AlexaMetrics "شاهد" عمرو أديب يصرخ على الهواء: انا لست كالحرباء | وطن يغرد خارج السرب
عمرو أديب غاب عن حلقة الجمعة وسط تخمينات بإصابته بكورونا

“شاهد” عمرو أديب يصرخ على الهواء: انا لست كالحرباء

علق الإعلامي المصري، عمرو أديب على المصالحة السعودية القطرية، والاتهامات الموجهة له بالتلون كالحرباء وتغيير اراءه حسب المصالح، قائلاً، إن موقفي واضح وثابت ولن يتغير.

عمرو أديب

وقال أديب، وفق مقطع فيديو رصدته “وطن”: “موقفنا واضح وثابت وما اتغيرش أسلم تسلم سيب وأنا سيب، أكثر من مرة قلت سيب وأنا سيب راح تتعاملوا معنا باحترام أهلاً وسهلاً، إذا لا فأنا شخصيا ضد هذا الأمر وأكيد بنرفضه عشان الموقف واضح ومحدش بغير نغمات خالص نغمتنا واضحة”.

عمرو أديب: ايه الغريب في للي انا بقولوا

وأضاف أديب: “هو ايه الغريب في للي انا بقولوا دة التطبيعي لما تعاملني كويس راح اعملك كويس حتعاملني وحش حعاملك وحش، آمل الأمور تتحسن في الفترة الجاية ولكنني أشك في ذلك”.

اقرأ أيضاً: السعودية رضخت أمام صمود قطر.. محمد بن سلمان سحب شرط إغلاق قناة الجزيرة لإتمام المصالحة الخليجية

وأشار أديب، إلى أن هناك علامات استفهام كثيرة ما بعد إعلان المصالحة الخليجية القطرية، ومنها مدى انتهاء المشاكل التي بدأت عام 2017، ومدى التزام قطر في الشهور والأيام المقبلة بنوايا طيبة وحسن جوار.

عمرو أديب مصر والإمارات والبحرين

وتابع أن مصر والإمارات والبحرين يضعون ثقتهم في المملكة العربية السعودية فيما يتعلق بملف المصالحة مع قطر، لافتاً إلى أن موقف مصر واضح في ملف المصالحة مع قطر من حيث دعم التضامن العربي والاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشئون الداخلية والالتزام بالنوايا الصادقة والتحالف لدرء المخاطر عن الأمة العربية.

اعلان المصالحة

وأمس الاثنين، أعلن وزير الخارجية الكويتي الشيخ أحمد ناصر الصباح، الاتفاق على فتح الأجواء والحدود البرية والبحرية بين قطر والسعودية بداية من مساء الاثنين، قبل ساعات من انعقاد قمة العلا في المملكة الثلاثاء.

وقال وزير الخارجية الكويتي، في بيان تليفزيوني، إن أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الصباح، أجرى اتصالا مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، الاثنين، وأنه تم الاتفاق على فتح جميع الحدود بين قطر والسعودية.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *