“كم عالم متفضل قد سبه من لا يساوي غرزة في نعله”.. مسؤول فلسطيني يستشيط غضباً من “غربان التطبيع”

1

علق أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية “” على اتفاق مع الكيان الإسرائيلي والذي أعلن عنه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مساء أمس الجمعة الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول 2020، وعلى بعض الأصوات والقنوات التي أخذت بمهاجمة الشعب الفلسطيني وقيادته لتبرير الخطوة البحرينية والإماراتية.

 

وقال عريقات في تغريدات له عبر حسابه الشخصي بموقع تويتر، رصدتها “وطن”: “لهؤلاء الذين يحاولون حرف البوصلة عن خطيئة والبحرين بإلقاء اللوم على القيادة الفلسطينية والشعب الفلسطيني، أقول لكم لا تكونوا جزءا من الصهاينة العرب، فهذه الظاهرة ستكون وصمة عار لكل، من يلوم الشعب الفلسطيني المطعون بخناجر مسمومة صنعتها إدارة الرئيس ترامب “.

وتابع عريقات في تغريدة ثانية ألحقها بالأولى قال فيها:” للذين يحاولون حرف البوصلة، وان اختلفنا ،لماذا القول ( ليست قضيتي واسرائيل حليفتي )؟ولماذا الاتهامات  الباطلة والشتائم؟.

 

وتابع عريقات بتغريدته: “ولمن  يصر على ذلك أكرر ما قاله الإمام الشافعي ( إياك وجدال الأحمق فقد لا يفرق الناس بينكما ) وأيضا “كم عالم متفضل قد سبه  من لا يساوي غرزة في نعله”

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب اعلن في مساء أمس الجمعة 11 سبتمبر/أيلول توقيع البحرين اتفاقية سلام مع “” بعد إجراءه مكالمة هاتفية بالملك البحريني حمد بن عيسى، لتكون بذلك البحرين الدولة التالية للإمارات، في “المجاني” مع الكيان الإسرائيلي.

 

وأدانت القيادة الفلسطينية بشدة الخطوة البحرينية مؤكدة على أن ما قامت به هي والإمارات، لا يصح وصفه إلا بالخيانة التاريخية، والطعنة في ظهر .

 

تابعوا قناتنا على يوتيوب لمشاهدة كل جديد..

 

أضغط هنا وفعل زر الاشتراك

 

 

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. عبدالحق صداح يقول

    أنتم شلة أوسلو آخر من يتحدث عن موضوع الخيانة . أنتم الخيانة بعينها وذاتها .
    فعلا إللي استحوا ماتوا .
    كل الحكام العرب خونة ومطبعين ومن زمان وبالخفاء ومنهم بالعلن .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.