AlexaMetrics لمن يحاول الصعود على أكتاف دبلوماسية عُمان.. "الشاهين" يُحرج مرتزقة الإعلام السعودي بعد التطاول على البوسعيدي | وطن يغرد خارج السرب
وزير الخارجية عمان بدر البوسعيدي

لمن يحاول الصعود على أكتاف دبلوماسية عُمان.. “الشاهين” يُحرج مرتزقة الإعلام السعودي بعد التطاول على البوسعيدي

شن حساب “الشاهين” العُماني الشهير بتويتر هجوما قاسيا على كتاب وسياسيين محسوبون على النظام السعودي، عقب تطاولهم على وزير الخارجية العماني بدر البوسعيدي بسبب تصريحاته الأخيرة التي رفض فيها تصنيف الحوثيين جماعة إرهابية.

 

ورد “الشاهين” في سلسلة تغريدات له بتويتر رصدتها (وطن) على مغردين من الرياض وكذلك كتاب يمنيين مرتزقة لدى الإعلام السعودي، تطاولوا على وزير الخارجية بدر البوسعيدي واتهموا الدبلوماسية العمانية بدعم الإرهاب.

 

وكان بدر البوسعيدي قال في تصريحات خلال مؤتمر دولي في البحرين، إن مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى ديفيد شينكر ناقش مع بلاده إمكانية أن تصنف الولايات المتحدة جماعة الحوثي اليمنية ضمن التنظيمات الإرهابية، وأبدى المسؤول العماني عدم تأييد بلاده لهذا المسعى.

 

وأضاف وزير خارجية السلطنة:” لا أعتقد أن هناك حلا يستند إلى تصنيف أو حجب أحد أطراف هذا النزاع، وإبعادهم عن طاولة التفاوض”، في إشارة لتصنيف واشنطن الحوثيين جماعة إرهابية.

 

من جانبه ألجم “الشاهين” حسابات الذباب في السعودية والإمارات التي روجت لتصريحات الوزير العماني على أنها دعما للإرهاب، ونشر ملخص من وثيقة الامم المتحدة رقم 19-08152E، والذي يكشف البند الأول بها أن سلطنة عمان أدانت جميع العمليات الإرهابية حول العالم.

 

بينما ينسف البند الثاني لوثيقة الأمم المتحدة مزاعم الذباب الواهية في هذا الشأن، حيث يؤكد أن السلطنة انضمت لجميع الاتفاقيات الدولية الخاصة بمكافحة الارهاب الموقعة تحت إشراف الأمم المتحدة والمنظمات التابعة لها.

 

وأورد “الشاهين” بقية بنود الوثيقة الأممية التي تثبت كذب مزاعم المفترين على السلطنة والمشككين بدبلوماسيتها.

 

وأكدت الوثيقة التزام سلطنة عمان بمبادئها في ايجاد الحلول السلمية وحل الخلافات بالحوار، وكذلك دعمت السلطنة جهود الامم المتحدة للتوصل لاتفاقيات بشأن أطراف الصراع في اليمن واستضافت عدد من الاجتماعات بهذا الشأن ودعمت جهود المبعوث الاممي باليمن كما سهلت جهود لجان مجلس الامن لتطبيق القرار ٢١٤٠.

 

والسياسة العمانية المتبعة في التعامل مع كافة الصراعات الاقليمية والدولية ـ بحسب ذات الوثيقة ـ  كانت العامل الرئيسي في فشل التحريض على التطرف في السلطنة بالمقارنة مع جيرانها، حظرت السلطنة السفر الى مناطق الصراع والتوتر وبدأت في ذلك مع نشأة الحركات الارهابية في نهاية السبعينات.

 

لذا لم يوجد أي عماني في أي تنظيم ارهابي او حتى في صفوف الافغان العرب.

 

كما اتبعت السلطنة سياسة تعليمية واعلامية تشجع التسامح والتعايش ودعمت جهود الامم المتحدة في نشر ثقافة السلام والعدالة والتنمية البشرية والتعايش بين الطوائف والعرقيات برسالة الاسلام التي بثتها عمان ومن عدة عواصم حول العالم.

اقرأ أيضا: تغريدة “مثيرة” من عضو بالعائلة الحاكمة في قطر تستنفر كتائب الذباب.. هذا ما قاله عن ابن سلمان وأثار جدلا واسعا

 

واختتم الشاهين تغريداته بالقول:”كلا يا سادة نحن الاساتذة وان شئتم المزيد من الدروس، أفعالنا لا اقوالنا تشرح لكم  حفظ الله عماننا من كل من أراد بها سوءاً”

 

 

وكان بدر البوسعيدي قال في تصريحاته ضمن المؤتمر “تساؤلي حيال (أي تصنيف أميركي) هو: هل سيحل هذا القرار الصراع اليمني، مع الأخذ في الاعتبار أن هذه الجماعة طرف مهم؟ أم أنه من الأفضل دعم ما يحاول مبعوث الأمم المتحدة فعله بدعوة الجميع إلى الطاولة بمن فيهم هذه الجماعة”.

 

وكانت وكالة رويترز للأنباء نقلت الشهر الماضي عن مصدرين مطلعين أن إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب هددت بإدراج جماعة الحوثي في القائمة السوداء للجماعات الإرهابية.

 

وتنظر أميركا وبعض حلفائها في المنطقة، وعلى رأسهم السعودية، إلى الحوثيين -الذين أطاحوا بحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي من العاصمة صنعاء في آخر العام 2014- على أنهم يقاتلون بالنيابة عن إيران، وهو ما ينفيه الحوثيون ويقولون إنهم يحاربون نظاما فاسدا، في إشارة إلى حكومة هادي.

 

وأثار عاملون في مجال الإغاثة مخاوف من تصنيف أميركا جماعة الحوثيين في لائحة الإرهاب، لأن هذا القرار قد يحول دون وصول مساعدات إنسانية حيوية إلى المناطق التي تسيطر عليها الجماعة، التي تسيطر على صنعاء ومعظم المراكز الحضرية الكبرى في البلاد.

 

وذكرت مجلة فورين بوليسي الأميركية في تقرير نشرته آخر الشهر الماضي، أن هناك أنباء عن معارضة وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون)، وخبراء مهنيين في وزارة الخارجية الأميركية، لسعي إدارة ترامب لتصنيف الحوثيين في لائحة الإرهاب.

 

وتسعى الأمم المتحدة إلى إحياء محادثات السلام المتعثرة منذ آخر العام 2018 لإنهاء الحرب اليمنية، وذلك في ظل حالة من الجمود تشهدها هذه المحادثات بين الحكومة اليمنية المعترف بها وجماعة الحوثيين.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا

تعليقات:

  1. وينك هزاب لعنة الله عليك تعال تعلم الدروس من الشاهين وعلمهن معزبك المريض تفوه عليك انت وياه لا بارك الله فيكم

  2. ننتظر تعليق المرتزق والشحات والمطبل هزاب بما ينطق به لسانه وبما يأمر عليه معزبه وماذا يملي عليه من ردود حول الموضوع.

  3. لا احد سيصعد على أكتاف المزبلة مسقط عمان1 خخخخخخخ1 لسبب واحد ! مسقط عمان منبطحة من زمان وحيطة واطئة! هههههههههههههههه! كل ما في الأمر شلة الحكم منتفعة من رشاوي قطر وإيران ويعز عليها فقدان هذه الأموال! مرتزقة في ثوب امبراطورية وهمية مفلسة! ههههههههه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *