“شاهد” كابتن الطائرة الإماراتية يلقي كلمة بمطار “بن غوريون”.. وصف شعوره وما قاله أثلج صدر نتنياهو

0

نشر المغرد الإماراتي البذيء المقرب من ولي عهد ، مقطعا مصورا بتويتر وثق كلمة لكابتن الطائرة الإماراتية التي حطت في ، بمطار “بن غوريون” والتي أقلت الوفد الإماراتي لتل أبيب.

 

وبحسب المقطع الذي بثه “المزروعي” على حسابه بتويتر ظهر كابتن الطائرة الإماراتية، “عبدالله” كما سماه وهو يلقي كلمته من أرض مطار “بن غوريون” وسط حضور وسائل إعلام عبرية.

 

 

وقال الكابتن الإماراتي وفق ما رصدته (وطن) ما نصه:”نحن هنا اليوم ومتحمسون للغاية ونأمل أن تكون هذه بداية العلاقة الطيبة بين وإسرائيل، وإذا سألني أحدهم قبل بضعة أشهر بأنني سأكون هنا اليوم وألقي هذا الخطاب هنا في سأقول بأن هذا مستحيل”

 

وتابع “عبدالله” مشيدا بـ ابن زايد ونتنياهو اللذين وصفهما بالشجعان وقادة السلام:”ولكن لأن لدينا شجعان مؤمنين بالسلام ولدينا صاحب السمو  الشيخ محمد بن زايد الرجل الشجاع، ولديكم السيد نتنياهو الرجل الشجاع هو الآخر وبفضلهما عملا معا وصنعا السلام وأتمنى شخصيا أن يعم السلام المنطقة يوما ويعيش جميع الناس معا بسلام ووئام.. شكرا لكم”

 

ونشر حمد المزروعي صورة أخرى في تغريدة له أظهرت أعلام إسرائيل والإمارات على متن الطائرة الإماراتية، وعبارات ترحيب بالإسرائيليين في أبوظبي.

 

وصادق الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي، الخميس، على اتفاق مع الإمارات الموقع في البيت الأبيض منتصف الشهر الماضي برعاية الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب”.

 

وقوبل الاتفاق بتنديد واسع؛ واعتبرته الفصائل والقيادة الفلسطينية، “خيانة” من الإمارات وطعنة في ظهر الشعب الفلسطيني.

 

ونقلت وسائل إعلام عبرية عن وزير إسرائيلي بارز بحكومة الاحتلال، أن وفد دولة الإمارات العربية المتحدة الذي سيزور إسرائيل، الثلاثاء المقبل، لن يخرج من قرب تل أبيب.

 

“قناة i24” العبرية نقلت عن “يزهار شاي” وزير العلوم الإسرائيلي، أن زيارة الوفد ستقتصر على اجتماعات في المطار الدولي في تل أبيب.

 

وأكد “شاي” أنه تم إلغاء جدول حافل كان معداً للزيارة التي تعد الأولى منذ توقيع اتفاق التطبيع بين الدولتين.

 

وأوضح أن ذلك بسبب حالة الإغلاق والعزل العام التي تفرضها السلطات الإسرائيلية المختصة بعد ازدياد كبير في حالات الإصابة بفيروس كورونا لديها، بينما رأى محللون أن حكومة الاحتلال اتخذت هذا القرار خوفا من إهانة الوفد الإماراتي والاعتداء عليه كما حدث مع الناشط السعودي المتهصين محمد سعود.

 

وفي الوقت الذي أكد فيه مسؤولان، أحدهما إسرائيلي والآخر أمريكي، لوكالة رويترز أن زيارة الوفد الإماراتي المفترضة، الثلاثاء المقبل، قد تتم بأكملها في مطار “بن غوريون”، فإن الإمارات لم تؤكد حتى الآن هذه الزيارة.

 

وأكد وزير العلوم الإسرائيلي، الذي تشارك وزارته في المحادثات مع الوفود الإماراتية، في حوار إذاعي معه قائلا: “أن الزوار سيمكثون لبضع ساعات، وفقا لبروتوكول مكافحة كورونا”.

 

كما صرح مسؤولون إسرائيليون بأن الوفد الإماراتي من المتوقع أن يشمل ثماني أو تسع مجموعات عمل في مجالات متنوعة للتعاون الثنائي، وذلك لمتابعة المحادثات التي بدأت في أبوظبي خلال زيارة وفد إسرائيلي في نهاية أغسطس الماضي.

 

ويأتي هذا بالتزامن مع الاتفاقيات بين أبوظبي وتل أبيب، لتعزيز التطبيع بين الجانبين، وسط رفض شعبي عربي واسع واتهامات بخيانة القضية الفلسطينية. في ظل استمرار الاحتلال الإسرائيلي لأراضٍ عربية.

شاهد أيضا: مضيفات إماراتيات لم يصدقن أنفسهن فحملن علم إسرائيل بدلاً من علم الإمارات ولوحن به!

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.