“معناش حق خبز”.. فيديو صادم من قصر العدل في الأردن وموجة غضب بالمواقع

0

شهدت مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن حملة غضب من قبل أعضاء نقابة المحامين الأردنيين، وذلك عقب الاعتراض من قبل النقابة على “قانون الدفاع 21” الذي أطلقته السلطات الأردنية ضمن جهود مجابهة فيروس كورونا “كوفيد19”.

 

واحتج من المحامين الأردنيين داخل قصر العدل في العاصمة الأردنية عمان، بسبب أمر الدفاع 21، والذي رأته النقابة مخالفاً للدستور، نظراً لأنه يخل بمبدأ علانية المحاكمات، ويعيق عملية التقاضي، بما يخالف الدستور الأردني.

 

ودشن عدد كبير من المغردين وسوماً بعنوان: “#الغاء_أمر_الدفاع21″، و “#مع_نقابة_المحامين” ودونوا عبره العديد من التغريدات ومقاطع الفيديو التي تستنكر وترفض هذا القانون.

 

ومن ضمن مقاطع الفيديو التي رصدتها ، مقطع يصور حالة من الفوضى تسبب بها مجموعة كبيرة من المحامين المحتجين على أمر الدفاع، وظهر البعض يقول ما نصّه: “إحنا مش قادرين نشتغل، الناس بتحكي معانا دبحتنا، إذا إحنا زلام اليوم نحلها، بيكفينا نحسب حساب، ووالله اللي بيقول لي اسكت ما بيخاف الله، إحنا بدنا نحكي، كلنا ما معانا حق خبز كلنا، واللي معاه محوشهم، بكفينا مهزلة”.

 

ليظهر بعدها صوت أحد المحامين الآخرين بالقول: “يا جماعة الخير بس اسمعوني، المجلس أصدر قرار وبكره في إضراب، احنا امبارح كنا مع رئيس الوزراء، واليوم تشكلت لجنة على أساس ينعاد النظر بكل هذا الأمر، لإلغاء أمر الدفاع هذا تماماً”.

 

كما وتدخل نقيب المحامين “مازن رشيدات” في نفس قصر العدل بالتزامن مع إعلان المحامين الإضراب عن العمل ووقف الترافع أمام جميع المحاكم، وقال إن النقابة  يمكن أن تقبل بأن يتم الاعتداء على السلطة القضائية أو المحامين، وأن النقابة لن تتراجع إطلاقاً في موقفها الرافض لقانون الدفاع 21.

 

كما أضاف النقيب رشيدات: “نحن حريصين على الوطن والدستور وفصل السلطات، ونحن الحريصون على السلطة القضائية، ووقفتكم هذه وفي كافة محاكم المملكة نؤكد أن هذه النقابة العريقة، يقودها ويكوّنها زملاء محامين يرفعون الرأس دائما، ولا تنسوا مساندتهم في مجلس نقابتهم.

 

تابعوا قناتنا على لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More