AlexaMetrics سيارة اليوتيوبر أحمد حسن تحولت إلى كتلة "لهب" وزوجته وابنته في داخلها.. وهذا ما حدث في اللحظة الأخيرة! | وطن يغرد خارج السرب
اليوتيوبر أحمد حسن

سيارة اليوتيوبر أحمد حسن تحولت إلى كتلة “لهب” وزوجته وابنته في داخلها.. وهذا ما حدث في اللحظة الأخيرة!

تعرض اليوتيوبر الشهير أحمد حسن وزوجته زينب، إلى حادث مروع حين اشتعلت النيران في سيارتهم بشكل كامل أثناء تواجدهم فيها.

 

ونشر أحمد حسن، بثاً مباشراً عبر صفحته على “فيسبوك”، وثق خلاله اشتعال النيران في سيارته الجديدة أعلى الطريق الدائري، وذلك خلال تواجده مع زوجته وابنته بداخلها.

 

وقال أحمد حسن بالفيديو وهو تحت تأثير الصدمة: “هذه سيارتي، كنت أسير بها أنا وزينب زوجتي وابنتي، وفجأة خرج منها دخان وولعت بنا ونحن في الطريق، ثمن هذه السيارة مليون جنيه وهاهي تحولت إلى كوم تراب”.

 

وأضاف أحمد حسن: “الحمدلله أننا لحقنا أنفسنا قبل أن تشتعل تماماً وتنفجر بنا، حسبي الله ونعم الوكيل، فوضت أمري لله، العربية خرج منها دخان في البداية فركنت على جنب ونزلت منها أنا وزوجتي وابنتي، وماهي إلا دقائق حتى اشتعلت تماماً”.

 

وتعرض أحمد حسن إلى هجوم من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، اللذين استنكروا “هوسه” بالتصوير والسوشيال ميديا إلى الحد الذي جعله بدلاً من الاستنجاد بالشرطة والناس لإطفاء الحريق، يقوم بفتح كاميرا هاتفه والتصوير.

 

وتلقت أجهزة الأمن بالقاهرة، اخطارًا يفيد باندلاع حريق داخل سيارة ملاكي في أثناء سيرها بطريق الدائري المعادي.

 

وانتقل فريق من ضباط مباحث جنوب القاهرة وسيارتين إطفاء وسيارة إسعاف، وتبين أن الحادث وقع في الساعات الأولى من فجر اليوم ، وتمكّنت قوات الحماية المدنية وبمساعدة الأهالي، من السيطرة على النيران وأدى الحادث إلى وجود كثافة مرورية.

 

وكشفت التحريات التي نقلتها وسائل إعلام محلية أنَّ السيارة يمتلكها اليوتوبر أحمد حسن وكان بصحبته زوجته زينب وابنته “حلا”، وعقب عودتهما إلى منزلهما الكائن بإحدى الكمبوندات بدائرة قسم شرطة البساتين اندلعت النيران بها مما تسبب في تفحمها.

 

وأوضحت معاينة المباحث أنَّ الحادث لم يسفر عن أي خسائر بالأرواح فيما لا تزال التحقيقات جارية وتقوم أجهزة الأمن بالفحص والمعاينة لتحديد سبب الحريق للوقوف على ملابساته وأسبابه.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *