الإمارات تعقد هذه الصفقة مع شركة يهودية لأجل راحة تامة للإسرائيليين على أرضها

"عبر المنطقة الحرة التابعة لموانئ دبي"

0

في خطوة تطبيعية جديدة بين الإمارات وإسرائيل، وقعت الحكومة الإماراتية مذكرة تفاهم جديدة مع شركة يهودية.

وفي التفاصيل، قامت الإمارات عبر المنطقة الحرة التابعة لموانئ دبي العالمية، بتوقيع مذكرة تفاهم مع شركة يهودية تدعى “ستار كي كوشير” .

الأغذية التي توافق الشريعة اليهودية

ويأتي ذلك من أجل العمل على نشر التوعية لشركائها في قطاع المنتجات الغذائية بمتطلبات شهادة كوشير. وهي “الأغذية التي توافق الشريعة اليهودية”.

وتحتوي المنطقة الحرة “جافزا” تجمعاً يعمل خصيصاً في مجال الأغذية والزراعة، و تبلغ مساحته قرابة  1.57 مليون متر مربع.

كما يتكون من أكثر من 550 شركة من أكثر من 70 دولة، ويعمل بها ما يزيد على ستة آلاف موظف.

وحول توزيعة تلك الشركات، ينتمي قرابة الـ38 بالمائة من تلك الشركات إلى منطقة الشرق الأوسط، و23 في المائة إلى قارة آسيا.

وذلك فضلا عن انتماء 19 بالمائة إلى قارة أوروبا، و10 بالمائة إلى قارة إفريقيا، و8 بالمائة إلى قارة أمريكا الجنوبية، و1 بالمائة إلى قارة أوقيانوسيا.

الإمارات بوتقة تنصهر خلالها جميع الثقافات!

وفي السياق ذاته، قال أحمد الحداد المدير التنفيذي للعمليات بمجمعات الأعمال والمناطق الحرة في موانئ دبي العالمية. إن الإمارات عبارة عن “بوتقة” تنصهر خلالها جميع الثقافات، ومجتمعاً يتقبل التقاليد المختلفة.

كما توقع المدير التنفيذي الحداد أنه مع بدء العلاقات بين الإمارات وإسرائيل. سيزيد الطلب على الأغذية المتوافقة مع معايير كوشير التي هي “حسب الشريعة اليهودية”.

الشريعة اليهودية

من ناحيته قال الحاخام “أهرون هاسكل” رئيس “ستار كي كوشير” إنه منذ أكثر من 50 عاماً يقومون بالإشراف على إصدار شاهدات التوافق مع متطلبات كوشير.

وكانت الإمارات قد بدأت بتطبيع علاقاتها مع إسرائيل في أغسطس الماضي. في خطوة مثلت خيانة تاريخية من قبلها للقضية الفلسطينية وللشعب الفلسطيني.

كما تزيد الإمارات بشكل يومي في تطبيع علاقاتها مع الجانب الإسرائيلي. بخطوات طالت كل المستويات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والرياضية والأمنية.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More