AlexaMetrics ملك المغرب يضع هذا الشرط أمام نتنياهو لزيارة "إسرائيل" بعد التطبيع | وطن يغرد خارج السرب
ملك المغرب محمد السادس يشترط لزيارة اسرائيل

ملك المغرب محمد السادس يضع هذا الشرط أمام نتنياهو لزيارة “إسرائيل” بعد التطبيع

في سياق الإندفاع نحو التطبيع بين المغرب واسرائيل، ذكرت تقارير صحفية أنّ ملك المغرب محمد السادس وضع شرطاً لزيارة إسرائيل.

وكان رئيس وزراء الإحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وجه دعوة لملك المغربي لزيارة “تل ابيب” بعد اتفاق التطبيع.

شرط الملك

ووفقاً لما ذكرته صحيفة “معاريف” العبرية، فإن محمد السادس يشترط إجراء الزيارة مع الإعلان خلالها عن استئناف مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

اقرأ أيضاً: أمر مُخزي يحدث في بعد التطبيع مع اسرائيل .. فكيف يقبل المغاربة!

وأوضحت أن العاهل المغربي طالب أيضاً الاجتماع مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس خلال الزيارة.

وأشارت إلى أن رئيس مكتب الاتصال الإسرائيلي الجديد في الرباط دافيد جوفرين، الذي سيغادر بعد أيام إلى الرباط، سيعمل على الدفع لإجراء الزيارة.

“دور الوسيط بعد التطبيع”

وحسب الصحيفة، فإن الملك المغربي  يريد استغلال منصبه كرئيس للجنة القدس لاستعادة بلاده دور الوسيط الذي شغله فترة إبرام اتفاق السلام مع مصر ودفع عمليتي أوسلو والدار البيضاء.

وبينت أن التدخل الشخصي للملك يهدف للتشديد على مكانته أمام الإدارة الأمريكية الجديدة.

ويسعى الملك لضمان عدم تراجع ادارة بايدن عن الاعتراف بالسيادة المغربية على الصحراء الغربية.

هل سيمنع من الصلاة في الاقصى؟

وأشار التقرير إلى أن العاهل المغربي يتطلع ايضاً إلى استثمار صفته كرئيس للجنة القدس ويأمل أن يتمكن من الصلاة في المسجد الأقصى خلال رحلته المحتملة؛ الأمر الذي لا ينبغي للدولة العبرية أن تعارضه.

لكن المفارقة أن الصعوبة قد تأتي من مفتي القدس محمد أحمد حسين والذي له اليد العليا على المسجد.

وأصدر مفتي القدس، في أغسطس/آب 2020، فتوى تمنع مواطني الدول العربية التي طبعت علاقاتها مع إسرائيل من القدوم للصلاة في الأقصى.

ويخطط المغرب وإسرائيل لافتتاح مكتبي اتصال في كل من تل أبيب والرباط، بحلول نهاية الشهر الحالي.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *