حيلة إماراتية أم ماذا؟.. “شاهد” المرتزق أمجد طه يهذي: أمير قطر لن يحضر قمة السعودية لتفاجئه بهذا الأمر  

0

شن المرتزق لدى النظام الإماراتي ، والذي لم يمضي عليه أيام مذ كان يحيي الجيش الإسرائيلي في تل أبيب والجولان، هجوماً على الدولة القطرية، متهماً إياها بحماية الإرهاب، وموجهاً السباب لأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني.

المرتزق أمجد طه يهذي

وقال أمجد طه في مقابلة له عبر فضائية “rt” الروسية: “نظام قطر وجدنا كان مزهرية لا أكثر ولا أقل ومكمل لرقم هذا المكان، وحتى لم يُعطوا مجال ليلقوا كلمة، لأنهم هم من فعلوا ذلك بأنفسهم”

وزير خارجية قطر جلط المرتزق

وتابع المرتزق الأحوازي الأصل هذيانه:”وبحسب ما قال وزير خارجية قطر عندما تحدث قائلاً نحن وجدنا خارج المحور الموجود بالمنطقة، هم يروّن نفسهم خارج منظومة الخليج ، أما مجلس التعاون دعاها كي تكون جزء من هذه المنظومة”.

وزعم المرتزق المقرب من ابن زايد أن قطر لديها إرهابيين وعلى أقل تقدير تستطيع الدوحة أن تقدم هؤلاء الإرهابيين وبعضهم ليسوا خليجيو الجنسية.

اقرأ أيضاً: تسريبات بغياب أمير قطر عن حضور القمة الخليجية فهل تكتمل المصالحة أم نجح ابن زايد؟

واستطرد:”إما أن يقول نظام قطر هؤلاء ليسو إرهابيين نحط محكمة وقاضي وجيبلهم أفضل المحامين وخلينا نشوف، ولكن لا يقدرون هم يعرفون ذلك ويحمون الإرهاب وهذا ليس كلامنا بل كلام الأمم المتحدة حول الإرهابيين الموجودين في قطر”.

القمة الخليجية أثارت جنونهم

وعلق الإماراتي أمجد طه على المقابلة تلك بعد أن نشرها عبر حسابه الشخصي بتويتر قائلاً: ” عاجل؛ أمير نظام قطر تميم يهرب_من قمة العلا لانه وجد نفسه سيكون مجرد مزهرية..ديكور..ووجد الكلمات والمواقف ستكون اكبر منه..وان المقاطعة مستمرة ولن تفتح غير الاجواء بعد تبين حسن النية، وأكد لنا مصدر بريطاني في الدوحة ان سفير تركيا يستعد للقاء تميم..وقد تصدر الدوحة بيان”.

أمير قطر

وكانت مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولت في ساعات اليوم السبت، خبراً مفاده بغياب الأمير القطري تميم بن حمد آل ثان عن القمة الخليجية المزمع عقدها في الرياض في الخامس من يناير للعام الجديد 2021 الجاري، دون نفي أو تأكيد قطري رسمي حتى الآن.

وكان أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، تسلم الأربعاء، رسالة خطية من نظيره الكويتي نواف الأحمد الجابر الصباح، أيام من انعقاد القمة الخليجية بالعاصمة السعودية الرياض.

وأفاد بيان صادر عن الأميري القطري، بأن آل ثاني تسلم رسالة الصباح، من وزير خارجية الكويت أحمد ناصر الصباح، خلال استقباله بالعاصمة الدوحة.

ويتوقع العديد من المتابعين للشأن الخليجي أن تشهد القمة المقبلة في السعودية انفراجة كبيرة بالأزمة الخليجية، وإنهاء ملف المصالحة التي طال انتظارها.

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More