“دعارة وتخاف ماتختشيش”.. “شاهد” مي العيدان فضحت رانيا يوسف وكشفت المستور!

2

شنت الإعلامية الكويتية ، هجوماً شرساً على الفنانة المصرية ، بسبب فستان “البطانة” الشهير الذي جعلت ابنتها ترتديه في ختام السينمائي قبل أيام.

 

وفتحت مي العيدان أعين الجماهير على “كذب” رانيا يوسف بشأن أنها نسيت “البطانة”، وقالت بفيديو نشرته عبر “يويتوب” ورصدته “وطن”: “حقاً حبل الكذب قصير، الإنسان قد يكذب طوال الوقت لكنه سينكشف في النهاية، تماماً كما حدث مع رانيا يوسف حين ذهبت لمهرجان الجونة”.

 

وتابعت العيدان: “كعادتها رانيا حين ذهبت لمهرجان الجونة دون أن ترتدي شيئاً كما قال عادل إمام، وابنتها ترتدي الفستان الذي ارتدته والدتها بمهرجان آخر وقالت حينها أن البطانة ارتفعت دون أن أنتبه، فارتدته ابنتها بدون بطانة في النهاية”.

 

وضربت مي العيدان مثلاً مصرياً ينطبق بحسب رأيها على مافعلته رانيا يوسف، وقالت:”هناك ناس يقال عنهم بالمثل المصري يخاف مايختشيش. وهي لجأت لهذه الكذبة لتحتوي الموقف بعد تقديم عدة بلاغات ضدها بتهمة خدش الحياء العام”.

شاهد أيضا: تعري على طريقة العصور الوسطى.. “شاهد” الأردنية ميس حمدان تثير الجدل بإطلالة فاضحة وغريبة جدا!

ورأت مي العيدان أن ما فعلته رانيا يوسف ليس خدشاً فقط للحياء، بل دعارة مبطنة وتحريض على الفسق والفجور. مضيفة: “التحريض على الفسق والفجور يؤدي إلى عدد من الجرائم منها الاغتصاب والتحرش. لأن إنسان عادي غير متزوج وليس لديه علاقة شرعية ويرى مثل رانيا يوسف تعرض جسدها بنسبة 95%. هذا نفس وما سواها ألهمها فجورها وتقواها”.

 

واستطردت: “الإنسان لديه قدرة واستطاعة ورغبات، وحين يرى هذا المشهد قد لا يتحرش برانيا يوسف نفسها ولكن سيتحرش بغيرها. ويتحول التحرش إلى اغتصاب، وتكثر الضحايا في المجتمع”.

 

وعرجت مي العيدان على ابنة رانيا يوسف، وقالت: “علمي ابنتك السترة، أقسم بالله أنني لا ألوم أزواجها الثلاثة أو الأربعة، لديهم الحق في تطليقها لأنها غير صالحة للعشرة”.

 

وانتقدت العيدان المنتج محمد مختار طليق رانيا ووالد بناتها، وقالت: “الحق عليه لأنه ترك لها الحبل على الغارب. أن تلبس ابنتها فستان خادش للحياة والبنت مراهقة واذا شبت على هذا اللبس ستشيب عليه، يا ريتها تعلم ابنتها شيء جيد بدل  أن تعلمهن الانحراف والفساد”.

 

وتعمّدت رانيا يوسف استفزاز المتابعين خلال حفل اختتام مهرجان الجونة السينمائي بنسخته الرابعة. عبر ابنتها نانسي التي ظهرت على السجاة الحمراء مرتديةً الفستان الفاضح “بدون بطانة”. والذي حين ارتدته والدتها أثار ضجةً واسعة وصل حدّ محاكمة الفنانة بتهمة الفعل الفاضح والإساءة للمرأة المصرية. قبل التنازل عن التهمة لاحقاً.

 

وقالت نانسي: أنا ارتدي الفستان اللي عمال قلبان، ومش بتدايق من التعليقات السلبية على ماما لأنها داخلة تعمل عرض بالفستان على السجادة الحمراء”.

 

وخلال أيام مهرجان الجونة السينمائي، ظهرت رانيا يوسف بإطلالات جرئية، كانت آخرها ارتداؤها فستاناً كشف عن “سرّتها”. وصدرها بشكل فاضح، الأمر الذي اثار تعليقات غاضبة من المتابعين .

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا
2 تعليقات
  1. عبدالله يقول

    حياك الله يا مي القضبان قلتي الحقيقه عن الفاجره

  2. الاسد يقول

    خدش حياء ايه يابلد بنت متناكه ما كل واحد يلبس اللي هوا عاىيزه و بطلوا تبصوا للناس بشهوه يلعن دين ام الاسلام اللي خلاكم عايشين ماحصلتوش البهايم خدش الحياء ده للي يلص عليها نظره شهوانيه علشان تخدش حياء دين كسمه شعب ابن دين كلب

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.