والمحاولات

وقد سيطر فريق إيفرتون مع بداية اللقاء أمام منافسه نيوكاسل يونايتد بنسبة استحواذ بلغت نحو 64 % في مجريات أحداث الشوط الأول. واستطاع من خلالها تسديد نحو شباك نيوكاسل 6 تسديدات منهم تسديدتين نحو شباك مرمى  الضيف نيوكاسل يونايتد.

بينما على الجانب فقد سدد فريق نيوكاسل يونايتد 12 تسديدة، نجح من خلالها إحراز هدفين في شباك مرمى إيفرتون. وتحقيق الفوز بعد سلسلة من الهزائم المتكرر من الدوري الإنجليزي الممتاز.

إيفرتون وفرصة الهدف الأول

وكان فريق إيفرتون أن يفتتح التسجيل في الدقيقة ال 5 مع بداية أحداث اللقاء بين المنافسين، من خلال هجمة سريعة. وتمريرة عرضية لعبها لاعب الجناح الأيسر الكولومبي خاميس رودريجيز، بمساندة مواطنه ييري مينا بضربة رأس لتمر فوق حارس مرمى الضيف، لتذهب فوق العارضة.

واعتمد فريق نيوكاسل يونايتد على الهجمات السريعة المرتدة، بعد إكتفائه في الربع الساعة الأول من الشوط الأول. بالدور الدفاعي من عمر زمن المباراة.

ومع مجريات أحداث الشوط الثاني عاد فريق نيوكاسل يونايتد إلى أجواء المباراة بالضغط على المنافس على الأطراف. ووسط الميدان طيلة المباراة التي جمعت كلا الفريقين بالدوري الإنجليزي الممتاز.

إحصائية نتائج الفريقين

وقد حقق فريق نيوكاسل الإنجليزي الفوز الثاني له في الدوري الإنجليزي “البريميرليج” في أخر 17 مباراة خاضها. ضد المنافس إيفرتون على ميدانيه في الدوري الإنجليزي الممتاز، مقابل عشر هزائم وخمسة تعادلات.

بينما كان الفوز الأول الذي حققه فريق نيوكاسل الإنجليزي أمام أصحاب الأرض إيفرتون ” التوفيز” في الدوري الإنجليزي الممتاز. والتي انتهت بنتيجة واحد مقابل لا شيء، في موسم عام 2010-2011م.

الفوز الثالث بالدوري

واستطاع فريق نيوكاسل يونايتد من تحقيق الفوز الثالث له هذا الموسم بدوري “البريميرليج”، خارج قواعده. والأول له بعد تحقيقه الفوز على كريستال بالاس بهدفين دون رد في شهر نوفمبر العام الماضي.

بينما تلقى فريق إيفرتون الخسارة السادسة له في الدوري الإنجليزي الممتاز، بهزيمة ثقيلة على ملعبه أمام فريق نيوكاسل يونايتد بهدفين دون رد.

فيما فشل المهاجم الإنجليزي ” دومينيك كالفيرت ليوين” 23 عاماً، من هز شباك الضيف نيوكاسل يونايتد للمرة الأولى. في أخر خمس جولات جمعت كلا الفريقين، بعد نجاحه في تسديد أربع أهداف في المباريات الأربع الماضية.

ترتيب الدوري الإنجليزي

ويتصدر فريق المان سيتي ترتيب الدوري الإنجليزي ” البريميرليج” برصيد 44 نقطة، متخطياً جاره المان يونايد. بفارق ثلاثة نقاط الذي يحتل المركز الثاني برصيد 41 نقطة.

ويأتي في المركز الثالث فريق ليستر سيتي برصيد 39 نقطة، أمام المركز الرابع يحتل حامل اللقب فريق ليفربول الإنجليزي. المتراجع هذا الموسم برصيد 37 نقطة.

وفي المركز الخامس يحتل فريق وست هام يونايتد برصيد 35 نقطة، أما في المركز السادس فريق توتنهام “السيبرز” برصيد 33 نقطة. أما في المركز السابع يحتل فريق إيفرتون “التوفيز” برصيد 33 نقطة.

وفي المركز الثامن يحتل فريق أرسنال الإنجليزي من جدول الترتيب برصيد 31 نقطة، وفي المركز التاسع يأتي فريق تشيلسي. المتأخر هذا الموسم برصيد 30 نقطة، حيث أقال مدربه الإنجليزي فرانك لامبارد مؤخراً نتيجة النتائج السيئة.

وتعين المدرب الألماني توماس توخيل كبديل عنه من أجل استعادة فريق تشيلسي “البلوز” إلى دوري الإنجلزي من جديد.

أما في المركز العاشر يحتل فريق أستون فيلا برصيد 29 نقطة من جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More