AlexaMetrics الإمارات تخضع لقطر .. هل سنرى محمد بن زايد في الدوحة للإعتذار؟ | وطن يغرد خارج السرب
الإمارات تخضع لدولة قطر وتعلن اعادة فتح كافة المنافذ معها

الإمارات تخضع لقطر وتتخذ هذا القرار .. هل سنرى محمد بن زايد في الدوحة للإعتذار!؟

خضعت الإمارات للمصالحة مع قطر، وأعلنت الجمعة إعادة فتح كافة المنافذ مع الدوحة اعتباراً من غد السبت؛ في إطار عودة العلاقات بين البلدين على إثر الاتفاق الموقع بقمة العلا.

اقرأ أيضاً: محمد بن زايد سيصب جام غضبه على السعودية بعد المصالحة لهذا السبب

وقال وكيل وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتية، خالد عبدالله بالهول، إن الإمارات ستبدأ بإنهاء كافة الإجراءات المتخذة تجاه دولة قطر بموجب البيان الصادر في 5 يونيو 2017، عقب توقيع بيان العُلا المتضمن اتفاق التضامن الدائم، والذي يعد إنجازاً خليجياً وعربياً يعزز من وحدة الصف الخليجي والعربي والإسلامي وتماسكه. حسب قوله

وأوضح بالهول، أن الإمارات ستعمل على إعادة فتح كافة المنافذ البرية والبحرية والجوية أمام الحركة القادمة والمغادرة، وإنه تم توجيه الجهات المعنية في الإمارات بهذه الإجراءات التي سيبدأ تفعيلها اعتباراً من 9 يناير الجاري.

وفي وقت سابق أعلن وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش، أن عودة حركة النقل والتجارة مع قطر، ستكون خلال أسبوع من التوقيع على “اتفاق العلا”.

ونقلت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية عن مسؤول في إدارة ترمب مُطلع على كواليس مفاوضات اتفاق المصالحة قوله إن رباعي دول الحصار وافقوا على التخلي عن قائمة الـ13 شرطاً .

وكان من أبرز تلك الشروط إغلاق قناة “الجزيرة” وتقليص تعاون قطر مع إيران واغلاق القاعدة العسكرية التركية في الدوحة.أما المقابل الذي قدمته قطر فهو الموافقة فقط على تجميد الدعاوى القضائية التي رفعتها ضد دول الحصار.

يشار الى أن البيان الختامي لـ”اتفاق العُلا” الذي أنهى الأزمة الخليجية جاء خالياً من الشروط الـ13.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *