مارادونا يموت بعد أسبوعين من مغادرته المستشفى وهذا هو سبب وفاته بعد أن كان مدمن مخدرات وكحول

0

أعلنت وسائل إعلام أرجنتينية وفاة أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا الأربعاء عن عمر يناهز (60 عاما) بعد أسبوعين فقط من مغادرته المستشفى، متأثرا بنوبة قلبية.

وغادر مارادونا المستشفى في 11 نوفمبر بعد أيام إدخاله لإجراء جراحة طارئة في الدماغ لإزالة جلطة دموية .

وكان من المتوقع أن يقيم مارادونا في منزل بالقرب من ابنته الأكبر سنا.

ويعتبر مارادونا أحد أعظم لاعبي كرة القدم وساعد الأرجنتين على الفوز بكأس العالم عام 1986.

لعب مارادونا كرة القدم في أندية بوكا جونيورز ونابولي وبرشلونة وكان يعشقه الملايين لمهاراته الرائعة.

وكان ماردونا يتلقى العلاج من إدمان الكحول.

وكاد أن يموت بسبب قصور القلب الناجم عن تعاطي الكوكايين في عام 2000 وخضع لسنوات من إعادة التأهيل.

خضع أسطورة كرة القدم مارادونا لعملية جراحية في المعدة لإنقاص وزنه في عام 2005 وتم نقله مرة أخرى إلى المستشفى بعد عامين بسبب التهاب الكبد الناجم عن الكحول.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More