اتصال سيزعج الرياض وأبوظبي بين الملك محمد السادس والأمير تميم بن حمد وهذا ما دار بينهما

0

تزامنا مع حالة التوتر في بين الجيش وجبهة “البوليساريو” بالصحراء الغربية ومحاولة استغالا هذا الوضع لتنفيذ  مخطط خبيث هناك، أجرى أمير ، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، والعاهل المغربي، الملك ، محادثات هاتفية بالأمس.

 

وفي هذا السياق ذكر الديوان الأميري القطري، أن الامير تميم وملك المغرب محمد السادس بحثا خلال الاتصال “العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين وسبل تعزيزها وتطويرها، وعددا من القضايا الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك”.

 

بدوره، أفاد الديوان الملكي المغربي بأن الشيخ تميم “ثمن” القرارات التي أمر باتخاذها محمد السادس “لإعادة الوضع إلى طبيعته بمنطقة بالصحراء المغربية”.

 

كما هنأ أمير قطر العاهل المغربي، حسب الرباط، “على ما أسفرت عنه من نتائج إيجابية بإعادة فتح المعبر أمام المرور الآمن للأشخاص والبضائع”.

 

وعبر أمير قطر أيضا عن “مساندته للمملكة المغربية فيما ترتئيه من إجراءات للدفاع عن سلامة وأمن أراضيها ومواطنيها”.

 

من جانبه نوه العاهل المغربي محمد السادس بقرار أمير قطر بشأن “تنظيم انتخابات مباشرة لأعضاء مجلس الشورى خلال السنة القادمة، معتبرا أن هذه الخطوة الهامة تنسجم مع الاختيارات الدستورية لدولة قطر الشقيقة، وتشكل لبنة جديدة في مسلسل التطور والتحديث الذي يقوده سموه بكل رزانة وحكمة”.

 

وكان الدكتور محمود رفعت المحامي المعروف وخبير القانون الدولي،  أكد أن الإمارات تسعى لإشعال النار بين المغرب وجبهة البوليساريو بهدف ضرب المملكة المغربية بجارتها الجزائر .

 

وقال “رفعت” في تغريدةٍ بموقع “تويتر” رصدتها (وطن) إن الإمارات دفعت لإشعال نيران الصراع بين المغرب وجبهة البوليساريو المتوقفة من ٣٠ سنة بغية ضرب المملكة المغربية بجارتها الجزائر وإشعال المغرب العربي كخطوة أولى لتمزيقه كما مزقت مع دول أخرى المشرق العربي.

 

وتوقع المحامي البارز “احتواء المغرب والجزائر للأزمة بحنكة وكسر أصابع الشر المتطاولة”.

 

وأعلن ، الأحد، أنه دمر آلية لحمل الأسلحة تابعة لجبهة “البوليساريو” شرق الجدار الأمني في إقليم الصحراء المتنازع عليه بين الطرفين، وذلك ردا على إطلاق النار من جانب عناصر من الجبهة.

اقرأ أيضا: طبول الحرب تدق في المغرب والملك محمد السادس لن يتراجع.. تطورات خطيرة جدا والصحراء الغربية تشتعل

 

فيما قال رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني، مساء الأحد، إن “جبهة البوليساريو دأبت على خرق اتفاق وقف إطلاق النار” المبرم بين الجانبين.

 

والسبت، أعلنت الرباط، استئناف حركة النقل مع موريتانيا عبر معبر “الكركرات”، إثر تحرك عسكري بعد إغلاقه من قبل عناصر موالية لجبهة البوليساريو منذ 21 أكتوبر الماضي.

 

وردا على ذلك أعلنت البوليساريو، عدم التزامها باتفاق وقف إطلاق النار الذي توصلت إليه مع المغرب عام 1991، برعاية أممية.

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.